اضرار المخدرات على المخ

كتابة منى عسيري - تاريخ الكتابة: 3 أبريل, 2020 8:41 - آخر تحديث :
اضرار المخدرات على المخ


Advertising اعلانات

اضرار المخدرات على المخ وماهي اضرار المخدرات الصحية وافضل طرق الابتعاد عن المخدرات من خلال هذه المقالة.

ما هو الإدمان ؟

الإدمان هو أن تفقد السيطرة على نفسك في التوقف عن أي عادة ما، أيًا كانت هذه العادة، فمثلًا هناك إدمان الإنترنت وإدمان بعض العادات الخاطئة، وأكثرها خطرًا على صحة الإنسان هو إدمان المخدرات وتظهر اضرار المخدرات على أعضاء جسم الإنسان وعلى مظهره وعلاقاته الاجتماعية وحياته الأسرية، وتمتد هذه الأضرار لـ تسبب وفاة المريض.

تأثير المخدرات علي الجهاز العصبي

من المعلوم أن المخ ذاك العضو المعقد الذي يبلغ وزنه ( ثلاثة جرامات ) من المادة الرمادية والمادة البيضاء، وهو العضو الرئيسي والقائد الذي له الكلمة العليا في الجسد فهو مركز النشاطات، والمتحكم الأول في الكثير من الوظائف الحيوية، مثل تنظيم التنفس ودرجة الحرارة وغيرها من الوظائف التي لا غنى عنها إطلاقًا، حتى أنه إذا فقد المخ وظيفته واستطاع الأطباء تشغيل باقي الأعضاء بالأجهزة الطبية الخارجية، وبعض الأدوية أطلقت تسمية «الموت الإكلنيكي» على هذه الحالة، كما أن المخ يتحكم في الوظائف الذهنية، مثل اتخاذ القرارات والعواطف والنشوة وغيرها؛ ولهذا من المهم جدًا معرفة كيفية عمل المخدرات في المخ، وكيف تؤثر المخدرات على الجهاز العصبي وخاصاً هذا العضو المعقد مخ الإنسان؟
وفي منتصف الثمانينيات ظهرت صورة معبرة عن مخ الإنسان وهو يتعاطى المخدرات على شكل مقلاة بيض، ويوجد داخلها مخ المدمن المتعاطي، وقد لاقت هذه الصورة رواج كبير في المجتمع، لكن في حقيقة الأمر هذه الصورة لا تعبر بالشكل الدقيق عن عملية التعاطي، لأن تعاطي المخدرات وتأثيره على المخ عملية أكثر تعقيدًا من هذا بكثير.

ما هو تأثير المخدرات على الجهاز العصبي؟

1. بطء أو تسريع رسائل المخ إلى الجسم:
يقوم المخ بإرسال الرسائل والأوامر إلى أجهزة الجسم للقيام بالوظائف والأنشطة المختلفة من خلال النبضات العصبية، وفي حالة تعاطى مخدرات منشطة أو مسكنة فإن ذلك يؤدي إلى تسريع أو تأخير في الرسائل المرسلة وبالتالي خلل في وظائف الجسم المختلفة والخروج عن الوضع الطبيعي لها.
2. تغيير في كيمياء المخ:
تعمل المخدرات على حدوث تغيير في كيمياء المخ وطريقة عمله نتيجة اعتماد مستقبلات الأفيون المسئولة عن تسكين الجسم والمتواجدة في المخ على وجود المخدر وبالتالي دفع المدمن إلى تكرار هذا السلوك وإشباع الرغبة في تعاطي المخدر.
3. اضطراب في النواقل العصبية قبل المشبكية:
النواقل العصبيية هي الهرمونات المسؤولة عن الشعور والتحكم في مستويات القلق والاكتئاب ومن تأثير المخدرات على الجهاز العصبي حدوث اضطراب في وظائف النواقل العصبية سواء من خلال زيادة في مستويات إطلاقها أو انخفاض عن المعدل الطبيعي وتشمل تلك الهرمونات المسؤولة عن الاضطراب:

