الهرش بسبب الكبد

كتابة لطيفة السهلي - تاريخ الكتابة: 4 أكتوبر, 2022 1:59 - آخر تحديث :
الهرش بسبب الكبد


Advertising اعلانات

الهرش بسبب الكبد و أسباب حكة الظهر والصدر و أعراض مرض الكبد عند النساء و علاج الهرش، هذا ما سوف نتعرف عليه فيما يلي.

الهرش بسبب الكبد

– تعتبر من الأعراض التى تشير إلى أن الكبد غير سليم، هى حكة الجلد، والتى تحدث عند وجود الصفراء فى مجرى الدم بسبب تلف الكبد.
– وجود ورم وعائى العنكبوت، وهى عبارة عن شعيرات دموية صغيرة، مثل العنكبوت مرئية أسفل الجلد، وناتجة عن ارتفاع مستويات هرمون الأستروجين، وهو مؤشر على أن الكبد لا يعمل بشكل صحيح، وغالبًا ما تظهر هذه الأوردة على الوجه والساقين بسبب تضخم الشرايين.
– ظهور كدمات أو حدوث نزيف بسهولة عند التعرض للإصابة، والتى تشير إلى أن الكبد غير سليم وأن البروتينات التى يحتاجها الجسم لتخثر الدم لم تعد تُنتج بكميات كافية.
– يمكن أن يحدث تصبغ بنى غامق على الوجه، عندما يعمل الكبد ببطئ، مما يزيد من هرمون الأستروجين والذى يؤدى إلى مادة تسمى tyrosinase، وهو إنزيم يحتوى على النحاس، لإنتاج المزيد من الميلانين ويسبب عيوب في الوجه أو الجسم بالكامل
– قد يشير التنفس إلى وجود العديد من المشكلات الصحية، مثل التهاب الجيوب الأنفية أو أمراض اللثة، وأحياناً علامة على الإصابة بتلف الكبد

أسباب حكة الظهر والصدر

-أسباب حكة الظهر والصدر تجعل الكثيرين يشعرون بالجنون وحك جلدك، قد يتجنب البعض عدم الحديث عن حكة الظهر أو ذكرها للآخررين، وقد لا يلجأ البعض إلى استشارة الطبيب وطلب العلاج، حيث أن الحكة في الظهر لم يتم تحديد أسبابها الحقيقية بطريقة علمية لعلاج للهرش، وبالتالي وكلما زاد الأمر، زاد إزعاج المصاب ويؤثر على حياته وأسلوبه في الحياة. و هي غير مرتبطة العمر وقد تصيب أيضاً الأطفال وتسبب آلام شديدة، وسوف نتطرق اليوم إلى الحديث عن الحكة بالظهر . أسباب حكة الظهر و الجسم و أعراض وطرق الوقاية والعلاج.
-تؤدي حكه الظهر والصدر الشديدة إلى القلق والاكتئاب. اسباب حكة الظهر غير معروفة. حكة الظهر هى عملية فاخرة تتضمن استجابة الأعصاب داخل الجلد لمواد كيميائية معينة مثل الهيستامين ثم تحليل هذه الإشارات داخل الدماغ. غالبًا ما تكون الحكة رمزًا لأمراض جلدية معينة ، وأحيانًا تكون رمزًا لمرض داخلي ، وفي حالات مرضية أخرى حيث لا يوجد دليل على وجود مرض جلدي أو مرض داخلي ، يمكن أن تكون الحكة أيضًا نتيجة لتحليل خاطئ لـ الإحساس بالحكة داخل الجهاز العصبي. قد تؤدي الرغبة في الحك أو الخدش إلى الإحباط وعدم الراحة

