المتلازمات وانواعها

كتابة إسلام منير - تاريخ الكتابة: 27 يوليو, 2018 6:16 - آخر تحديث : 13 يوليو, 2021 11:29
المتلازمات وانواعها


Advertising اعلانات

المتلازمات وانواعها وكيفية التعامل معها وهل يوجد لها علاج فعال كل ذلك من خلال السطور التالية.

المتلازمة

المتلازمة أو ما يسمّى التناذر، هي مرض أو اضطراب له أكثر من ميزة أو عرض واحد، وبعبارة أخرى يمكن تعريف المتلازمة على أنها مجموعة من الأعراض والعلامات المترابطة مع بعضها البعض التي تشير إلى حالة مرضية معينة، حيث إن الإصابة بالمرض تتزامن مع ظهور أعراض هذا المرض، وقد تشكل هذه الأعراض نموذجاً قبل للحصر والدراسة، ولا شك أن المتلازمات وأنواعها المعروفة، تنتشر بشكل متفاوت في جميع بلاد العالم، وقد تكثر الإصابة بنوع معين من المتلازمات في بلد دون أخر، وقد تصيب بعض المتلازمات أحد الجنسين دون الأخر.

المتلازمات وأنواعها

هنالك الكثير من المتلازمات وأنواعها مختلفة ومتعددة، ومن هذه المتلازمات ما يأتي:
متلازمة داون.
متلازمة موبيوس.
متلازمة العرائس.
متلازمة الفص الأيسر.
متلازمة الفنون.
متلازمة براون.
متلازمة تيرنر.
متلازمة إعادة التغذية.
متلازمة نونان.
متلازمة توريت.
متلازمة مارفان.
متلازمة اسبرجر.
متلازمة وليام.
متلازمة الألم المركزية.
متلازمة جولدنهار.
متلازمة الاشعاع الحادة.
متلازمة انجلمان.
متلازمة خلل التنسج النقوي.
متلازمة براد ويلي.
متلازمة راي.
متلازمة روبينشتاين.
متلازمة نقص المناعة المكتسبة.
متلازمة كلاينفلتر.
متلازمة طالب الطب.
متلازمة كري دو شات.
متلازمة بندر.
متلازمة ستكلر.
متلازمة وهم كوتار.
متلازمة كلاينفلتر.
متلازمة تشارلز بوينت.
متلازمة الصدمة التسممية.
متلازمة أقزام امستردام.
متلازمة أجيناس.
متلازمة اليد الغريبة.
متلازمة الأظافر الصفراء.
متلازمة الجلد المبطن.
متلازمة التليف الكيسي.
متلازمة ادوارد.
والقائمة تطول بأنواع كثيرة أخرى من المتلازمات.

أكثر أنواع المتلازمات خطورة وانتشارا

بعد التعرف على المتلازمات وأنواعها المختلفة، بقي التعرف على أشهر أنواع هذه المتلازمات وأكثرها خطورة، وبعض الأعراض المصاحبة لها وهي كما يأتي:
-متلازمة داون: متلازمة داون هي حالة كروموسومية ترتبط بالإعاقة الذهنية، ومظهر الوجه المميز وشكل العضلات الضعيفة في مرحلة الطفولة، يعاني جميع الأفراد المتضررين من التأخير المعرفي، لكن الإعاقة الذهنية عادة ما تكون خفيفة إلى معتدلة، وقد يعاني المصابون بمتلازمة داون من مجموعة من العيوب الخلقية، مثل عيوب في القلب وتشوهات في الجهاز الهضمي.
-متلازمة إدوارد: تعرف أيضا باسم تثلث الصبغي 18، وهي حالة وراثية خطيرة جدا تتسبب في مجموعة واسعة من المشاكل الصحية الشديدة، حيث يمكن أن يعيش المصابون لسن مرحلة البلوغ المبكر ويمكن أن يموتوا قبل ذلك، ومن علاماته شكل الرأس صغير والفك قصير وغير طبيعي والشفة مشقوقة، بالإضافة إلى العيوب الخلقية مثل، مشاكل القلب والكلى وضعف النمو والفتق في جدار المعدة وتشوهات العظام مع بطئ شديد في التعلم.
-متلازمة التليف الكيسي: هو مرض وراثي تقدمي، يحدث بسبب التهابات الرئة المستمر، ويحدّ من القدرة على التنفس بمرور الوقت، ومن الأعراض التي ترافق المرض، البشرة الحساسة والسعال المستمر والتهاب الرئة المتكرر وضيق النفس وضعف النمو وصعوبة في حركة الأمعاء وعقم عند الذكور.

