تقديم عن الاقتصاد المنزلي

كتابة saad almutairy - تاريخ الكتابة: 7 أكتوبر, 2019 9:47 - آخر تحديث :
تقديم عن الاقتصاد المنزلي


Advertising اعلانات

تقديم عن الاقتصاد المنزلي شامل مع طرح للمفهوم الرئيسي للاقتصاد المنزلي وماهي اهم اهدافه .

مفهوم الاقتصاد المنزلي
الاقتصاد المنزلي أو كما يعرف باللغة الإنجليزية ب، وهو اقتصاد ربة البيت لإدارة وتدبير شؤون المنزل، من تقييم الحاجيات الضرورية لإستهلاك أهل المنزل، ومقدار المصروفات اللازمة خلال وقت معلوم، وتوفير حاجيات ومتطلبات المنزل في حدود الزمن والموارد المتاحة لربة البيت، وعموما يشمل الاقتصاد المنزلي تدريب الأطفال على حسن الاستهلاك وعدم التبذير، في الملبس والمأكل.
ويندرج ضمن مفهوم الاقتصاد المنزلي مفهوم ميزانية العائلة الإستهلاكية، (Family Budget)، وهي عبارة عن التوازن بين الدخول النقدية والعينية للعائلة، ومصروفاتها مع بيان مصادر الدخل وبنود المصروفات بالتفصيل، وميزانية العائلة ذات أهمية بالغة فهي تساعد إلى حد كبير في التحقق بدقة عن مستوى معيشة الأفراد وتعطي الأساس لكل نوع من أنواع حسابات التخطيط.
ويمكن إعداد ميزانية العائلة بطريقتين ، الأولى: أن تملأ بطاقات الميزانية بواسطة التسجيل اليومي من قبل رب العائلة، أو أفراد الأسرة ضمن نطاق البحث، ويراجع هذه المعلومات بدقة من وقت لآخر مرشد أو رقيب يقوم بزيارة الأسرة لجمع المعلومات المدونة في نهاية كل شهر.
والطريقة الثانية تتلخص بان يقوم الباحث أو المرشد الأجتماعي بملأ البيانات الخاصة بميزانية الأسرة على أساس استجواب رب العائلة فيما يتعلق بمصادر دخله.
دور الاقتصاد المنزلي في تنمية المجتمع
دور الاقتصاد المنزلي في تنمية المجتمع ‫تهدف مناهج الاقتصاد المنزلي في مجملها في نظم التعليم المختلفة عبر الثقافات المتعددة لدول العالم بشقيه النامي والمتحضر لتحقيق الرفاهية وتطوير نوعية ‫الحياة للفرد والأسرة والمجتمع عى المستوى المحلى والعالمي الإنساني خلال مراحلالنو الممتدة في رحلة الحياة ، من خلال تدريب الأفراد على ممارسة المهارات التي تمكنهم من أداء أدوارهم وتحمل مسئولياتهم تجاه أنفسهم ، وتجاه الآخرين من حولهم ‫والبيئة المحيطة بهم والمجتمع الذي ينتمون إليه ،و ذلك بإقامة المعارض والمؤتمرات ‫والندوات والوحدات الإنتاجية ذات الصلة بالتخصص ، آما يهدف إلى رفع مستويات الكفاءة الشخصية والأسرية والاجتماعية والمجتمعية للفرد باعتباره آيان إنساني متميز , ‫وعضو في أسرة ومواطن في مجتمع محلى مفتوح عالميا على الثقافات الإنسانية الأخرى ‫يواجه تحديات مستمرة في عالم سريع النمو في الجانب المعرفي والتكنولوجي .
ومما يساعد معلمة الاقتصاد المنزلي على أداء عمله بدرجة عالية من الكفاءة ‫والجودة إطلاعها المستمر على المراجع المرتبطة بمجالات علم الاقتصاد المنزلي، ‫واستراتيجيات التدريس الحديثة ) التعلم النشط ( التي تزيد من إيجابية الطالبات في ‫المواقف التعليمية ،وآ ذا تفعيل دور الكمبيوتر في التدريس حتى تساير ثورة الاتصالات ‫في العالم ،والتنويع في استخدام المواد التعليمية ومصادر التعلم عند تصميم خبرات التعليم والتعلم والأنشطة المتعددة التي تتيح للطالبات الفرصة للتعرف على المهن المختلفة المرتبطة بمجالات المادة ، بما يساعد في اآكتشاف الإمكانيات والقدرات ، وبما يمكن من ممارسة العمل ، وتحقيق الاستقلالية والاعتماد المبكر على النفس في الكسبالمشرو
تصنيف المفهوم العام للاقتصاد المنزلي
1- المفهوم القديم: والذي يعتبر الاقتصاد المنزلي مجرد أبحاث علمية ودراسات في الطهي والغسل والكي والتفصيل والحياكة، وهي تلك البنود التي لم تعد الآن تعتبر ضمن الأهداف الأساسية للأسرة والمجتمع.
