استراتيجيات التعلم النشط واهم انواعه

كتابة somaya nabil - تاريخ الكتابة: 20 يونيو, 2021 11:43 - آخر تحديث :
استراتيجيات التعلم النشط واهم انواعه


Advertising اعلانات

استراتيجيات التعلم النشط واهم انواعه، واستراتيجيات التعلم النشط الجديدة، وما هي استراتيجيات التعلم النشط؟، واستراتيجيات التعلم النشط في التربية الإسلامية، نتحدث عنهم بشيء من التفصيل خلال المقال التالي.

استراتيجيات التعلم النشط واهم انواعه

هناك عدة أنواع من استراتيجيات التعلم النشط والتي تتمثل فيما يلي:
1. ألعاب الارتجال
إذا كان الفصل الدراسي الخاص بك هادئاً، وأنت تحاول بها إضفاء الحيوية على الأشياء، فحاول القيام ببعض الأنشطة منخفضة المخاطر مثل الألعاب، على سبيل المثال: اكتشاف الأزواج أكثر الأشياء غير المتوقعة التي يشاركونها، أو تحدي طلابك بالعد حتى 20 كمجموعة مع شخص واحد يقول كل رقم ولكن لم يتم تخصيص رقم لأحد، وإذا تحدث شخصان في نفس الوقت، يبدأ الجميع مرة أخرى.
2. بانوراما
ساعد الطلاب على بناء المساءلة من خلال تعليم بعضهم البعض، ابدأ بتقسيمهم إلى «مجموعات منزلية» (4 أو 5 أشخاص يعملون بشكل جيد)، وخصص لكل شخص في المجموعة موضوعاً مختلفاً لاستكشافه، سيعيدون التجميع للعمل مع جميع الطلاب من المجموعات الأخرى الذين يستكشفون نفس الفكرة، بمجرد إتقان المفهوم، يعود الطلاب إلى مجموعتهم المنزلية ويشارك الجميع الخبرات المكتسبة حديثاً.
3. ورقة الدقيقة الواحدة
كم يمكن أن تشرح في دقيقة واحدة؟ في نهاية الفصل، اضبط مؤقتاً واطلب من الطلاب تسجيل أكثر ما يلفت انتباههم أو أكبر سؤال، ويتيح هذا النشاط للطلاب التفكير في التعلم وبناء مهارات الكتابة، بالإضافة إلى أنك ستفتح نافذة على فهمهم وسوء فهمهم.
4. سلسلة الملاحظات
اكتب عدة أسئلة على قطعة من الورق ومرر كل منها إلى الطالب، يضيف الطالب الأول رداً ثم يمرر الصفحة لجمع المزيد من الردود. تساعد المساهمات المتعددة في بناء فهم أكثر اكتمالاً.
ويتضمن البديل الرقمي استخدام المستندات المشتركة التي تمت دعوة العديد من الطلاب لتحريرها، بعد ذلك يمكن لفصلك دراسة الإجابات وتحديد الأنماط والأجزاء المفقودة.
5. التعلم التعاوني
في هذا التطور في التفكير والمشاركة، اطرح سؤالاً مفتوحاً على فصلك الدراسي واطلب من الطلاب التوصل إلى أفضل إجابة لديهم، بعد ذلك، قم بإقران المتعلمين وحملهم على الاتفاق على الرد.
احصل على زوجين معاً، ويجب أن يفعل الرباعي نفس الشيء، واستمر حتى يذهب نصف المجموعة وجهاً لوجه مع النصف الآخر، إذا كان طلابك متصلين بالإنترنت، فإن الغرف الفرعية في البرنامج المستخدم تتيح لك فعل الشيء نفسه افتراضياً.
6. العصف الذهني
في هذا النهج، يتم منح الطلاب وقتاً للتوصل إلى أفكارهم الخاصة بشكل فردي قبل مشاركتها بصوت عالٍ أو نشرها على السبورة البيضاء عبر الإنترنت أو أي منصة مشتركة أخرى، يؤدي البناء في مساحة للتفكير الفردي إلى أفكار أفضل وتقليل التفكير الجماعي.
7. تخطيط المفهوم التعاوني
يعد تخطيط المفهوم التعاوني طريقة رائعة للطلاب للابتعاد عن وجهات نظرهم الفردية، يمكن للمجموعات القيام بذلك لمراجعة العمل السابق، أو يمكن أن تساعدهم في تعيين أفكار للمشاريع والواجبات.
8. رسم الخرائط الذهنية
خذ صفحة من كتيب المصممين واجعل الطلاب يستكشفون بشكل أعمق من خلال تبني منظور، الأمر بسيط بشكل مخادع- اكتب ما يقوله الشخص ويفكر فيه ويفعله ويشعر به.
تعتبر القدرة على الإبطاء والانغماس في وجهة نظر أخرى ذات قيمة، في التفكير التصميمي، تساعد الخرائط الذهنية المصممين على إنشاء منتجات أفضل للمستخدمين، لكن هذه العملية يمكن أن تكون ذات قيمة لتحليل شخصيات من الأدب أو الشخصيات التاريخية أو المواقف السياسية.
9. ردود الفعل في الوقت الحقيقي
عندما يشاهد الطلاب مقطع فيديو أو محاضرة صغيرة أو عرضاً تقديمي لطالب آخر، اطلب منهم مشاركة ردود أفعالهم في الوقت الفعلي، حيث يساعد هذا الطلاب على تحديد الاتجاهات والنظر في وجهات النظر الجديدة.

