الحكمة والمثل في العصر الجاهلي

كتابة انور القثمي - تاريخ الكتابة: 10 مايو, 2020 8:48 - آخر تحديث :
الحكمة والمثل في العصر الجاهلي


Advertising اعلانات

الحكمة والمثل في العصر الجاهلي معناهم يتجلى في وضوح المعنى بل والمقصد وراء الحكمة أو المثل الجاهلي.

مفهوم الحكمة

الحكمة علم يبحث فيه حقائق الأشياء على ما هي عليه في الوجود بقدر الطاقة البشرية، فهي علم نظري غير آلي. والحكمة أيضا هي هيئة القوة العقلية العلمية المتوسطة بين الغريزة التي هي إفراط هذه القوة، والبلادة التي هي تفريطها. وتجيء على ثلاثة معان: الأول الإيجاد، والثاني العلم. والثالث الأفعال المثلثة، كالشمس والقمر وغيرهما، وقد فسر ابن عباس، رضي الله عنهما، الحكمة في القرآن، بتعلم الحلال والحرام. وقيل الحكمة في اللغة العلم مع العمل. وقيل الحكمة يستفاد منها ما هو الحق في نفس الأمر بحسب طاقة الإنسان. وقيل كل كلام وافق الحق فهو حكمة، وقيل الحكمة هي الكلام المقول المصون عن الحشو. وقيل هي وضع شيء في موضعه. وقيل هي ما له عاقبة محمودة. وأصل الحكمة في اللغة: ما أحاط بحَنَكَي الفرس، سُمِّيت بذلك؛ لأنَّها تمنعه من الجري الشَّديد، وتُذلِّل الدَّابَّة لراكبها، حتى تمنعها من الجِماح، ومنه اشتقاق الحِكْمَة؛ لأنَّها تمنع صاحبها من أخلاق الأراذل. وأَحْكَمَ الأَمْرَ: أي أَتْقَنَه فاستَحْكَم، ومنعه عن الفساد، أو منعه من الخروج عمَّا يريد

الحكمة والمثل في العصر الجاهلي

الأمثال أصدق شئ يتحدث عن أخلاق الأمة وتفكيرها وعقليتها , و تقإلىدها وعاداتها , ويصور المجتمع وحياته وشعوره أتم تصوير فهي مرآة للحياة الاجتماعية والعقلية والسياسية والدينية واللغوية , وهي أقوي دلالة من الشعر في ذلك لأنه لغة طائفة ممتازة , أما هي فلغة جميع الطبقات، و الحكمة هي عبارات تمثل خلاصة تجربة الحياة. ولم تخَصص لها قصائد، وإنما كانت مبثوثة في أثناء الشعر؛لعفويتها.وأشهر شعراء.

شيوع الحكمة والمثل في العصر الجاهلي

لقيت هذه الأمثال شيوعا لخفتها وعمق ما فيها من حكمة وإصابتها للغرض المنشودة منها, وصدق تمثيلها للحياة العامة ولأخلاق الشعوب , قال النظام : يجتمع في المثل أربعة لا يجتمع في غيره من الكلام إيجاز اللفظ وإصابة المعنى وحسن التشبية وجودة الكتابة فهو نهاية البلاغة والأمثال في الغالب أصلها قصة، أي أن الموقف الأصلي الذي ضرب فيه المثل يكون قصة أدت في النهاية إلى ضرب المثل, والفروق الزمنية التي تمتد لعدة قرون بين ظهور الأمثال ومحاولة شرحها أدت إلى احتفاظ الناس بالمثل لسهولتة وخفته وتركوا القصص التي أدت إلى ضربها.وفي الغالب تغلب روح الأسطورة على الأمثال التي تدور في القصص الجاهلية مثل الأمثال الواردة في قصة الزباء ومنها ” لا يطاع لقصير أمر, ولأمر ما جمع قصير أنفه ، بيدي لا بيد عمرو وكذلك الأمثال الواردة في قصة ثأر امرئ القيس لأبيه ومنها: ضيعني صغيرا وحملني ثأره كبيرا لا صحو إليوم ولا سكر غدا اليوم خمر وغدا أمر.

