خاتمة بحث عن الجفاف

كتابة هديل البقمي - تاريخ الكتابة: 4 سبتمبر, 2022 3:14 - آخر تحديث :
خاتمة بحث عن الجفاف

Advertising اعلانات

خاتمة بحث عن الجفاف و نتائج الجفاف و أنواع الجفاف و حل مشكلة الجفاف و مفهوم الجفاف، هذا ما سوف نتعرف عليه فيما يلي

خاتمة بحث عن الجفاف

هكذا تعرفتم على تعريف الجفاف وتأثيره على البيئة و ما هي أنواع الجفاف و تعتبر فترات الجفاف التي تتم من فترة لأخرى والخصائص المتزايد في مخزونه المائي وهي من بين المشاكل التي تعيق تنمية البلاد.

أنواع الجفاف

1- الجفاف من وجهة نظر الأرصاد الجوية : وهو أن تكون كمية الأمطار للموسم المطري أقل من المعدل العام والسبب هو الأحوال الجوية التي أثرت على المنطقة وأدت إلى نقص في هطول الأمطار.
2- الجفاف الزراعي وهو نقص في كمية الأمطار، إذ لا تلبي الاحتياجات النباتية أو تكون نسبة التبخر والنتح أكبر من نسبة الماء المروية.
3- الجفاف الهيدرولوجي ( أو المائي ) وهو نقص كمية المياه لان فترةهطول الأمطار قصيرة وانخفاض منسوب المياه في البحيرات والأنهار وأماكن تخزين المياه عن الحد الطبيعي ولفترة زمنية معينة وتكون نسبة التبخر أعلى من نسبة الهطول، وبالتالي فإن نقص كمية المياه يؤثر على مصادر المياه للاحتياجات البشرية وتصبح مصادر المياه غير كافية لتلبية الاحتياجات السكانية.
4- الجفاف الاقتصادي والاجتماعي ويحدث عندما يكون الطلب على السلع أكثر من العرض كنتيجة لنقص موارد المياه التي أدت إلى نقص الحبوب والأعلاف والغذاء كنتيجة لتغيرات الأحوال الجوية، حيث تكون المياه غير كافية لتلبية احتياجات الإنسان والبيئة.

نتائج الجفاف

تؤثر ظروف التربة الجافة على توافر المغذيات، يمكن لهذه الفترات الطويلة من ظروف التربة شديدة الجفاف أن تقلل من توافر النيتروجين (N) والفوسفور (P) والبوتاسيوم (K) للنباتات وفيما يلي شرح لذلك:
-النتروجين
بالنسبة إلى النيتروجين، تقلل رطوبة التربة المنخفضة نشاط ميكروبات التربة، حيث تلعب الميكروبات دورًا مهمًا في تكسير المواد العضوية وتحويل النيتروجين العضوي إلى نترات غير عضوية، وهي عملية تسمى التمعدن، في التربة الجافة ذات نسبة التمعدن المنخفضة من النيتروجين، يمكن أن تكون ضارة للمحاصيل.
-الفوسفور
يمكن أن يؤدي انخفاض النشاط الميكروبي في التربة في التربة ذات الرطوبة المنخفضة إلى تقليل تحلل المادة العضوية وتمعدن الفوسفور العضوي إلى فسفور غير عضوي، حيث ينتقل الفوسفور من التركيزات الأعلى في التربة إلى التركيزات المنخفضة في جذور النباتات عن طريق الانتشار، وعندما تصبح التربة أكثر جفافا، يحدث انتشار أقل، وذلك لأن طبقة الماء حول جزيئات التربة تصبح أرق، مما يجعل الانتشار إلى جذر النبات أكثر صعوبة.
-البوتاسيوم
يحدث انخفاض حركة البوتاسيوم إلى جذور النبات في التربة الجافة، فعندما تجف التربة، تصبح المعادن الطينية جافة وتتقلص، مما يؤدي إلى محاصرة البوتاسيوم بإحكام بين الطبقات المعدنية، وبمجرد محاصرة البوتاسيوم، يصبح غير متاح للجذور الامتصاص.

مفهوم الجفاف

الجفاف يعني القحط الذي يحدث للأرض بسبب انحباس تساقط الأمطار، ويعني العجز المائيّ العام في منطقة معيّنة خلال فترة زمنية معيّنة، كما أنّه يعني سيادة الطقس الجاف لفترة طويلة أو قصيرة مما يؤدّي إلى تفاقم حاجة الإنسان، والحيوان، والنبات للماء، وانعدام الجريان السطحي للماء ونضوب العديد من الآبار والعيون، ويساهم انحباس الأمطار لمدّة طويلة في اتساع ظاهرة القحل، والتصحّر، وهذه الحالة تسود دائماً وبشكل اعتياديّ في المناطق الصحراويّة، وبشكل مفاجئ وغير اعتياديّ في المناطق غير الصحراويّة، وسنتعرف فيما يلي على أسباب هذه الظاهرة، والنتائج الناجمة عنها.

حل مشكلة الجفاف

-اللجوء لتكثيف الهواء والحصول على كميات معتبرة من المياه تساعد في بعض النشاطات الزراعية في الدولة
-زيادة العمل على تدوير النفايات العضوية، وينتج عن هذا الأمر احتفاظ التربة بالمياه لفترات أطول مما يساعد على إدامة جودة التربة.
-اتباع اسلوب الري بالتنقيط في ري النباتات؛ إذ يترتب على هذا الأسلوب عدم هدر كميات كبيرة من الماء مما يساهم في حل مشكلة الجفاف جذريًا.
-توسيع الغطاء النباتي من خلال زراعة الأشجار، فهذا يساعد على ترطيب الجو وتماسك التربة وهطول الأمطار بكميات أكبر.
-جمع مياه الأمطار من خلال بناء السدود والخزانات الجوفية وتجميع مياه الأمطار من خلال قنوات خاصة من شأنها توفير احتياجات السكان المختلفة.


Advertising اعلانات

133 Views