متلازمة

المُتَلاَزِمَة أو التَّنَاذُر هي مجموعة من الأعراض المرضية والعلامات المتزامنة ذات المصدر الواحد. في الطب أو الطب النفسي المتلازمة (أو المتناذرة أو التناذر أو السِندْرُم مجموعةٌ مترابطةٌ سهلٌ ملاحظتها سريرياً من السِمات، أو الإشارات (التي يراها أحدٌ غير المريض)، أو أعراض (التي يبلغ عنها المريض) أو الظواهر، أو الخصائص التي يكثر ظهورها مجتمعةً، مما يجعل ظهور واحداً أو غير واحدٍ منها يُنذِر المُعالج باحتمال وجود البقية. استُخدم المصطلح في العقود الأخيرة خارج الطب إشارةً إلى ظواهرَ متآلفةٍ تظهر باتحاد.
فعادة ما يستطيع الشخص الذي له أدنى قدر من الثقافة الصحية أن يربط بين ألم البطن والإسهال، أو بين ألم الصدر واللوزتين والسعال، أو بين العطش الشديد وكثرة التبول، ليعرف دون بالغ عناء أن مصدر الداء واحد ، بينما يتعذر على المرأة المصابة بمتلازمة كوشينغ أو تناذر كوشينغ أن تجد علاقة بين اضطراب الدورة الشهرية عندها وتغيّر المزاج والشعور بالعطش وامتلاء الوجه بالشحم والخطوط البنية على البطن، وكل تلك الأعراض هي في الحقيقة ذات منشأ واحد هو زيادة إفراز قشرة الغدة الكظرية من هورمون الكورتيزون.

ما الفرق بين المتلازمة والمرض؟

الفرق بين المرض والمتلازمة هو فرق يرجع لاختلاف مفهوم الكلمتين في الأوساط الطبية، والأمراض، هي حالات صحية لها أسباب معروفة، وأعراض المرض متسقة إلى حد كبير، على عكس المتلازمة، والتي تبدأ فيها الأعراض بالظهور متسقة مع المرض، وعادة ما يكون السبب غير معروف.
ويصنف العلماء المتلازمات بعد اكتشافهم للأسباب وراء أعراض المتلازمة ، وفي بعض الحالات هناك متلازمات تكون نتيجة لعدد من الأسباب.
ويظن البعض أنه ليس هناك فرق كبير بين تأثير المرض والمتلازمة، في الواقع المرضى المصابون بمتلازمات مختلفة قد يعانون من صعوبات أكبر من الصعوبات التي تمر بالمرضى، ومعظم المتلازمات لا يمكن الشفاء منها، ولكن يتم العمل على علاج الأعراض، والمرض والمتلازمة يشتركان في حالة التعب التي يشعر بها المرضي.
وتلخيصًا للفرق بين المرض والمتلازمة، يعرف المرض على أنه اضطراب يحدث في وظائف الجسم أو في أحد الأعضاء أو أحد أجهزة الجسم، ويؤدي ذلك لظهور أعراض مرضية معروفة، وعادة ما تكون أسباب الأمراض المختلفة معروفة وآليات علاجها كذلك، إلا إذا لم يتوصل العلم إليها بعد، والمتلازمة هي مجموعة من الأعراض التي تسير جنبًا إلى جنب مع المرض، وليس لها سبب واضح، وأحيانًا تتطور إلى مرض.

