تكاثر اللاسعات

كتابة حنان الشهري - تاريخ الكتابة: 25 يوليو, 2022 10:59 - آخر تحديث :
تكاثر اللاسعات


Advertising اعلانات

تكاثر اللاسعات وكذلك فوائد اللاسعات، كما سنقوم بذكر تعريف اللاسعات، وكذلك سنتحدث عن تصنيف اللاسعات، كما سنوضح تركيب اللاسعات، وكذلك سنقدم أين تعيش اللاسعات، كما سنعرض كيف تتغذى اللاسعات، وكل هذا من خلال مقالنا هذا تابعونا.

تكاثر اللاسعات

قد يكون من الغريب والصعب ان يتم تخيل ماهية اللاسعات، من الصعب أيضًا معرفة كيفية اتمام عملية التكاثر سواء ما يخص التكاثر الجنسي او التكاثر اللاجنسي وبالاخص في الكائنات المجوفة، لكنن التكاثر الجنسي هو الاسلوب الأكثر انتشراً في الامرين لذا هو الاكثر انتشاراً.
فهناك الكثير من الأنواع المتنوعة سواء من اللاسعات او الكائنات المجوفة وهو ما يوضح لماذا سميت اللاسعات بهذا الاسم، ولكل منها تكوين جسمي متفرد، ولكن طريقة التكاثر بشكل عام هي نفسها ويقوم الذكور من أنواع اللاسعات بالقاء الحيوانات المنوية بالماء وكذلك الإناث تطلقن البويضات في داخل الماء وبالعادة ما يتم حدوث التبويض كنتيجة بسبب العوامل الخارجية على سبيل المثال مراحل اكتمال القمر وعوامل المد والجزر وعوامل الطقس ودرجة حرارة المياه وفي داخل الماء يتقابل الحيوانات المنوية والبويضات ويتم عملية التكاثر.

فوائد اللاسعات

– تعمل اللاسعات علي نظافة البيئة في قاع المحيطات.
– ساعدت الجيولوجيين على اكتشاف مواقع البترول وذلك باستخدام حفريات الشعب المرجانية.
– السموم التي تخرجها لواسع بعض الشعب المرجانية ساعدت العلماء فيما يخص الأبحاث المتعلقة بالجهاز العصبي وعمله، فقد تبين قدرة هذه السموم على التأثير على الجهاز العصبي.
– تعد الشعب المرجانية مصدر حماية وأمان لكثير من الأسماك.

تعريف اللاسعات

اللاسعات أو اللواسع (الاسم العلمي: Cnidaria) هي شعبة من الحيوانات من البعديات الحقيقية وتحوي حوالي 10000 نوع من الحيوانات البسيطة التركيب نسبيا توجد غالبا في بيئات مائية، بحرية غالبا. أخذت اسمها من الخلايا اللاسعة وهي عبارة عن خلايا متمايزة تحمل عضيات لاسعة stinging organelle.
والمرجانيات وهي أهم بناة الأرصفة البحرية تنتمي لهذه الشعبة، وكذلك شقائق نعمان البحر المشهورة، قنديل البحر، أقلام البحر، ثالوث البحر، دبور البحر.
وبداية أطلق على هذه المجموعة أسماء مثل الجوفمعويات ولكن هذه الأسماء كانت تتضمن المشطيات (الهلاميات المشطية), لذلك تم إهمالها وتوجد اللاسعات بشكل كبير ضمن السجل الأحفوري (المستحاثات)، وهي تظهر بداية في العهد قبل الكامبري.