2- مفهوم الحديث: والذي يعتبر الاقتصاد المنزلي علما يهتم بدراسة الأسرة واحتياجاتها ومقوماتها داخل المنزل وعلى مستوى المجتمع؛ إذ أنه يهدف لجعل كل منزل مريح ومناسب من الناحية المعيشية، وميسر من الناحية الاقتصادية والصحية ومن الناحية العقلية والجسمية، وأن يكون أفراد الأسرة متزنون من الناحية العاطفية والنفسية، وأن يكون كل فرد منهم مسئول عن المشاركة البيئية والاجتماعية بإسم أفراد المنزل وأن يهتم كل منهم بتوفير جو يسوده التعاون والحب والاحترام المتبادل.
مميزات المفهوم الحديث للاقتصاد المنزلي
بعد أن اطلعنا على مفهومي الاقتصاد المنزلي، وقرأنا كيف أن الاقتصاد الحديث يختلف كثيرا عن المفهوم القديم للاقتصاد المنزل، فإن المفهوم الحديث يتميز بالعديد من البنود مثل :
1- يهتم المفهوم الحديث للاقتصاد المنزلي بضرورة التركيز على الأسرة وأوضاعها المختلفة.
2- يهتم هذا المفهوم في الربط بين موارد الأسرة وأهدافها وبين حجم الأسرة.
3- يهتم المفهوم الحديث بالجانب العلمي ومسايرة أحدث القواعد العلمية الحديثة.
4- يهتم بتطبيق النظريات والأسس العلمية في شتى أنشطة الحياة اليومية بما يتناسب مع نمط الحياة.
5- يتسم المفهوم الحديث بالمرونة وسهولة التكيف مع تغيرات الاوضاع التى قد تمس الأسرة.
اهمية الاقتصاد المنزلى للبنات
دراسة الاقتصاد المنزلى للبنات ذات اثر فعال ومفيد فى حياتها , فيمدها بالمعارف والمعلومات التى تساعدها فى اختيار الاغذية المناسبه المتكامله التى يحتاجها جسمها فى المراحل العمريه المختلفه التى تمر بها.
وكيفية اعداد بعض الوجبات الغذائيه بطريقه صحية والحفاظ عليها من التلوث وايضا اختيار ما يناسبها من الملابس ومكملات الزى وحسن اختيار الالوان والموديلات التى تتفق مع العادات والتقاليد الاسلاميه.
كما ايضا يكسبها كيفية التعامل مع الاخرين بسلوك سليم وتكوين علاقات اجتماعيه بالشكل المناسب للمجتمع.
وبالتالى فالفتاة التى تدرس الاقتصاد المنزلى تستطيع ان تساهم فى تحسين الجو العائلى لاسرتها وتحقيق مستوى افضل من خلال تعاونها مع بقية الافراد ونقل المهارات والخبرات التى اكتسبتها الى افراد اسرتها وتستفيد الاسرة من هذة الخبرات بطريقة غير مباشره.
وطالبة اليوم هى ام المستقبل , فما تدرسة الان يعد لها مرجعا فى حياتها المستقبلية حيث تستطيع اتخاذ القرارت والاستفادة من الخبرات فى ادارة حياتها وحياة اسرتها المستقبليه.
اهمية الاقتصاد المنزلى للاولاد
التغير الذى طرأ على نظم الحياه العائليه يزيد من الحاجة الى تعليم الاولاد الاقتصاد المنزلى حيث ان على كل فرد من افراد هذا الجيل الديمقراطى ان يلعب دورا ايجابيا ليس فقط بالنسبه للمساعدة فى الاعمال المنزليه ولكن بالنسبه لادارة المنزل وبالنسبه لتوطيد العلاقات العائلية فلم تعد مهمة الرجل العمل وانفاق المال ومهمة المرأه التكفل بامور المنزل واحيانا القيام بها جميعا كما كانت فى الماضى
حيث ان الرجل اضطر الى المشاركه فى شؤن المنزل واحيانا القيام بها فى حالة المعيشه بمفرده سواء كان بعيدا عن اسرتة او يعيش فى مسكن منفرد لبعد عمله
ولهذا انتشر تدريس الاقتصاد المنزلى للاولاد فى كثير من البلدان المتحضره وسبقنا فى ذلك كثير من الدول الغربيه حيث يتم تدريس الاقتصاد للبنات والاولاد على حد سواء باعتبار الولد هو احد افراد الاسره ويشارك فى تحمل بعض الاعمال والمسؤليات بها.
فيهدف تدريس الاقتصاد للاولاد الى اكسابهم المعلومات والخبرات من دراسة الحياه العائليه بما فى ذلك دراسة