المتلازمات وأنواعها

في البداية يجن أن نعرف أن المتلازمات نوعان، النوع الأول، المتلازمات السريرية المرضية، وهي عبارة عن مجموعة من الأعراض والعلامات، والتي تأخذ سمات المرض، والنوع الثاني، متلازمات جينية، وهي تشير إلى التغيرات المرضية التي تحدث بسبب تغير في الجينات الحية، مثل متلازمة داون.
متلازمة داون
ونذكر بعض من أشهر أنواع المتلازمات المعروفة، متلازمة إدوارد، وهذه المتلازمة تصيب الكروموسومات، وتقوم بزيادة عدد الكروموسومات الكلي، ومن المعروف طبيعيًا أن الإنسان لديه 46 كروموسومًا نصفها يأتي من الأب والنصف الآخر من الأم، وتجتمع الكروموسومات على شكل أزواج، مرقمة من 1 إلى 22، والزوج الأخير هو المحدد للجنس، والأطفال المصابون بهذه المتلازمة يمتلكون 47 كروموسومًا، هذا الكروموسوم الزائد هو الكروموسوم رقم 18، فيصبح لدى الطفل ثلاث كروموسومات 18، لذلك تعرف المتلازمة أيضًا بمتلازمة كروموسوم 18 الثلاثي.
متلازمة داون، وهي من أشهر أنواع المتلازمات الجينية المعروفة، وكما في حالة متلازمة إدوارد، في متلازمة داون كذلك يمتلك الأطفال المصابون بها 47 كروموسوم بدلاً من 46، ولكن الاختلاف هنا في الكروموسوم المتكرر، في هذه الحالة يكون للطفل ثلاث نسخ من كروموسوم 21، وتحدث هذه الزيادة في خلايا الجسم كله، والكروموسوم 21 هو السبب وراء الحالة الصحية للأطفال الذين يعانون من المتلازمة وكذلك الشبه المتقارب بينهم، والإصابة بالمتلازمة ليست مرضًا وراثيًا تتناقله الأجيال، والإصابة لا تتكرر عادة في العائلة الواحدة، ولكن تزيد نسبة احتمال حدوث ذلك في العائلة إذا ولد طفل مصاب بالمتلازمة إلى 1 أو 2 في المائة، وهناك كذلك نوع نادر من متلازمة داون، قد لا تتكرر فيه الكروموسومات ولكن تحدث بسبب أن أحد الوالدين يحمل كروموسومًا مركبًا.
متلازمة تيرنر
لاحظ الدكتور هنري تيرنر في عام 1938 مجموعة من الفتيات لديهن بعض الصفات المشتركة مثل الشبه المتقارب وقصر القامة ووجود جلد زائد حول الرقبة، وبدأ الأطباء بعد ذلك بوصف حالات مشابهة، والمتلازمة تعتبر من أشهر المتلازمات العالمية، حيث يولد طفلة مصابة بمتلازمة تيرنر من كل 3000 طفلة حية تولد في العالم، وتقريبًا ما يصل إلى 98 من هذه الأجنة تجهض تلقائيًا بدون أي تدخل طبي ويولد أقل من النسبة المتبقية، ومن أسباب المتلازمة ، هو فقدان كروموسوم أكس كامل أو بشكل جزئي.
متلازمة وليام
وتم ملاحظة هذه المتلازمة على يد طبيب بأمراض القلب في نيوزيلندا عام 1961، وذلك بعد ملاحظته لعدد من الأطفال المرضى لديه الذين يتشابهون في الشكل وعدة خصائص أخرى، مثل الإصابة بعيوب خلقية، ومهاراتهم العقلية ضعيفة إلى حد ملحوظ، ومن أكثر المشكلات التي كانت مشتركة بينهم هي ضيق في المنطقة الموجودة فوق الصمام الأورطي، ومن الأعراض الأخرى التي لاحظها الأطباء بعد معرفة الحالة، فإن بعد مرور عام يجد الأطفال صعوبة في عملية الرضاعة، ويعاني المصابون بمتلازمة تيرنر بحساسية شديدة للضوضاء، ولدي البعض ارتفاع في نسبة الكالسيوم الموجودة في الدم.
حالات غريبة من المتلازمات النفسية
يوجد حالات نادرة قد لا يصدق البعض أنها موجودة من المتلازمات النفسية، ويعاني أصحابها من مشاكل كبيرة جدًا يصعب التعامل معها، على سبيل المثال كيف تتعامل مع شخص لا يصدق أحدًا أبدًا ؟، وهنا نذكر بعض المتلازمات النفسية الغريبة.
متلازمة كابجراس
هي نوع نادر من الاضطراب، عند إصابة الشخص به يجعله في حالة من الوهم، تجعله هذه الحالة يظن أن أحد الأفراد الموجودين حوله سواء كان من العائلة أو الأصدقاء قد تم استبداله عن طريق شخص منتحل متطابق تمامًا في المظهر، وهذا يجعله فاقدًا للثقةِ في الأشخاص من حوله لأنه وكما يظن ليس الشخص الحقيقي، ويؤثر ذلك على صاحب المتلازمة بشكل لا يجعله يشعر بالعاطفة نحو أي شخص حتى أمه، وتصيب هذه الحالة الإناث بنسبة أكبر من الذكور، وتنتشر وسط الأشخاص الذين يعانون من الفصام، أو لديهم مشاكل في وظائف الدماغ.
متلازمة الصوت المنفجر
من الحالات النادرة التي يظن فيها المصاب أنه يسمع أصواتًا عالية كأصوات الانفجارات أو أي نوع من أنواع الضجة العالية جدًا، ومع ذلك لا تتسبب في وقوع أي ألم، ولم يتعرف العلماء إلى الآن عن حقيقة الأسباب وراء هذه المتلازمة .
متلازمة فيرجولي
من الاضطرابات النفسية النادرة التي توهم الشخص أنه يرى جميع الناس شخصًا واحدًا، فأي شخص يقابله سواء يحبه أو يكرهه هو نفس الشخص.
متلازمة كوتارد، في هذه المتلازمة يفقد الأشخاص تعاطفهم الشخصي مع نفوسهم ولا يشعرون بوجودهم، بل ويصل بهم الإحساس إلى الموت، إذ يشعر المريض أنه فقد الدم في جسمه وجميع أعضائه الداخلية، لذلك يحاول العديد من المصابين بهذه الحالة الانتحار.


Advertising اعلانات

448 Views