اعراض المخدرات والحبوب

كتابة منى عسيري - تاريخ الكتابة: 31 أغسطس, 2020 5:41 - آخر تحديث :
اعراض المخدرات والحبوب

Advertising اعلانات

اعراض المخدرات والحبوب وماهي افضل الطرق للتخلص من ادمان المخدرات والحبوب كل ذلك من خلال هذه المقالة.

تعاطي المخدّرات

يُعتبر نشاط تعاطي المخدرات عندما تُستخدم بشكلٍ غير لائق (كما في المنشطات لتحسين الأداء في الرياضة)، وتغيير المؤثرات العقلية والمزاج ليست سوى أدوية من سوء المعاملة تحتاج برامج متخصّصة في علاج إدمان .

الكبتاجون

الكبتاجون او فينيثايلين هو أحد مشتقات مادة الامفيتامين، وهي مادة كيميائية منشطة، كان يستخدم قديمًا كعلاج تحت مسميات كبتاجون وبيوكابتون وفيتون.

اهم اعراض الادمان وابرزها

1- عدم تناول وجباته فلا يأكل إلا وجبة واحدة ويجلس على الطعام قليلا.
2- انعزال الطفل تماما عن الأسرة.
3- النوم لفترات طويلة.
4- عرقلة فى النطق والتحدث.
5- فاقد التركيز ويدخل من موضوع لآخر.
6- الوجه يصبح لونه أصفر مع ظهور الهالات السوداء بكثرة من العين لعظام الخد.
7- يتهرب من الحديث فى جماعة.
8- يقتصر على أصدقاء السوء.
9- يبدأ فى طلب الأموال بشكل أزيد من الطبيعى.
10- التأخير بالخارج لفترات طويلة

علامات تكشف متعاطي الكبتاغون

أولاً: كثرة الحركة والكلام .
ثانياً: حك الأسنان ببعضها (الأضراس).
ثالثاً: التدخين بشراهة.
رابعاً: جفاف الريق وتشقق الشفتين فيقوم بترطيبها باللسان.
خامساً: الأرق، وكثرة السهر: عند انتهاء مفعول الجرعة ينام الشخص لفترات طويلة.
سادساً: كثرة حك الأنف لجفاف الغشاء المخاطي، وانبعاث رائحة كريهة من الفم.
سابعاً: ضعف الشهية للطعام مع حالات غثيان وتقيؤ، لكن بعد انتهاء المفعول تزداد الشهية للطعام.
ثامناً: اضطراب الحواس “التشفير” والعصبية الزائدة.
تاسعاً: اتساع حدقة العين والتأثر بالأضواء العاكسة.
عاشراً: رعشة في اليدين.

ما هو السبب الرئيسي للوقوع في ادمان تلك الحبوب ؟

السبب الرئيسي لادمان الحبوب أن أكثر الناس تقبل على تناول تلك الحبوب لتسكين الألم، أو التخلص من المشاكل النفسية كالقلق والاكتئا استناداً على نصائح البعض .. نصائح لا تعتمد على أي سند طبي، دون التدقيق في دواعي الاستخدام الصحيحة، أو موانع الاستعمال، أو حتى الآثار الجانبية، والأكثر عجباً أنهم لا يعرفون الجرعة الآمنة المناسبة لحالتهم..!!، ولذلك ننصح بعدم تناول أي أدوية دون استشارة طبيب.

ما هي أهم الاستخدمات الخاطئة لتلك العقاقير ؟

نرى في المجتمع بعض الأشخاص الذين يتعاملون مع العقار بشكل مختلف، عن الأسباب الطبية الصحيحة التي صُنع من أجلها، فنجد فئة ليست بقليلة تتناول العقاقير التي تحتوي على مادة البريحابالين، أو المواد الأخرى القادرة على غلق مستقبلات الحس داخل الجهاز العصبي المركزي، مثل الترامادول، والتامول، وغيرها.
ويظن المتعاطي أن تلك العقاقير تمده بالنشاط والحيوية، وقوة التحمل، حتى يتمكن من القيام بالأعمال الشاقة لفترات طويلة، دون راحة أو نوم، وهذا الأمر في غاية الخطورة ويؤدي إلى حدوث خلل كبير في وظائف الجهاز العصبي، مع اضطراب شديد في كيمياء المخ، يؤدي إلى الإصابة بعدة أمراض مزمنة، وأمراض نفسية خطيرة.

ماذا تفعل عندما تتأكد أن الشخص متعاطي للمخدرات؟

فى البداية يجب التنويه أن أعراض تعاطي المخدرات المذكورة ليست الدليل القاطع بأن الشخص يتعاطى المخدرات، ويظل تحليل المخدرات هو أكثر الدلائل دقة على التعاطي وفي حالة ثبوته واكتشاف تعاطي الشخص هناك عدة إرشادات يجب اتباعها تشمل:
1. المواجهة أقصر الطرق للعلاج:
عند التأكد من وجود تلك الأعراض بالأعلى فإن المواجهة و إخبار الشخص بتعاطيه للمخدرات هي أقصر الطرق التي تساعد على علاج الإدمان، ولكن يجب أن تتم تلك المحادثة في إطار جو من الصداقة، واحرص ألا توجه له أي لوم أو عتاب.
2. هو ضحية وليس مذنب:
لا يقوم الشخص بتعاطي المخدر حبا فيه، ولكن لوجود ضغوطات ودوافع نفسية أصبح ضحيه لها دفعته لذلك الطريق، لذا أثناء حديثك معه احرص على إظهار تفهمك أسباب تعاطي المخدرات التي أدت به لذلك الطريق، وتجنب تماما التعامل بشدة أو عنف حتى لا ينفر منك.
3.  عده بالمساعدة والبحث عن حل:
هو يشعر بالخجل وما ارتكبه من خطأ وفي أمس الحاجة إلى مساعدتك، لذا لا تتردد في طلب منه الإذن لمساعدته على التوقف عن التعاطي من خلال علاج المشاكل والضغوطات التي أدت به إلى ذلك، وفي حالة كان لا يجد مشكلة في تعاطيه أخبره بما ينتظره في المستقبل من مشاكل وكوارث تطول حياته الأسرية والعملية.


Advertising اعلانات

484 Views