النظافة الشخصية للمنطقه الحساسة

كتابة امينة مصطفى - تاريخ الكتابة: 7 سبتمبر, 2021 8:25 - آخر تحديث :
النظافة الشخصية للمنطقه الحساسة


Advertising اعلانات

النظافة الشخصية للمنطقه الحساسة نتحدث عنها من خلال مقالنا هذا ونذكر لكم طرق تبييض المناطق الحساسة وعادات يومية تضرّ بصحة المهبل والختام بعض الطرق الطبيعية لإزالة شعر المهبل.

النظافة الشخصية للمنطقه الحساسة

1- غيري ملابسك الداخلية مرتين يوميًّا في الصيف، ومرة يوميًّا في الشتاء.
2- نظفيها من الأمام إلى الخلف بعد الانتهاء من دخول الحمام، وليس العكس، لضمان عدم انتقال أي جراثيم إليها من المنطقة الخلفية.
3- لا تستخدمي الدش المهبلي إلا في أضيق الحدود، لأن المهبل ينظف نفسه بنفسه، واستخدامه في بعض الأحيان قد يصيبك بالتهابات، لأنه يقضي على البكتيريا تمامًا، الجيدة منها والضارة.
4-اشطفي المنطقة الحساسة مرتين على الأقل يوميًّا بالماء الفاتر فقط، وإن كان لا بد من استخدام غسول، فيجب أن يكون طبيًّا وخاليًا من الكحول.
5- استشيري الطبيب إذا لاحظتِ وجود إفرازات بلون غير طبيعي كاللون الأصفر أو الأخضر أو الرمادي، أو إذا انبعث منها رائحة مزعجة فمن المحتمل أن تكون علامة لعدوى ما، يجب التعامل معها في أسرع وقت.
6- لا تتركيها مبللة أبدًا، وجففيها جيدًا بعد تعرضها للماء، ولا تجلسي بملابس داخلية متعرقة فترة طويلة.
8- ادهنيها ببعض نقاط ماء الورد بعد الاستحمام أو إزالة الشعر الزائد، لتفتيحها ومنحها رائحة جيدة.
9- ارتدي ملابس داخلية قطنية على الدوام.
10- لا تستخدمي اللوف الخشن عند الاستحمام، واستبدليها بلوفة ناعمة أو منشفة قطنية صغيرة.

طرق تبييض المناطق الحساسة

1-وصفة بيكربونات الصوديوم
بايكربونات الصوديوم أو صودا الخبز هي من المواد الطبيعية التي تُزيل الجلد الميت، كما تُوزان الرقم الهيدروجيني فيه، وغيرها من الفوائد ومع الاستخدام المنتظم لها تعمل على تبييض البشرة.
طريقة الاستعمال:
يُضاف جزئين من صودا الخبز إلى جزء واحد من الماء، ويتم خلطهما جيداً لتتكوّن عجينة لينة ثم تُطبق الخلطة على المنطقة المراد تبييضها مع التدليك بلطف، ثُم تترك لبضع دقائق وبعدها تُغسل المنطقة بالماء الفاتر، ومن ثم بالماء البارد وتُكرر الطريقة مرتين إلى ثلاث مرات في الأسبوع لحين التخلص من البقع الداكنة.
2-وصفة اللوز
يساعد كل من اللوز وزيت اللوز على تفتيح المناطق الدّاكنة وذلك لاحتوائه على الكثير من العناصر الضروريّة لذلك كفيتامين E و فيتامين A بالإضافة إلى الأحماض الدهنيّة الأساسيّة الموجودة بزيت اللوز التي تعمل على ترطيب الجلد وانعاشه وجعله أكثر نعومةً، وينصح بتطبيق هذه الخلطة مرتين بالأسبوع.
طريقة الاستعمال:
تُنقع حبّات اللوز ليلةً كاملةً، وفي الصباح تُطحن حبّات اللوز إلى أن يتم الحصول على عجينةٍ ناعمةٍ، يضاف إلى العجينة ملعقة الحليب ثم تُخلط المكونات مع بعضها جيداً ثم يوضع الخليط على المنطقة الحساسّة، وتترك لمدة 10-15 دقيقة، ثم تُغسل المنطقة مع الفرك بشكلٍ دائري ثم تنشّف المنطقة جيداً.
3-وصفة عصير الخيار
يمتاز عصير الخيار بخصائص تفتيح البشرة، فهو يحتوي على فيتامين أ الذي يساعد على تخفيف اسمرار الجلد من خلال التحكّم بإنتاج مادة الميلانين، بالإضافة إلى فعاليته بترطيب البشرة وجعلها أكثر نضارةً وتوهّجاً، وينصح بوضع عصير الخيار على المنطقة الحساسّة يومياً للحصول على أفضل النتائج.
طريقة الاستعمال:
يوضع عصير الخيار على المنطقة الحساسة، ثم يترك لمدة 10-15 دقيقة، بعد ذلك تُغسل المنطقة بالماء البارد وتنشّف جيداً.
4-وصفة خشب الصندل
يعمل خشب الصندل والخيار على تبريد الجلد وتهدئته، ويساعد الليمون على تخفيف المناطق الدّاكنة وتفتيحها، وينصح بعدم تطبيق هذه الخلطة بعد عملية إزالة الشعر من المنطقة، فالليمون قد يسبب التهيّج.
طريقة الاستعمال:
تُخلط المكونات مع بعضها البعض بشكلٍ جيدٍ، ثم يوضع الخليط على المنطقة وتترك حتى يجفّ الخليط عليها، ثم تغسل بالماء وتنشّف جيداً.
5-وصفة البندورة
تمتلك البندورة أو الطماطم خصائص التفتيح والتبييض، فهي تحتوي على مضاد الأكسدة المسمّى بالليكوبين الذي يحمي البشرة من التلف بسبب أشعة الشمس ويجعلها أقل حساسيةً لضرر الأشعة فوق البنفسجية التي تعد واحدة من الأسباب الرئيسيّة المسببة لدكونة هذه المناطق، بالإضافة إلى التخلّص من خلايا الجلد الميّت في تلك المناطق، وينصح بتكرار ذلك مرّة واحدة يومياً.
طريقة الاستعمال:
تُفرك المنطقة الحساسّة بحبّة البندورة بحركاتٍ دائريةٍ لعدة دقائقٍ، تترك المنطقة لمدة 10 دقائق ثم تُغسل بالماء البارد وتنشّف جيداً.