تأثير المخدرات على العقل

ربما نسمع دائمًا أن مدمني المخدرات يقبلون عليها وفقًا لوصفهم ، لينسون العالم ويبتعدون عن المخاوف والمشاكل.
لكن ما لا يعرفه كثير من متعاطي المخدرات هؤلاء هو أن أضرار المخدرات هي أنهم يؤثرون بشكل مباشر على
قواهم العقلية ووعيهم بالقضايا.
ويأتي الأمر إلى حقيقة أن المستخدم لا يميز في بعض الأحيان بين الواقع والخيال ، ويصبح الأمر أكثر شدة أثناء سكرته ،
ولحظات تعاطي المخدرات من أي نوع.
هناك العديد من التجارب والدراسات العلمية التي أجريت على العديد من المستخدمين، والتي ثبت من خلالها أن مستوى
الوعي و الذكر قد انخفض.
وغيرها من المهارات التي ترتبط مباشرة بالقوى العقلية. نجد، على سبيل المثال، أنه عند استخدام الحشيش لفترات طويلة
من الزمن، فإنه يؤثر على متعاطي المخدرات مع بلادة.
وكذلك فشلها وترددها في أداء الواجبات المطلوبة منه. ليس هناك شك في أن هذا هو السبب الرئيسي لانخفاض
التحصيل العلمي للمستخدمين في مختلف الأعمار ، لأن هذا يرجع إلى سرعة نسيان المواد العلمية.

ما هو تأثير المخدرات على العقل البشرى

تؤثر جميع المخدرات – التي تؤدي إلى الإدمان – على الدماغ بنفس الطريقة حيث تعرقل حسن سير العمل في الدماغ عن طريق
زيادة كمية الدوبامين التي تعطي إحساساً بالمتعة.
لذلك، تحت تأثير المخدرات، يشعر الأشخاص بمشاعر قوية جداً من اللذة.
ولا يستطيع الدماغ أن يشعر بنفس هذه المشاعر من دون المخدرات ممّا يؤدي بالشخص المدمن إلى شعورٍ مؤلمٍ بالنقص
ويدفعه إلى تعاطي المواد مجدداً للحصول على الشعور نفسه.

تأثير المخدرات علي الجهاز العصبي والمخ ؟

يعتمد تأثير المخدر على المخ على عدة عوامل، أهمها نوع المادة المخدرة، وعدد المواد المخدرة، والفترة الزمنية للتعاطي، وعدد مرات التعاطي، ولكن بمجرد دخول المادة المخدرة في الجسم وجريانها في الدم يفقد الشخص السيطرة، وتبدأ الرغبة المُلحة للمخ في تعاطي هذه المادة مرة أخرى، وذلك لتأثير المادة المخدرة بشدة على نظام المكافأة في المخ brain reward) system)، والتي تعني ببساطة أن المخ يقوم بمكافأة الشخص عندما يعطيه هذه المادة المخدرة، وذلك عن طريق إعطاء الشخص الشعور القوي بالسعادة، و لهذا فإن الشخص ينمو عنده الشعور بالرغبة المُلحة، أو ما يُسمى بالرغبة الملحة (crave)، فيقوم الشخص بالاستمرار في تعاطي هذه المادة المخدرة.
على سبيل المثال: في حال تعاطي الشخص لمخدر مثل الكبتاجون أو الكوكايين، فإن الشخص يشعر بالنشوة والانبساط، لأنه يعد من المواد المنشطة، حيث يقوم بالتأثير على منطقة الدماغ المسئولة عن السعادة والنشوة، وهذه عن طريق ناقل عصبي (Neuro-transmitters)، وذلك بزيادة مادة تُسمى الدوبامين (dopamine) في الجسم، وهي المادة التي تفرز في الجسم، وتسبب الإحساس بالنشوة أو السعادة، حيث يزيد الدوبامين في المخ بقوة كبيرة، ولكن لفترة قصيرة وهذا الشعور بالنشوة والسعادة قد يكون قويًا جدًا للدرجة التي تجعل الشخص يشعر بالرغبة في الاستمرار في تعاطي المادة ما لم تتدخل جهة علاجية لوقف إدمانه لهذه المادة.
بمجرد تأثير المخدر على المخ فإن الشخص يشعر ببعض الأعراض الجسدية، مثل: سرعة ضربات القلب، الشعور بالغثيان والهلوسة، لهذا فإن الشخص المدمن أو المتعاطي قد يشعر بالرغبة في تعاطي المادة لمجرد الاستمرار في الحياة الطبيعية له، والقيام بعاداته اليومية بغض النظر عن تكلفة المخدر عليه، وفي أثناء ما يحاول القيام به من أجل الحصول على المادة فإنه قد يقوم بالكثير من السلوكيات الغير مفهومة وغير المتعارف عليها تجاه من حوله من عائلته وأصدقائه.


Advertising اعلانات

462 Views