تربية الحيوانات الاليفة في المنزل

طريقة تربية الحيوانات الاليفة في المنزل وهل يوجد لها اضرار على الاطفال وعلى كبار السن كل ذلك فى هذه المقالة.
تربية الحيوانات الأليفة
تعرف الحيوانات الأليفة على أنها الحيوانات التي يمكن تربيتها في المنزل، إما للتسلية أو من أجل الحماية والحراسة، ويتم تربية الكثير من الحيوانات؛ مثل: الكلاب، والقطط، والأرانب، والأسماك، بالإضافة إلى الفئران والطيور والسلاحف.
فوائد تربية الحيوانات الأليفة
-تعد تربية الحيوانات الأليفة في المنزل من أهم العوامل التي تقلل من خطر الإصابة بأمراض الحساسية وأهمها الربو اذ تقلل من خطر الاصابة بالربو بنسبة 15%.
-ينصح للذين يعانون من استمرار الضغط الشديد والتوتر بتربية حيوان أليف وذلك لما له وقع ايجابي في خفض التوتر وتقليل العصبية.
-ان تربية الحيوانات الأليفة تساعد في خفض نسبة الكولسترول في الجسم و التي بدورها تعمل على تقليل خطر اصابة القلب بالأمراض.
-تعزز تربية الحيوانات الأليفة العلاقات الاجتماعية خصوصا تربية بعض الحيوانات التي تجبر صاحبها على الخروج من المنزل.
-تحسن تربية الحيوانات الأليفة من آداء جهاز المناعة, كما تساعد في ضبط السكر في الدم لدى مرضى السكري.
-ان وجود حيوان أليف في المنزل امرا مهما للأطفال الذين يعانون من التوحد وضعف التركيز وفرط النشاط.
-تستخدم الحيوانات الأليفة في المجالات الطبية كأحد أنواع العلاجات التي تعالج امراض مختلفة، كما تمنع الاصابة ببعض الأمراض.
-من ايجابيات تربية الحيوانات الأليفة محافظتها على صحة القلب والشرايين, حيث تقلل من خطر الإصابة بالجلطات وتصلب الشرايين.
كيفية تربية الحيوانات الاليفة والعناية بها
وضع القواعد والقوانين
من المهم جداً وضع قواعد وقوانين متعلقة بالحيوان وطريقة تربيته، مثل: القوانين الخاصة بإطعامه وتنظيفه، أو أخذه للنزهة، وذلك من أجل تدريبه على نمط معين، وحصر الأماكن التي يمكن الذهاب إليها أو تلك الممنوعة عليه مثل نومه على السرير.
تجهيز جميع المستلزمات اللازمة للحيوان
يجب تجهيز الطعام وأواني الطعام الخاصة به، وأواني شرب الماء، ومكان قضاء الحاجة، بالإضافة إلى مستلزماته الخاصة؛ مثل: الطوق والسلسلة.
القيام ببعض التجهيزات المنزلية
-إبعاد الأجهزة الكهربائية والمنظفات والمبيدات السامة التي قد يصل لها الحيوان، بالإضافة إلى إبعاد النباتات المنزلية التي قد تضر الحيوانات، وإبعاد الأشياء القيمة، وإبعاد الدبابيس وأدوات الخياطة ومستحضرات التجميل والأدوية الطبية.
-تخصيص مكان جديد للحيوانات الجيدة، ويفضل أن يكون بعيداً عن الحيوانات القديمة إلى أن يعتادوا على بعضهم بكل تدريجي، لأن الحيوانات تستغرق وقتاً حتى تتعرف على بعضها البعض.
-ربط الأسلاك الكهربائية لحماية الحيوانات من مضغها والتسبب بالأذى لها، أو الإضرار بالمنزل.
-إغلاق الأبواب بشكل جيد سواء الأبواب الخارجية أو الداخلية لمنع الحيوانات من الهروب، بالإضافة إلى إحكام إغلاق أبواب الخزائن لمنع الحيوانات من العبث بمقتنيات المنزل وتخريبها.