عادات يومية تضرّ بصحة المهبل

1- إعتماد الفوطة الصحية نفسها ليوم كامل
من الضروري أثناء فترة الحيض، الحرص على تغيير الفوط الصحية كل خمس ساعات على الأقل، وذلك منعاً لنمو أي عدوى أو كائنات بكتيرية في الفوطة الصحية. وهنا نشير الى أن ترك الفوط الصحية قد ينتج عنه عدوى مهبلية وإحمرار، لذلك يجب المحافظة عليها نظيفة دائماً للحفاظ على صحة المنطقة الخاصة.
2- غسل المنطقة الحساسة بالصابون
النظافة أمر بالغ الأهمية، إلا أن استخدام الصابون في المنطقة الحساسة قد يضر بها لأن المادة الكيميائية الموجودة في الصابون قد تدخل الفرج، ما يزيد من إحتمال حدوث خلل في درجة الحموضة الطبيعية ويؤدي ذلك الى جفاف المنطقة والشعور بالحكة لذلك يجب غسل المنطقة الحساسة بالماء فقط دون استخدام الصابون أو من الممكن استخدام الغسول الخاص من دون إفراط.
3- الملابس الداخلية الضيقة وغير القطنية
إرتداء المرأة للملابس الداخلية غير القطنية المصنوعة من الخامات الصناعية هو من أسوأ العادات، لأنها تعمل على حبس الرطوبة وتعزز نمو البكتيريا الضارة. كما أن بعض أنواع الملابس الداخلية التي تأتي على شكل خيط رفيع، تسبب الاحتكاك والحساسية المزعجة. من هنا ننصح بضرورة اقتناء ملابس داخلية مصنوعة من القطن الخالص للشعور بالراحة على مدار اليوم والحفاظ على صحة وسلامة المنطقة.
4- إزالة شعر المنطقة الحساسة
الجلد في منطقة العانة حساس ورقيق جداً، وهو قد يتعرض لجروح وخدوش في حال إزالة الشعر، ما يشجع على نمو البكتيريا الضارة والالتهابات الفيروسية. وفي هذا الإطار، نؤكد أن إستخدام الحلاوة قد يكون أخطر من الشفرة لأنها تؤدي الى تدمير الخلايا الحسية والعصبية لدى المرأة ما يعيق الإحساس بنشوة العلاقة الجنسية.

بعض الطرق الطبيعية لإزالة شعر المهبل

تلجأ بعض السيدات لاستخدام الخلطات المنزلية للتخلص من الشعر نهائيًا ودون ألم، ومن هذه الطرق ما يأتي:
1- النشأ والبيض:
يُعدّ البيض مُغذّيًا ومُرطّبًا أساسيّا للجلد، وفي هذه الطريقة تُمزج بيضة مع نشأ الذرة بكميّة مناسبة للحصول على عجينة سميكة، وتُفرد العجينة على المنطقة الحساسة وتُترك لنص ساعة، ثم تُنزع عن الجلد للتخلص من الشعر دون ألم.
2- البابايا:
إذ تُقطّع البابايا وتُطحن جيدًا ويُضاف لها القليل من الكركم الخام، ثم توضع على المنطقة بعد إزالة الشعر منها لمنع ظهور الشعر مرّةً أخرى، وذلك لأن البابايا تحتوي على مادة تُعيق نمو الشعر.
3- زيت السمسم:
يُمزج زيت السمسم مع مطحون البابايا في وعاء، ثُم يُطبّق على المنطقة المُزال منها الشعر، ويُترك مدّة نصف ساعة ثم يُفرك به الجلد جيدًا، بعد ذلك تُنظّف المنطقة وتُجفف، ويمتاز زيت السمسم بترطيبه الرائع للجلد.


Advertising اعلانات

114 Views