الزبادي للرضع في الشهر السادس

كتابة هالة فهمي - تاريخ الكتابة: 19 فبراير, 2020 5:01 - آخر تحديث :
الزبادي للرضع في الشهر السادس


Advertising اعلانات

سنتعرف في هذا الموضوع على افضل الاطعمة المناسبة للطفل في الشهر السادس واهمية الزبادي للرضع في الشهر السادس.

نمو الطفل في الشهر السادس
خلال الأشهر القليلة الأولى من حياته، كان الطفل ينمو بمعدل 1 إلى 2 باوند في الشهر، بمعنى أنه الآن يجب أن يكون قد تضاعف وزنه على الأقل، ولكن في عمر الستة أشهر، يتباطأ نمو الطفل إلى حوالي 1 باوند في الشهر، كما يتباطأ الطول أيضاً إلى حوالي نصف بوصة كل شهر.
النمو البدني لطفلك في الشهر السادس:


-ينمو الأطفال بسرعة كبيرة خلال الأشهر الستة الأولى من حياتهم وهذا يعني أنه في المتوسط، قد يكون طفلك الآن ضعف وزنه منذ الولادة. بالطبع، هناك عوامل مختلفة قد تغني عن ذلك مثل الولادة المبكرة، وزن الولادة والخ التي يجب اعتبارها ولكن إذا كان كل شيء طبيعي حتى الآن فهذا هو الوزن المتوقع.
-من الممكن أيضاً ملاحظة بعض التغيرات في ملامح طفلك. لون العينين سيظهر بوضوح أكثر الآن وقد يختلف عن لونه وقت الولادة.
-يصبح الطفل في الشهر السادس قادراً على الجلوس، حيث يبدأ الأطفال بالتنقل حيث يبدأ الطفل في الشهر السادس بالتدحرج على المعدة والظهر. بعد ذلك سوف يقومون باستعمال أيديهم بطريقة أحسن، وقريباً سيكون بإمكانهم الجلوس بدون مساعدة.
-يختلف كل طفل عن الآخر حيث أنهم يبدؤون أيضاً بالحركة بشكل مختلف ومن مراحل نمو الطفل في الشهر السادس هي الزحف على يديه وقدميه، أما بعض الأطفال سيدفعون أنفسهم ببطنهم وسيستخدم بعض الأطفال ركبهم للدعم، في حين أن البعض الآخر لن يفعل ذلك، وكل هذا طبيعي تماماً. طالما ترين جهداً للتحرك والذي سيتحول في النهاية إلى المشي، فلا داعي للقلق.
-كل هذا النشاط البدني المتزايد سيعني أيضاً أن طفلك بحاجة إلى المزيد من التغذية ويمكنه الآن تناول بعض الأطعمةكل هذا النشاط البدني المتزايد سيعني أيضاً أن طفلك في الشهر السادس بحاجة إلى المزيد من التغذية ويمكنه الآن تناول بعض الأطعمة الصلبة، وسيقوم طفلك باختبار خيارات التذوق لمختلف النكهات. إذا كان طفلك لا يحب شيئا، حاولي مرة أخرى بعد بضعة أيام، وذلك لأنه من الممكن أن يكون الأطفال متقلّبين جداً في هذا الوقت، ويمكنهم تغيير رأييهم بسهولة حول ما يحلو لهم وما لا يعجبهم فجرّبي الكثير من الأطعمة المختلفة.
-النوم من أهم النشاطات في هذه المرحلة، حيث أن الأطفال بحاجة للراحة لمساعدتهم على النمو ومساندة مراحل نمو الطفل في الشهر السادس. سوف تجدين أن طفلك ينام طوال الليل، مما يمنحك فترة راحة جيدة لمدة ٨ ساعات، وسيفرك طفلك خلال نومه، لذلك لا تتفاجئي عندما تجدين طفلك في وضع مختلف في الصباح مثل البالغين تماماً.
تغذية الطفل في الشهر السادس
يعتبر الشهر السادس هو الشهر المناسب للبدء بإطعام الطفل، وإدخال الأطعمة الصلبة؛ مثل: الخضروات والفواكه المسلوقة جيداً إلى نظامه الغذائي، إلا أنه يجب توخي الحذر، وعدم إعطائه مجموعة كبيرة من الأطعمة للتأكد من عدم وجود حساسية لديه تجاه بعض الأطعمة، ويمكن تحديد استعداد الطفل لتناول الطعام من خلال المؤشرات التالية:
-يبدي رغبةً واضحة بتناول الطعام.
-يستطيع الجلوس وحده مع بقاء رأسه ثابتاً في مكانه.
-يستعمل الشفة العليا لتناول الطعام بالمعلقة مع تحريك الطعام داخل فمه.
-التواصل الاجتماعي مع الطفل في الشهر السادس
-تتطور المهارات الاجتماعية للطفل، حيث يستطيع تمييز الأصوات من حوله، ويبدي رغبته في مشاركة الحديث عن طريق الهمهمة والثرثرة، بالإضافة إلى إظهاره لمشاعر الحزن والفرح، ومحاولة تقليد الأصوات، والاستماع لمن حوله، كما يدرك انفصاله عن أمه، وبأنهما ليسا شخصاً واحداً، فيخاف من هجرها له عند تركه وحده أو مع الغرباء.
أطعمة يمكنك إعطائها للطفل في الشهر السادس
-الموز المهروس، هو من الأطعمة السهلة ذات مذاق جميل ومميز يمكنك إعطائها للطفل بشكل يومي، فهو غني بالفيتامينات.
-الجزر المهروس، يحتوي الجزر على مضادات أكسدة تزيد من مناعة الطفل ومقاومته للأطفال، كما انه يساعد كثيرا على تحسن الرؤية للأطفال.
-الزبادي، يعتبر الزبادي للرضع في الشهر السادس من أفضل الأطعمة التي يمكنك إعطائها لطفلك يوميا إذا ما كان لديه سبب يمنع ذلك.
أخطر أطعمة على الطفل في الشهر السادس


