تصنيف الأحماض الأمينية

كتابة هدى الراشد - تاريخ الكتابة: 17 نوفمبر, 2021 2:06 - آخر تحديث :
تصنيف الأحماض الأمينية


Advertising اعلانات

تصنيف الأحماض الأمينية واهمية الأحماض الامينية وأضرار الاحماض الأمينية ومصادر الأحماض الامينية، هذا ما سوف نتعرف عليه فيما يلي.

تصنيف الأحماض الأمينية

– المجموعة الأولى: (الأحماض الأمينيّة غير القطبية – Nonpolar amino acids):
المجموعة الأولى من الأحماض الأمينيّة هي: (الجلايسين – glycine)، و(الألانين – alanine)، و(الفالين – valine)، و(الليوسين – leucine)، و(الآيزوليوسين – isoleucine)، و(البرولين – proline)، و(الفينيل ألانين – phenylalanine)، و(الميثيونين – methionine)، و(التريبتوفان – tryptophan). هذا يجعلهم (كارهين للماء – hydrophobic). في المحاليل المخففة بماء، تُطوَى (البروتينات الكروية – globular protein) إلى شكل ثلاثي الأبعاد لتخفي السلاسل الجانبية الكارهة للماء داخل البروتين.
-المجموعة الثانية: (الأحماض الأمينية القطبية، غير المشحونة – Polar, uncharged amino acids):
المجموعة الثانية وهي: (السيرين – serine)، و(السيستين – cysteine)، و(الثريونين – threonine)، و(التيروسين – tyrosine)، و(الأسباراجين – asparagine)، و(الجلوتامين – glutamine). تمتلك السلاسل الجانبية في هذه المجموعة طيفًا من المجموعات الفعالة (الوظيفية)، يمتلك مع ذلك معظمها على الأقل ذرةً واحدة (نيتروجين، أو أوكسجين، أو كبريت) مع أزواج إلكترونات المتوفرة للقيام برابطة هيدروجينية مع الماء والجزيئات الأخرى.
-المجموعة الثالثة: (الأحماض الأمينية الحمضية -Acidic amino acids):
الحمضان الأمينيان في هذه المجموعة هما: (حمض الأسبارتيك – aspartic acid)، و(حمض الجلوتاميك – glutamic acid). كل منهما يمتلك حمض كربوكسيلي في السلسة الجانبية خاصتهما ما يعطيهما خواصهما الحمضية (تعطي بروتون).
– المجموعة الرابعة: (الأحماض الأمينية القاعدية -Basic amino acids):
الثلاثة أحماض أمينية في هذه المجموعة هي: (الأرجينين – arginine)، و(الهيستيدين – histidine)، و(اللايسين – lysine). يتواجد الحمضان الأمينيان الأرجينين واللايسين بمجموع شحنة تساوي (1+) في الوسط الحمضي pH الفيسيولوجي. (مجموعة الجوانيدينو – guanidoni group) في السلسلة الجانبية للأرجينين هي أبسط مجموعات R. وكما ذُكر سابقًا بخصوص الأسبارتيت والجلوتاميت، السلاسل الجانبية للأرجنين واللايسين تشكل روابط أيونية.

اهمية الأحماض الامينية

1 – بناء البروتين
البروتين يوجد في الأنسجة والأعضاء والغدد في الجسم ويساعد على إنتاج وإصلاح الخلايا. عند كسر البروتين سيصبح في الجسم سلسلة من الأحماض الأمينية التي تعتبر ضرورية لبناء البروتين في الجسم من جديد.
2 – بناء وتقوية العضلات الهزيلة
بما أن الأحماض الأمينية هي لبنات بناء البروتين، الأحماض الأمينية تساعد الجسم على النمو وبناء العضلات القوية، فالجسم المتعب الهزيل يحتاج إليها للنمو أكثر مثل حاجة الطفل للنمو وكذلك نمو الجسم في سنوات المراهقة. النساء الحوامل يجب أيضًا أن تستهلك الكثير من الأحماض الأمينية للنمو السليم ولنمو وصحة الجنين.
3 – إزالة المخلفات من الجسم
السموم مثل الأمونيا تتجمع في الجسم مع مرور الوقت من خلال عملياتها الطبيعية أو يتم إنتاج بعضها من ممارسة النشاطات المختلفة مثل الرياضة. وتسهل الأحماض الأمينية عملية استقلاب اليوريا “البولة” لمساعدة الجسم على التخلص من هذه المنتجات.
4 – تركيب الحمض النووي
عندما تتكاثر الخلايا في الجسم، فإنها تمر على طول الحمض النووي الفريد من نوعه. كما تفعل مع البروتينات، والأحماض الأمينية تلعب دورًا في مساعدة الخلايا لتكرار هذا الحمض النووي بنجاح.
5 – إصلاح الأنسجة
الأنسجة في الجسم “العضلات والجلد والأنسجة الضامة، وما إلى ذلك” تحتاج للأحماض الأمينية لإصلاح نفسها عندما تصاب أو تتلف. الحموض الأمينية مفيدةٌ بشكلٍ خاص بعد ممارسة الرياضة أو التدريب الصعب، إن أخذ الأحماض الأمينية مثل الأرجنين بعد ممارسة الرياضة يمكن أن يساعد العضلات على التعافي والشفاء بشكلٍ صحيح وبسرعةٍ أكبر.

أضرار الاحماض الأمينية

1-أضرار في الكبد
وفقا لدراسة أجريت عام 2016 أظهرت أن هناك علاقة بين المستويات العالية من الأحماض الأمينية و أمراض الكبد.
2-أمراض السرطان
بعض الدراسات أشارت الى وجود صلة بين استقلاب الbcaa و السرطان. وفقا لأحد المراجعات في عام 2018 قالت أن الأحماض الأمينية ذات السلسلة المتفرعة هي عناصر غذائية أساسية لنمو الخلايا السرطانية. حيث تستخدمها هذه الأورام كمصدر للطاقة.
3-السكري
تشير الأبحاث الى أن المستوىات العالية من الأحماض الأمينية ذات السلسلة المتفرعة، قد تكون من بين علامات لمرض السكري من النوع الثاني. مع ذلك، ليس من الواضح أن الأحماض الأمينية هي من تسبب زيادة في مقاومة الأنسولين.

مصادر الأحماض الامينية

-يوجد حمض الليسين في اللحوم والبيض وفول الصويا والفاصوليا السوداء وبذور اليقطين.
-يمكن الحصول على الإيسولوسين في اللحوم والأسماك والدواجن والبيض والجبن والعدس والمكسرات والبذور.
-تعتبر منتجات الألبان وفول الصويا والبقوليات مصدرًا غنيًا باللوسين.
-يوجد الفينيل ألانين في منتجات الألبان واللحوم والدواجن وفول الصويا والأسماك والفاصوليا والمكسرات.
– يوجد حمض الهستيدين في اللحوم والأسماك والدواجن والمكسرات والبذور والحبوب الكاملة.
– يعتبر الجبن المنزلي والقمح من المصادر الغنية بكميات عالية من الثريونين.
– يوجد الميثيونين في البيض والحبوب والمكسرات والبذور.
– يوجد الفالين في فول الصويا والجبن والفول السوداني والفطر والحبوب الكاملة والخضروات.
– يمكن الحصول على حمض التريبتوفان في معظم الأطعمة الغنية بالبروتين بما في ذلك القمح والجبن والدجاج والديك الرومي


Advertising اعلانات

44 Views