تصنيف اللاسعات

1- صنف المائيات:
وينقسم صنف المائيات (بالإنجليزية: Class Hydrozoa) إلى أربع رتب وهما:
– رتبه الهايدريات (بالإنجليزية: Hydrida)، تعيش منفردة في المياه العذبة، ويحيط بها من 6 الى 10 مجسات، كما تتكاثر عن طريق البراعم ( تكاثر لا جنسي)
– رتبه مغطاه البراعم (بالإنجليزية: Calyptoblastea)، تعيش في مستعمرات مترابطة مع بعضها البعض.
– رتبه عاريه البراعم (بالإنجليزية: Gymnoblastea)، تعيش في مستعمرات ريشية الشكل ويحيط بها نوعين من المجسات، مجسات فمية ومجسات لافمية.
– رتبه السيفونيات (بالإنجليزية: Siphonophora)، أشكالها متعددة وتعيش على شكل مستعمارات على سطح الماء.
2- صنف الكأسيات:
يضم صنف الكأسيات (بالإنجليزية: Class Scyphozoa) عدة رتب منها رتبه لوائيه الافواه (بالإنجليزية: Semaeostomeae) التي تمتاز بوجود من 8الى 16 عضواً حسياً.
3- صنف الزهريات:
تعيش جميع الكائنات الحية التي تندرج تحت صنف الزهريات (بالإنجليزية: Class Anthozoa) في البحار و يضم هذا الصنف رتبتين فقط وهما:-
– رتبه السماكيات (بالإنجليزية: Alcyonaria) أو المرجانيات الثمانيه (Octocorallia)، إذ تمتلك 8 مجسات ريشية وتعيش في مستعمرات.
– رتبه الحيوانات الزهريه (بالإنجليزية: Zoantharia) أو المرجانيات السداسيه (Hexacorallia)، وتعيش بصوره افراد أو مستعمرات.
4- صنف المكعبيات:
تميل أجسام جميع الكائنات الحية التي تندرج تحت صنف المكعبيات (بالإنجليزية: Cubozoa Class) إلى الشكل المربع وتمتلك عيون معقدة التركيب.

تركيب اللاسعات

تتكون اللاسعات من طبقتين إحاهما خارجية والأخرى داخلية، كما يسمى التركيب الخارجي الأديم الظاهر، والتركيب الداخلي يسمى الأديم الباطن، ويتم فصل هاتين الطبقتين عن طريق مادة هلامية، كما تحتوي أجسامهم أيضًا على تجويف رأسي يسمى تجويف الأمعاء.

أين تعيش اللاسعات؟

تتعدد مواطن اللاسعات فمنها ما يعيش في المنطقة المتجمدة الشمالية والجنوبية ومنها ما يعيش في المناطق الحارة مثل بحار المنطقة الاستوائية، منها ما يحب المياه العميقة مثل مياه المحيطات ومنها ما يفضل المياه الضحلة ومنها ما يعيش على الشواطيء ومنها ما يعيش بالقرب منه.

كيف تتغذى اللاسعات

تفتقر اللاسعات إلى وسيلة واضحة لتناول الطعام وهضمه، حيث تتغذى اللاسعات عن طريق ما يسمى بالأكياس الخيطية الخاصة باللاسعات والموجودة في لدغتها، حيث تتلامس الأكياس الخيطية الموجودة على جسم الحيوان مع وجبة محتملة أو فريسة محتملة، مما يتسبب بضرر للفريسة مؤقتًا أو حتى قتلها، وتعتمد شدة لدغة الأكياس الخيطية في اللاسعات على النوع، لكن بعض قناديل البحر يمكن أن تكون مميتة بشكل خاص، وبمجرد التقاط اللاسعات لطعامهم في مخالبهم أو بواسطة هذه الأكياس الخيطية، يمكن تحريكه نحو منطقة أفواههم، حيث لا تبدو أفواه اللاسعات مثل فم الإنسان، حيث لا توجد أسنان أو شفاه، لكنها تعمل بنفس الطريقة كنقطة دخول للجهاز الهضمي، ويختلف حجم الفم باختلاف الأنواع، ولكن حتى أصغر السلاسل المرجانية لها فم.
فجميع اللاسعات هي حيوانات آكلة للحوم، مما يعني أن بعض أشكال الطعام اللحمي هو أساس نظامها الغذائي، وتختلف اللحوم المستهلكة باختلاف حجم الأنواع التي تأكلها هذه اللاسعات، بدءًا من العوالق الحيوانية المجهرية أي يرقات الحيوانات، بالإضافة إلى العوالق النباتية أي يرقات النبات إلى الأسماك الصغيرة، وبعض الشعاب المرجانية وشقائق النعمان لها علاقات تكافلية أو متبادلة المنفعة مع أنواع معينة من الأسماك، وأشهر مثال على ذلك هو العلاقة بين بعض الأسماك وشقائق النعمان المضيفة، حيث لن تأكل شقائق النعمان الأسماك التكافليين الآخرين، ولكن يمكنها أن تأكل أنواعًا أخرى من الأسماك إذا أتيحت الفرصة لها.


Advertising اعلانات

37 Views