أعراض مرض الكبد عند النساء

يشير مرض الكبد إلى الحالات الصحية التي تؤثر على وظائف الكبد، وإليك أبرز أعراض مرض الكبد عند النساء:
-التعب والإرهاق: يمثل أحد الأعراض الشائعة إلا أنه ما زال غير واضح لدى الأطباء كيف يتسبب تلف الكبد في التعب والإرهاق.
-الغثيان: يحدث الغثيان نتيجة لتراكم السموم في مجرى الدم، إذ تكون قدرة الكبد على أداء وظيفته في تصفية السموم منخفضة.
-براز شاحب: يكتسب البراز لونه الداكن من الأملاح الصفراوية التي يطلقها الكبد بشكل طبيعي، لذلك شحوب لون البراز قد يدل على وجود مشكلة في الكبد.
-اليرقان: يرجع اليرقان إلى تراكم البيليروبين (Bilirubin) المسمى أيضًا بالصباغ الصفراوي في الدم الذي يصعب على الكبد معالجته كما السابق، وقد تحدث الحكة في الجلد أيضًا لنفس السبب.
-الدوالي: تتواجد الدوالي عند النساء في الحالة الطبيعية، لكن بروزها واتساعها قد يدل على أمراض الكبد.
-انتفاخ البطن: يحدث الاستسقاء بسبب احتباس السوائل في البطن، وقد يتورم الكاحلين والساقين أيضًا بسببه.
-التأثير على الحياة الزوجية: فقدان الرغبة الجنسية والضعف الجنسي لدى النساء عند الإصابة بأمراض الكبد.
-ظهور الكدمات بسهولة: قد تظهر الكدمات بسهولة بسبب انخفاض قدرة الكبد على إنتاج عوامل التخثر.
-طفح جلدي: يظهر الطفح الجلدي تقريبًا على ربع الأشخاص المصابين بتليف الكبد.
-اضطرابات في الدورة الشهرية: أحد أعراض مرض الكبد عند النساء يتمثل في عدم انتظام الدورة الشهرية أو قلة حدوثها .
-البول الداكن: قد يكون البول البرتقالي الداكن مؤشرًا على مرض الكبد ويرجع السبب في ذلك إلى تراكم الكثير من البيليروبين لأن الكبد لا يتحلل بالشكل الطبيعي.

علاج الهرش

يركز علاج حكة الجلد على التخلص من سبب الحكة. وإذا لم تخفِّف العلاجات المنزلية من حكة الجلد، فقد يوصي طبيبك باستعمال الأدوية المصروفة بوصفة طبية أو غيرها من العلاجات. وقد تكون السيطرة على أعراض حكة الجلد أمرًا صعبًا وقد تتطلب علاجًا طويل الأمد. تشمل الخيارات ما يلي:
-كريمات ومراهم الكورتيكوستيرويد. إذا كان جلدك مثيرًا للحكة ولونه أحمر، فقد يقترح طبيبك استخدام كريم علاجي أو مرهم على المناطق المصابة. ويمكنك بعد ذلك أن تغطي البشرة بقطعة قماش قطنية مبللة. فالرطوبة تساعد البشرة على امتصاص الدواء وتساعد على تبريد الجلد.
-إذا كنت مصابًا بحكة شديدة أو حالة مزمنة، فقد يوصي طبيبك باتباع روتين ما قبل النوم هذا: جرِّب الاستحمام بماء فاتر عادي لمدة 20 دقيقة، ثم ضع مرهم تريامسينولون بنسبة 0.25% إلى 0.1% على الجلد الرطب. فهذا يحبس الرطوبة ويساعد على امتصاص الدواء. ثم ارتدِ ملابس نوم قديمة. وكرر هذا الروتين في وقت ما قبل النوم لعدة ليالٍ.
-الكريمات والمراهم الأخرى. تشمل العلاجات الأخرى التي يمكنك وضعها جلدك مثبطات كالسينيورين، مثل تاكروليموس (Protopic) وبيميكروليموس (Elidel). أو قد تجد بعض الراحة عند استعمال التخدير الموضعي أو كابسايسين أو دوكسيبين.
-الأدوية الفموية. قد تكون مضادات الاكتئاب التي تسمى مثبطات إعادة امتصاص السيروتونين الانتقائية، مثل فلوكستين (Prozac) وسيرترالين (Zoloft) ومضادات الاكتئاب ثلاثية الحلقات مثل دوكسيبين، مفيدة في تخفيف بعض أنواع الحكة المزمنة. وقد لا تشعر بالفائدة الكاملة لبعض هذه الأدوية لمدة 8 أسابيع إلى 12 أسبوعًا بعد بدء العلاج.
-العلاج بالضوء (المعالجة الضوئية). يتضمن العلاج بالضوء تعريض بشرتك لنوع معين من الضوء. ويمكن أن يكون هذا خيارًا جيدًا للأشخاص الذين لا يستطيعون تناول الأدوية الفموية. وستحتاج على الأرجح إلى عدة جلسات للعلاج بالضوء حتى يتم القضاء على الحكة.


Advertising اعلانات

48 Views