بحث عن النحل

كتابة بشاير الخالدي - تاريخ الكتابة: 24 ديسمبر, 2020 6:25 - آخر تحديث : 18 يناير, 2023 1:39
بحث عن النحل

Advertising اعلانات

بحث عن النحل ومعلومات عن النحل،وفوائد النحل، وادوات خاصة بالنحال وبالخلية، وفوائد سم النحل، وشراء الخلايا وأدوات النحل، نتحدث عنهم بشيء من التفصيل خلال المقال التالي.

بحث عن النحل

تعريف النحل
-النحل هوَ نوعٌ من الحشرات تعتبر من فصيلة تسمى بـِ “غشاشيات الأجنحة”، تقوم بإنتاج العسلِ الأبيض وشمع العسل، والأنواع المعروفة منه حتى الآن تُعد أكثر من 20 ألف نوع. وتتوزع حول دول ومناطق العالم المختلفة لكِن ليس في القطب الجنوبي.
-وهو في الغالب يعيش في جماعات ضخمة ومتعاونة ومتناسقة فيما بينها. ولكن يوجد كثير من الأنواع تفضل الإنعزال وتتصرف بسلوك منفرد.
-وهو بجميع أنواعة مفيد جدا ونافع للإنسان بصورة أو بأخر، وهو نافع للأزهار ايضا حيث يقوم بتلقيحها مما يؤدي لكثرة عددها. ومن دونه قد يتأثر الإنتاج الزراعي لذلك وجب على الانسان حماية النحل من الانقراض.

معلومات عن النحل

النحل من الحشرات المجنحة، ولجميع أنواعها زوجان من الأجنحة، تكون الأجنحة الخلفية أصغر من الأمامية، وللقليل من الأنواع أو الطبقات أجنحة قصيرة نسبياً، لا تفيدها في الطيران. يتغذى النحل على الرحيق وحبوب الطلع التي يجمعها من الأزهار، وتستخدم حبوب الطلع كغذاء لليرقات بشكل أساسي. تقوم العاملات بجمع الرحيق بواسطة لسانهاا المعقد والطويل، والذي يمكنها من الوصول إلى داخل الزهرة، بينما تحمل حبوب الطلع على سلال خاصة في أرجلها الخلفية. كبقية الحشرات، جسم النحل مقسم لثلاثة أجزاء (الرأس، الصدر، والبطن)، لدى النحلة 5 أعين، ولجميع أنواع النحل تقريباً قرنا استشعار مقسمة إلى 13 جزء عند الذكور، و12 جزء عند الإناث، أما الإبرة، فتتواجد عند الإناث فقط، وتستخدم بشكل أساسي كوسيلة دفاعية. تتراوح أحجام أنواع النحل ما بين 2 ملم إلى 39 ملم تقريباً.
أنواع النحل
– هناك أنواع منه لا تقوم بإنتاج العسل ولها فوائد أخري بالتأكيد، ولكن أهم أنواعه هي تلك المنتجة للعسل، والتي تسمي بـ “نحل العسل”، وترجع تلك الأهمية لقيامها بإنتاج كميات من العسل المغذي والمعالج للإنسان، فضلا عن شمع العسل الذي يحتوي علي العديد من الفوائد الهامة جدا.
العلاج بمنتجاتة
-قال تعالي في القرأن الكريم في سورة (النحل-الأيه 69) عن العسل “فِيهِ شِفَاءٌ لِلنَّاسِ” وذلك طبقا لبعض التفسيرات، وقد نهي النبي عن قتله وتفريقه لما يؤدي من فوائد عظيمه للإنسان، وكان يأمر المرضي بتناول العسل للتداوي من الأمراض.
-هذا فضلا عن فوائد شمع العسل، وفي الطب البديل يعرف العسل بقوته في علاج الأمراض المختلفة.

فوائد النحل

1. يسهم في زيادة محصول ثمار البساتين، عندما يتنقل من شجرة إلى أخرى بحثًا عن رحيق أزهارها، فينقل بجسمه حبوب اللقاح من شجرة إلى أخرى، وهو ما يعرف بعملية تلقيح الأشجار، وهى عملية مهمة لاستكمال مراحل نمو الثمار.
2. يستفيد من عسل النحل كطعام مفيد له.
3. يحتوى على كثير من المعادن والفيتامينات والسكريات، وغيرها من المكونات المهمة للجسم، وقد جعل الله عز وجل هذا الشراب الجميل سببا في علاج عدد هائل من الأمراض.
4. أهمية شمع النحل في صناعة أنواع معينة من الشموع، والألوان، والدهانات، والمستحضرات الطبية المهمة، وصدق الله العظيم إذ يقول في كتابه العزيز: “يَخْرُجُ مِن بُطُونِهَا شَرَابٌ مُّخْتَلِفٌ أَلْوَانُهُ فِيهِ شِفَاء لِلنَّاسِ إِنَّ فِي ذَلِكَ لآيَةً لِّقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ (69)”.