-العسل، يعتبر العسل من الأطعمة المفيدة لكنه يشكل خطورة كبيرة على الطفل الذي لم يبلغ العام، فهو قد يسبب تسمم غذائي.
-السكر، لابد الابتعاد عن السكر بقدر الإمكان فهو من الأطعمة الخطيرة التي تسبب تعفن داخل معدة الطفل فاحظر منه.
-الدهون، لابد أن نعلم الدهون الصحيحة للطفل، فيمكنك منح الطفل الحليب كامل الدسم، لكن تجنبي الطعام الذ1ي يحتوي على نسب عالية من الدهون.
-الملح، يشكل الملح ضررا كبيرا على كلى الطفل بالشهر السادس، لذلك ننصح بتجنب إضافة الملح إلى طعامك، فإن الكلى لديه رقيقة جدا.
كم علبة زبادي في اليوم للطفل
أكد الكثير من أطباء الأطفال بان بإمكاننا إعطاء أطفالنا ما يشاؤون من الزبادي باليوم، فهي لها الكثير من الفوائد الصحية لهم.
أكدوا أيضا على الاهتمام بخلط الفاكهة المهروسة بالزبادي، أيضا يجب خلط الخضراوات المهروسة بالزبادي لكي نوفر للطفل ما يحتاج إليه من الزبادي.
الزبادي للرضع في الشهر السادس من أفضل الأطعمة التي يفضل تناولها الكثير من الأطفال.
لذلك فيمكنك إعطائها له بمعدل ثلاث أو أربع علب باليوم.
لكن يجب عليكي حبيبتي أن تقومي بإعطاء طفلك الأطعمة الأخرى فإن رفض تناولها يمكنك الغناء له أو إعطائها له مزينة.
فوائد الزبادي للرضع
-الزبادي من أفضل الأطعمة التي تستطيع تخليص المعدة من الالتهاب التي يصيبها عند تناول الأطعمة الأخرى، كما أنها سهلة الهضم.
-تساعد الزبادي كثيرا على حماية الطفل الرضيع من الإصابة بتسمم الطعام، لذلك احرصي حبيبتي إن تعطيها لطفلك بشكل مستمر.
-تحتوي الزبادي على نسبة كبيرة من الكالسيوم الذي يساعد في بناء عظام الجسم بشكل سليم، كما أنها تحمي من الإصابة بهشاشة العظام.
-تعتبر الزبادي أفضل الأطعمة التي تمنع إصابة الطفل الرضيع الإصابة بالإمساك.
-تحتوي الزبادي على البوتاسيوم بكميات كبيرة مما يساعد على حماية الطفل من الإصابة بأمراض القلب.
القيمة الغذائية للزبادي
يعدّ الزّبادي المصنوع من حليب الأبقار أكثر أنواع الزّبادي شيوعًا، ويحتوي الزّبادي على كميّة ممتازة من الفيتامينات والمعادن الضرورية لنموّ الطّفل، ويحتوي كلّ كوب من الزّبادي على المعادن والفيتامينات الآتية:
-فيتامين ( أ ) 8%.
-فيتامين (ب6) 4%.
-فيتامين (ب12) 20%.
-فيتامين (د) 25%.
-الكالسيوم 30%.
-المغنيسيوم 8%.
-الثيامين 8%.
-الفسفور 25%.
-الريبوفلافين أو فيتامين (ب2) 25%.
-البانتوثينيك أو فيتامين (ب5) 8%.


Advertising اعلانات

298 Views