استراتيجيات التعلم النشط الجديدة

1. الشمولية حيث تتميز هذه الاستراتيجيات بأنها شاملة أي تغطي كافة الاحتمالات.
2. ذات أهداف تربوية حيث ترتبط ارتباط وثيق بالأهداف التربوية والاقتصادية و التعليمية.
3. الاستراتيجية طويلة المدى.
4. مرنة، وقابلة للتطوير.
5. جذابة للمعلم والطالب.
6. المشاركة الإيجابية بين الطالب والمعلم.

ما هي استراتيجيات التعلم النشط؟

هو فلسفة تربوية تعتمد على إيجابية المتعلم في الموقف التعليمي ويهدف الى تفعيل دور المتعلم من حيث التعلم من خلال العمل وبالبحث والتجريب واعتماد المتعلم على ذاته في الحصول على المعلومات واكتساب المهارات وتكوين القيم والاتجاهات فهو لا يرتكز على الحفظ والتلقين وانما على تنمية التفكير والقدرة على حل المشكلات وعلى العمل الجماعي والتعلم التعاوني.

استراتيجيات التعلم النشط في التربية الإسلامية

1. استراتيجية القصة ذات الاتجاهين
وهي التي يقوم بها أحد الطلاب بشرح أحد القصص التي قد قرأها أو شاهدها أو سمعها ويطلب منه المعلم أن يوضح الدروس المستفادة منها، ثم يطلب من طالب آخر أن يقوم بالتعقيب على تلك القصة وأن يشرح قصة أخرى تخدم نفس الهدف، مع إتاحة الفرصة للنقاش المتبادل بين الطالبين في كلتا القصتين.
2. استراتيجية العصف الذهني
وهي التي يقوم المعلم من خلالها بطرح أحد القضايا سواء الدينية أو السياسية أو الاجتماعية، ويبدأ في المناقشة مع الطلاب حولها؛ من أجل التوصل إلى آراء وأفكار جديدة إبداعية من خلال المشاركة بين الطلاب وبعضهم البعض في التفكير والتحليل والعصف الذهني.
3. استراتيجية المحاكاة
وهي استراتيجية يتم من خلالها تبسيط بعض المواقف المعقّدة التي لا يُمكن للطالب تخيّلها في صورة محاكاة للواقع عبر بعض المشاهد التي يقوم الطلاب بتنفيذها، أو ربما يعتمد المعلم هنا على القصص المصورة كما هو الحال في قصص القرآن الكريم وقصص الأنبياء وغيرها، وتكمن أهمية تلك الاستراتيجية في قدرتها على مساعدة الطلاب على تخيّل الأحداث الكبيرة بشكل بسيط ويسير يصل إلى عقولهم بسهولة.


Advertising اعلانات

213 Views