ادوات خاصة بالنحال وبالخلية

-حاجز الملكات: وهو قطعة من السلك المصنوع بطريقة تسمح بدخول الشغالات وتمنع دخول الملكة وهو يوضع بين خلية التربية وطبقات العسل لكي تحجز الملكة وتمنعها من الوصول لبراويز العسل لكي لا تضع بها بيض.
-الكفات: وهي لحماية يدي النحال من لسع النحل اثناء العمل به.
لداخون: وهو مصنوع من المعدن لا يصدا ويتم فيه حرق قطعة من الخيش أو نجارة الخشب وذلك لتهدئة النحل بالدخان
-العتلة: وهو قطعة معدنية مثنية تساعد النحال في تفكيك البراويز عن بعضها.
-الاوفرهول: لحماية النحل من لسع النحل
يوجد أنواع عديدة من النحل كنحل الخشب والنحل الطنان …الخ، ولكن ما يهمنا هو أنواع نحل العسل
-القناع: وهو عبارة عن طاقية من البلاستيك أو القش عليها قناع من الشبك لحماية وجه النحال من لسع النحل .

فوائد سم النحل

1. نحلة العسل حشرة اجتماعية تعيش في جماعات منتظمة فيما بينها تسكن كل جماعة منها مسكنا خاصة يسمى الخلية ,ويطلق ع جماعة النحل لفظ طائفة.
2. تعتبر مشاريع النحل فرع هام من الانتاج الزراعى الجديث حيث انها تعتمد فى الاساس ع استغلال رحيق الازهار لانتاج العسل ,وهذة الثروة تعتبر مفقودة فى حالة عدم تمكن النحل من استغلالها وتحويلها الى عسل، وهى ذات جدوى اقتصادية جيدة عند حسن استغلالها بطريقة علمية وعملية مدروسة.
3. يمكن مضاعفة هذا المبلغ عدة ملاات ععند استغلال النواحى الانتاجية الاخرى من تربية النحل مثل:طرود النحل –انتاج الملكات –انتاج الغذاء الملكى -…..وغير ذلك من المنتجات الاخرى ,كذلك فانها ذات فوائد غير مباشرة اعظم بكثير من الفوائد المباشرة .
4. يعتبر النحل عنصرا اساسيا فى تلقيح وعقد كثير من ازهار الخضار والفواكة فقد ثبت علميا ان 80%من التلقيح وعقد الثمالر يعتمد على\ النحل مثل:الشمام والبطيخ والخيار والبصل والحمضيات ….الخ، بل وفى كثير من الاحيان يعتمد عليه فى انتاج اصناف معينه للتصدير.
5. اهميتها تبرز من خلال ما يجنية مربو النحل من دخل مادى مباشر وبالتالى فهى تشكل جزء هام من الدحل القومى لقطاع غزة ,حيث يقدر الدخل السنوى من انتاج وبيع العسل فقط باكثر من مليونى دولار أمريكى.
6. يفيد سم النحل والذي يتأتى عن طريق اللسع في علاج كثير من حالات الروماتيزم، وقد أمكن حديثاً استخلاص هذا السم وتعبئته وبيعه بصور مختلفة.

شراء الخلايا وأدوات النحل

تجهز الخلايا والأدوات عند شراء النحل ويمكن شراء طوائف نحل بخلاياها بسعر رخيص وذلك عند استغناء أصحابها عنها ويجب أن يراعى في صناعة الخلايا والبراويز دقة مقاساتها حتى لا تسبب صعوبات في العمل، والمقاسات المستخدمة عندنا هي نوع لانجستروث.

اهم صفات النحل

– يمتلك النحل زوجين من الاجنحة، والاجنحة الامامية اكبر من الاجنحة الخلفية، وهناك نوع من النحل لدية طبقات من الاجنحة الصغيرة لكنها غير مفيدة لها في الطيران.
– النحل يتغذى على حبوب اللقاح والرحيق الموجود في الزهور، وحبوب اللقاح تعتبر الغذاء الرئيسي لليرقات، تحمل النحلة حبوب للقاح على ارجلها وتنتقل به من زهرة لاخرى، حيث تقوم الشغالات بنقل الرحيق بلسانها الطويل الذي يصل لداخل الزهور.
– النحلة جسمها مقسم الى ثلاثة اجزاء وهي (البطن والصدر والرأس)، ولديها خمسة عيون، ولدى النحل حوالى من 12:13 قرون استشعار موزعة على جسمها كله، وللانثى فقط ابرة لكي تدافع عن نفسها من اي هجوم، حجم النحل الطبيعي يتوراوح بين 5ملي الى 39 ملي.
– للنحل القدرة الكبيرة على التوالد والتكاثر السريع، كذلك النحل يقاوم الامراض.
– للنحل قدرة كبيرة على تجميع كميات كبيرة من العسل، كذلك نقل عدد لا حصر له من حبوب اللقاح من زهرة الى اخرى.
– النحل يبني بيوته بنفسه في شكل منتظم ودقيق قال تعالى : (وَأَوْحَى رَبُّكَ إلَى النَّحْلِ أَنِ اتَّخِذِي مِنَ الجِبَالِ بُيُوتًا وَمِنَ الشَّجَرِ وَمِمَّا يَعْرِشُونَ * ثُمَّ كُلِي مِن كُلِّ الثَّمَرَاتِ فَاسْلُكِي سُبُلَ رَبِّكِ ذُلُلاً يَخْرُجُ مِن بُطُونِهَا شَرَابٌ مُّخْتَلِفٌ أَلْوَانُهُ فِيهِ شِفَاءٌ لِّلنَّاسِ إنَّ فِي ذَلِكَ لآيَةً لِّقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ) (سورة النحل آية 68 ـ 69).
– النحل طبعه غير عدواني ولا يبدأ بالهجوم الا في حاله ان هاجمه احد فإنه شرس في الدفاع عن نفسه.


Advertising اعلانات

304 Views