 الفرق بين الحكمه والمثل

المثل : كلام يقال في حادثة أو في مناسبة خاصة ويردد فيما بعد إذا سنحت  مناسبات تشبه الحالات الأصلية التي ورد فيها الكلام، الحكمة : قَوْلَةٌ تَتَضَمَّنُ رَأْياً حَكِيماً مُوَافِقاً لِلْحَقِّ وَالصَّوَابِ.ممكن ان يحتوي المثل على حكمة.والحكمة لغة: وضع الشيء في موضعه، وهي صواب الامروسداده.والحكمة عرفاً: فعل رشيد أو قول موجز سديد أو إصابة حق باستخدام الملكة العقلية فيسمى صاحبه حكيما أو عاقلا. والمثل لغة: الشبه فيقال مثل الشيء ومثله فهو شبيه. والمثل عرفاً: قول موجز يحكى لتشبيه حال أو واقعة مماثلة.وأما الفرق بينهما: فالمثل يأتي بهشخص بلا تخصيص ، وأما الحكمة فيأتي بها شخص مر بتجربة أو اصاب الحق بالظن وعادة ما تحمل في معناها توجيه وتذكير ونصح،وإرشاد والمـثل:هو حادث يقال فيه قول نتيجه تكرار حدث مع الافراد وهو عباره عن حكايه صورت بكلمات معدوده ذات مفردات سهله التفسير يفهم معناه كل من يسمعها والمثل نسيج ثقافي رائع بالغ الدقه يعطي في النهايه دستورا للناس اتمنى من كل انسان ان يقتدي بالامثال لخدمه الاخريين ولتقويه اواصر المجتمع وبناء الحب والتسامح والمساعده ونكران الذات في فعل العمل الصالح. 

من اسباب انتشارالحكم والامثال في العصر الجاهلي

لاقت الحكم والأمثال شهرة كبيرة في العصر الجاهلي، حيث أنها انتشرت على ألسنة الناس عامّة، وربما يعود ذلك لما امتاز به العرب من فصاحة وبلاغة وتجارب كثيرة في الحياة، ومن أبرز من قالوا أشهر الحكم والأمثال في العصر الجاهلي: لبيد بن ربيعة، قس بن ساعدة، امرؤ القيس، ربيعة بن حذار، عامر بن الظرب العدواني، سهيل بن عمرو، هرم بن قطبة الفزاري وأكثم بن صيفي التميمي

اهم الامثال والحكم في العصر الجاهلي

  •  أعط القوس باريها:ضرب هذا المثل في إعطاء العمل لمن يتقنه.،
  •  لا يطاع لقصير أمر، ولأمر ما جدع قصير أنفه بيدي لا بيد عمرو. 
  • قصة ثأر امرئ القيس لأبيه ومنها: ضيعني صغيرًا وحملني ثأره كبيرًا لا صحو اليوم ولا سكر غدًا، اليوم خمر وغدًا أمرا.
  • نك لا تجني من الشوك العنب: يضرب لمن يرجو المعروف في غير أهله أو لمن يعمل الشر وينتظر من ورائه الخير. وممّا ورد من الأمثال كذلك:أول ما أطلع ضبٌّ ذَنَبه
  • أجرِ الأمور على أذلالها
  • احذر الصبيان لا تصبك بأعقائها 
  • انقطع السلى في البطن ابصِرْ وَسْمَ قِدحك.
  • شر السير الحَقْحَقة،كذب مِن اليَهْيَرإنما يجزى الفتى ليس الجمل.
  • شبه شَرْج شَرْجًا لو أن أُسَيْمرًا
  • أحشَفًا وسوءَ كيلة.
  • نجد مَن رأى حضنًا،
  • ولا اللئامُ لهلك الأنام 
  • ليس من العدل سرعة العَذْل.
  • من لي بالسانح بعد البارح

Advertising اعلانات

558 Views