معرفة كيفية التعامل مع الحيوانات الأليفة
يجب الحرص على أن يدرك كافة أفراد الأسرة كيفية التعامل مع الحيوان، وطريقة حمله واللعب معه، بالإضافة إلى معرفة القوانين التي تتعلق به، لتجنب إزعاجه أو إرباكه، وذلك بقراءة الكتب المتعلقة بتربية الحيوانات، ومشاهدة مقاطع الفيديو المتعلقة بهذا الخصوص.
اختيار الحيوان بصحة جيدة
ينصح باختيار حيوان بصحة جيدة لتربيته في المنزل من خلال أخذه للطبيب البيطري للتأكد من تعقيمه، وتقليم أظافره، وإعطائه التطعيمات اللازمة، والحرص على عدم إطعامه بإسراف، وذلك لكي لا يؤثر الأمر سلباً على صحة الحيوان الأليف ونشاطه.
فوائد تربية الحيوانات الأليفة في المنزل
-تقليل احتمالية الإصابة بأمراض الحساسية؛ مثل: الربو.
-تقليل الإصابة بالتوتر والعصبية.
-تعتبر تربية الحيوانات الأليفة مهمة للمصابين بالتوحد، وضعف التركيز أو النشاط الزائد.
فوائد تربية الحيوانات الأليفة
التخلص من الاكتئاب
أثبتت الدراسات أن الأشخاص الذين يملكون حيوانات أليفة لا يعانون من الاكتئاب بالمقارنة مع غيرهم من الذين لا يربون الحيوانات الأليفة، وذلك لأنهم يمتازون بالرفق واللين عند تعاملهم مع هذه الحيوانات، كما أنها تخفف من الإحساس بالانفراد والعزلة لديهم، بالإضافة إلى أنهم يشعرون بالرضا العام عن أنفسهم بسبب تقديمهم الرعاية لهذه الحيوانات.
التقليل من الإصابة بالحساسية
تساعد تربية الحيوانات الأليفة في المنزل على تقليل فرصة إصابة الشخص بأمراض الحساسية، وخاصة الربو، إذ تقل نسبة الإصابة به 15%.
خفض ضغط الدم
أثبتت الدراسات العلمية أنّ أصحاب الحيوانات الأليفة لا يعانون من مشاكل ارتفاع ضغط الدم، وذلك مقارنة بالأشخاص الذين لا يربون الحيوانات الأليفة، كما يمكن التقليل من نسبة المشاكل الصحية التي ترتبط بالجهد، وذلك بسبب اقتناء حيوان أليف في المنزل، كما أنّ اللعب مع بعض الحيوانات الأليفة داخل المنزل يحفز إنتاج هرمون الدوبامين والسيروتونين المسؤولين عن السعادة والاسترخاء والهدوء في الجسم.
خفض نسبه الكولسترول في الدم
وجود حيوان أليف داخل المنزل يقلل من مستويات الكولسترول والدهون الثلاثية المتجمعة في الجسم، والتي تعتبر من أهم أسباب الإصابة بأمراض القلب.
ممارسة التمارين الرياضية
تساعد تربية حيوانات أليفة داخل المنزل على ممارسة بعض التمارين الرياضية، وذلك لأنّ أصحاب هذه الحيوانات يفضلون الخروج للتنزه مع حيواناتهم، وقد يصبح هذا جزءاً من روتينهم اليومي، حيث تدفع هذه الحيوانات أصحابها للخروج والتحرك خارج المنزل، حتى لو كان الطقس بارداً.
الفوائد التربوية لتربية الحيوانات الأليفة
تربية الحيوانات الأليفة في المنزل تربي بعض المهارات الحياتية عند الطفل، حيث تعلم الأطفال النظافة العامة؛ لأنّ الحيوان الأليف بحاجة للنظافة المستمرة؛ سواء كانت أسماك، أو طيور، أو كلاب، واهتمام الطفل بنظافة الحيوانات التي يربيها يربي لديه شعوراً بالحفاظ على نظافته بشكل دائم، كما أنها تربي لديه حس المسؤولية والرحمة، بالإضافة إلى أنها تشعره بقدرة الله تعالى، وعظمته أثناء مراقبته لنمو هذه الحيوانات، والجدير ذكره أنّ تربية الحيوانات الأليفة في البيت مهمة في حال وجود أطفال يعانون من التوحد، أوضعف التركيز، أو النشاط الزائد.