الهندباء للامساك

كتابة بشاير الخالدي - تاريخ الكتابة: 18 يناير, 2021 5:36 - آخر تحديث : 18 يناير, 2023 12:36
الهندباء للامساك

Advertising اعلانات

الهندباء للامساك، والفوائد العامة لعشبة الهندباء، والاستعمالات الداخلية لعشبة الهندباء، وتحذيرات حول نبات الهندباء، نتحدث عنهم بشيء من التفصيل خلال المقال التالي.

الهندباء للامساك

– إن جذور وأوراق الهندباء غنية بالألياف التي من شأنها أن تساعد في التخلص من مشكلة الإمساك.
– في دراسة عام 2016 درست أثر الهندباء في التخلص من مشاكل الإمساك، وجدت بأن استخدام الهندباء ساعد في زيادة ليونة الأمعاء وتكرار الإخراج وتخفيف الشعور بعدم الراحة بسبب الإمساك. وكما ساعدت في تخفيف الشعور بالانتفاخ والغازات في البطن.
– كما يمكن لجذور وأوراق الهندباء المساعدة في تحفيز نمو البكتيريا النافعة داخل القولون، الذي من شأنه تخفيف أمراض ومشاكل الجهاز الهضمي. مثل المساعدة في منع تكون تقرحات المعدة، وبالرغم من ذلك هناك حاجة لمزيد من الدراسات لإثبات ذلك.

الفوائد العامة لعشبة الهندباء

1- الهندباء وسكر الدم
يمكن أن تساعد جذور الهندباء في تنظيم مستوى السكر في الدم، ويعود سبب ذلك لاحتوائها على الإنيولين الذي قد يساهم في تنظيم وتحسين عمليات الأيض والكربوهيدرات في الجسم.
في دراسة بينت أن تناول الأنسولين ساعد في تخفيض مستوى سكر الدم الصباحي عند 49 مرأة عانين من مرض السكري.
ودراسة أخرى صغيرة بينت بأنه قد يكون هناك دور للهندباء في تخفيف مقاومة الخلايا للأنسولين وهو هرمون مسؤول عن تنظيم سكر الدم ومقاومة الخلايا له يؤدي إلى الإصابة بمرض السكري. فبالتالي قد تساعد الهندباء في الوقاية من مرض السكري.
ولكن ما زالت الحاجة للكثير من الدراسات قائمة لإثبات صحة دور الهندباء في تنظيم سكر الدم وتأثيرها على مرض السكري.
2- الهندباء وتقليل الالتهابات
هناك دراسات محدودة على الحيوانات تفيد بأنه قد يكون هناك فوائد لجذور وأوراق الهندباء في تخفيف الالتهابات، وخفض مستويات الإنزيمات والبروتينات الدالة على وجود التهاب في الجسم.
كما استخدمت أوراق الهندباء في تطبيقها مباشرة على الجلد لتخفيف التورم والتهابات الجلد.
3- فوائد الهندباء الأخرى
قد تساعد جذور وأوراق الهندباء في التالي مع الحاجة لمزيد من الدراسات والأبحاث للإثبات ذلك:
– مشاكل الكبد والمرارة.
– السرطان.
– ارتفاع ضغط الدم.
– ضعف عضلة القلب.
– فقدان الشهية ومشاكل المعدة.