سلوك الافراد والعلاقات الاسريه والعلاقة بين البيت والمجتمع والكثير من المشاكل الخاصه بنموهم والتى تسبب قلقا والمشاكل التى تواجههم فى علاقاتهم العامة ومسؤليتهم فى الحياه , وكيفية التصرف ازاء هذه المشاكل والعمل على حلها وايضا اكسابهم بعض المهارات اليدويه التى يحتاج اليها الولد كما تحتاج اليها البنت مثل مهارات النظافه الشخصيه والعنايه بحجرته الخاصه واعداد بعض الاطعمه الخفيفه والمشروبات , وتخطيط الوقت والجهد
والميزانيه……..الخ
$ ومن هنا نجد ان مناهج الاقتصاد المنزلى بما تتضمنه من مجالات دراسيه متنوعه ومرتبطه بمختلف ميادين المعرفه وبغيره من المواد الاخرى تستطيع ان تسهم فى حل مشكلات البيئه , وزيادة الوعى الصحى الغذائى, ورعاية الامومه والطفوله , ورفع المستوى الاقتصادى والثقافى للاسره , وتدعيم القيم والتقاليد المرتبطه بالحياه الاسريه التى تلائم المجتمع المصرى المتطور والتى تعمل على دفع عجلة التقدم فى هذا المجتمع ويرتفع مستوى المعيشه للفرد والاسره ويحيا افراده فى سعاده ورخاء
من ذلك كله يتضح ان الاقتصاد المنزلى لا يقتصر فقط على الطهى والخياطه ولكنه كل متكامل
من الحياه التى نحياها
هذة اهميه الاقتصاد المنزلى لنا عوده مره اخرى مع مجالات الاقتصاد المنزلى وفرص العمل
الخاصه بكل مجال.
التعريفات المختلفة للاقتصاد المنزلي
إن الاقتصاد المنزلي له معايير كثيرة ومختلفة وضوابط متعددة يندرج على أساسها تعريف الاقتصاد المنزلي
ولكن كافة تعريفات الاقتصاد المنزلي تتفق في النهاية على المعنى الأساسي والمغزى الأصلي من المفهوم وهو الترابط الأسري والتضامن وذلك من أجل أن يتم توفير حياة جميلة ومستقرة
لقد تغيرت تعريفات الاقتصاد المنزلي فأصبحت أكثر حداثة وقد رأينا أن تعريفات الاقتصاد المنزلي أصبحت: التدبير المنزلي، والعلوم المنزلية، والفنون المنزلية، وكثير من التعريفات ولكن المصطلح الأكثر انتشارا هو الاقتصاد المنزلي
ومن التعريفات المتعددة للاقتصاد المنزلي: إن الاقتصاد المنزلي هو مجموعة الخبرات والمعارف التي تقوم المرأة باكتسابها في داخل المنزل وبعض من المهارات العلمية التي تقوم بمساعدة الفتاة في القيام بددورها الأسري في المستقبل ونجد أن هذا التعريف إذا اعتبرناه صحيحا فإنه ينطبق على الاقتصاد المنزلي في الوقت الماضي وذلك عندما كان الاقتصاد المنزلي مهتما فقط بالمهارات العلمية وغير مهتم بغير المهارات العلمية
بينما المؤسسون لعلم الاقتصاد المنزلي في الولايات المتحدة الأمريكية فإنهم يرون أن علم الاقتصاد المنزلي أو كما يطلقون عليه علم دراسة الأصول والأفكار والقوانين هو ما يهتم بالإنسان من جهة، وأيضا دراسة بيئته الطبيعية من جهة أخرى، وأيضا الدراسة بين علاقة البيئة بالإنسان وعلاقة الإنسان بالبيئة، ونرى أن هذا التعريف يعد تعريفا مناسبا جدا إلا أنه يعتبر علم الاقتصاد المنزلي علما يقوم بدراسة الأفكار والقوانين فقط ولا يهتم بالجانب التطبيقي في أن يقوم علم الاقتصاد المنزلي بتطبيق هذه الأفكار والقوانين ويقوم بتبسيط العلوم لكي يقوم بتقديمها لجميع أفراد الأسرة
كما أن هناك تعريف يطلق على علم الاقتصاد باعتباره مجال معرفي حيث أنه يوضح علم الاقتصاد بأن اهتمامه يعتبر على منح القوة للحياة الأسرية وذلك من خلال أن يتعايش الأفراد في الأسرة، ويحسن من مستوى الخدمات التي يتم تقديمها لهم، ويهتم بتوجيه البحوث لكي يتم اكتشاف احتياجات الأسرة وأفرادها والوسائل التي تساعد في إشباع الاحتياجات، ونرى أن الاقتصاد المنزلي يتركز على المعلومات الطبيعية والاجتماعية والفنون، ويقوم بتطبيق هذه العلوم لكي يساعد في تحسين الحياة الخاصة بالأفراد والأسرة
آخر تعريف وجد في تعريفات الاقتصاد المنزلي: هو أن الاقتصاد المنزلي عبارة عن علم تطبيقي يقوم بدراسة الأسرة ودراسة احتياجاتها ومقوماتها على مستوى البيئة والمجتمع وعلى مستوى المنزل، وذلك لكي يتم النهوض بالعائلة لمستوى أفضل


Advertising اعلانات

638 Views