الاستعمالات الداخلية لعشبة الهندباء


– يستعمل مغلي الأوراق لعلاج سوء الهضم ولنقص الشهية، حيث تؤخذ ملعقة إلى ملعقتين صغيرتين بعد سحقها أو تقطيعها، وإضافتها إلى كوب ماء مغلي، ثم يصفى الماء بعد 15 دقيقة من وضع أوراق الهندباء في الكوب ويشرب دافئاً. ويمكن عمل منقوع من الأوراق المسحوقة حيث تضاف ملعقة صغيرة من مسحوق الأوراق إلى كوب ماء بارد ويترك لمدة نصف ساعة ثم يصفى ويشرب.
– لعلاج الإمساك ينقع حوالي ثلاث ملاعق من أزهار النبات في حوالي لتر من الماء البارد ويشرب منها كأس قبل كل وجبة.
– تنقع حوالي ثلاث ملاعق من جذور أو جذامير الهندباء بعد سحقها مع حوالي لتر من الماء وتترك لمدة حوالي 5 دقائق، ثم تغلى بعد ذلك لمدة 15 دقيقة، ويشرب منها كأس قبل كل وجبة وذلك لعلاج الكبد وكذلك المرارة حيث تمنع تكوُّن حصى في المرارة وتفتتها إن وجدت ويقال إن هذه الوصفة جيدة لتخفيض الوزن.
– يستعمل مغلي الأوراق والأزهار والجذور معاً لمقدار ثلاث ملاعق في لتر من الماء بمقدار كوب صباحاً وآخر مساء، وذلك لعلاج حالات الأنيميا والضعف العام وفقد الشهية.
– يمكن الاستعانة بنبات الهندباء البرية لعلاج حصر البول حيث أنها غنية بالبوتاسيوم، ويمكن شربها مغلية أو كبسولات محتوية على مستخلصها. كذلك فيتامين B6 مفيد جداً في هذه الحالة. ويمكن اضافة نبتة الهندباء البرية أيضاً الى السلطة فطعمها رائع، بجانب فائدتها في معالجة ومقاومة مرض احتباس السوائل في الجسم.
– وتوصف الهندباء غذاء للمصابين في الكبد لتنشيط افرازاته وافرازات الصفراء، وإذا اضيف الثوم إلى الهندباء فإنها تصلح للمصابين بعسر الهضم. ومما يذكر ان الهولنديين كانوا أول من فكر في استعمال جذور الهندباء اليابسة ومزجها بالبن، وصنع قهوة الهندباء منها وجعلها مشروباً مقوياً للأمعاء. ومما يذكر ان الهندباء البرية أكثر فائدة من الناحية الغذائية من الهندباء البستانية وجميع أجزاء نبات الهندباء سواء الأجزاء الهوائية (السيقان والأوراق والأزهار) أو الأجزاء المغمورة تحت سطح الأرض (جذور وجذامير).

تحذيرات حول نبات الهندباء

– يتم التعرف على الهندباء بشكل عام على أنها عشبة آمنة ذات آثار جانبية قليلة.
– استناداً إلى تأثير الهندباء على إفراز الصفراء، أوصت اللجنة الألمانية E بعدم استخدامه من قبل الأفراد الذين يعانون من إعاقة القنوات الصفراوية أو غيرها من أمراض المرارة، واستخدامها فقط تحت إشراف طبيب للأشخاص المصابين بحصى المرارة.
– في حالات قرحة المعدة أو التهاب المعدة، يجب استخدام العشبة بحذر، لأنها قد تسبب فرط الحموضة.
– يجب على الأشخاص الذين يعانون من الحساسية المعروفة للنباتات من نفس العائلة مثل البابونج واليارو استخدام الهندباء بحذر.
– تتسب في حدوث التفاعلات حيث بسبب تأثير مدر للبول من أوراق الهندباء يجب استخدامه بحذر من قبل أولئك الذين يتناولون أدوية مدرة للبول.
– يجب استخدامه بحذر من قبل أولئك الذين يتناولون الأدوية مثل الأنسولين أو غيرها من الأدوية التي تقلل مستويات السكر في الدم.
– يمكن أن تسبب الهندباء الحساسية عند بعض الأشخاص، فيجب الحذر قبل تجربتها بكميات كبيرة.
-يجب تجنب تناول الهندباء على الأقل لمدة أسبوعين في حال كان مقررٌ لك إجراء أية عملية جراحية، بسبب تأثيرها على مستوى سكر الدم الذي يجب أن يكون ضمن المستويات الطبيعية عند إجراء العمليات الجراحية.


Advertising اعلانات

386 Views