اسباب الحرب العالمية الثانية

كتابة هدى المالكي - تاريخ الكتابة: 12 أكتوبر, 2021 12:31 - آخر تحديث :
اسباب الحرب العالمية الثانية

Advertising اعلانات

اسباب الحرب العالمية الثانية، حيث أنها تعد من أشهر الحروب العالمية، وأقواها، وهي مشهورة بالكثير من الأحداث التي لا تعد، وفي هذا المقال سوف نقوم بسرد بعض من أسباب الحرب العالمية الثانية، وأسباب خسارة ألمانيا في الحرب العالمية الثانية، ومراحل الحرب العالمية الثانية، ونتائجها.

اسباب الحرب العالمية الثانية

1. الكساد العظيم
كانت فترة ما قبل الحرب العالمية الثانية فترة من المعاناة الاقتصادية الكبرى في جميع أنحاء العالم يسمى بالكساد العظيم، وكان كثير من الناس عاطلين عن العمل ويكافحون من أجل البقاء، وخلقت هذه الحكومات الغير المستقرة والاضطرابات في جميع أنحاء العالم الأسباب لقيام الحرب العالمية الثانية.
2. معاهدة فرساي
معاهدة فرساي التي عقدت بعد انتهاء الحرب العالمية الأولى بين ألمانيا والحلفاء، حيث خسرت ألمانيا الحرب، وكانت المعاهدة قاسية جدا ضد ألمانيا، واضطرت ألمانيا إلى “قبول المسؤولية” من أضرار الحرب التي لحقت بالحلفاء، وقامت ألمانيا بدفع مبلغ ضخم من المال يسمى بـ التعويضات بناءاً على طلب من المعاهدة، بينما كانت المشكلة من المعاهدة في وصول الاقتصاد الألماني لحالة الخراب، وتضرع الناس جوعا ووصلت الحكومة لحالة عارمة من الفوضى.
3. الفاشية
مع الاضطرابات الاقتصادية التي خلفتها الحرب العالمية 1، اتخذت بعض الدول من قبل الحكام المستبدين والذين شكلوا الحكومات الفاشية القوية، وكانت الحكومة الفاشية الأولى أسبانيا التي كان يحكمها الدكتاتور فرانكو، ثم تولى موسوليني السيطرة على إيطاليا، وأراد هؤلاء الطغاة توسيع الامبراطوريات، وبدأوا في البحث عن أراض جديدة، وقامت إيطاليا بغزو أثيوبيا واستولت عليها في عام 1935.
4. التوسع الياباني
في فترة ما قبل الحرب العالمية الثانية، كانت اليابان ذات النمو السريع، ومع ذلك، لم يكن لديها الأرض أو الموارد الطبيعية للحفاظ على نموها، وبدأت اليابان في النظر في نمو إمبراطوريتهم من أجل الحصول على موارد جديدة، فغزوا منشوريا في عام 1931 والصين في عام 1937.
5. الترضية
بعد الحرب العالمية 1، كانت دول أوروبا تتضجر وغير راغبه في بدأ حرب جديدة، وأصبحت البلدان العدوانية مثل إيطاليا وألمانيا، والذين بدأوا في الاستيلاء على جيرانهم لبناء جيوشهم، بينما أملت دول أخرى مثل بريطانيا وفرنسا في الحفاظ على السلام من خلال “التهدئة”، وهذا يعني أنها حاولت أن تجعل ألمانيا وهتلر سعداء بدلا من محاولة منعهم، وكانوا يأملون أنه من خلال تلبية طلباته انه سيكون راضيا ولن يكون هناك أي حرب.
6. هتلر والحزب النازي
حيث حصل أدولف هتلر والحزب النازي إلى السلطة، بينما كان الألمان بحاجة ماسة لشخص ما ليتدير اقتصادهم واستعادة كبريائهم الوطني، وقدم هتلر لهم الأمل في عام 1934، وأعلن هتلر “الزعيم” وأصبح ديكتاتور ألمانيا، واستاء هتلر من القيود التي وضعت على ألمانيا بموجب معاهدة فرساي.

أسباب خسارة ألمانيا في الحرب العالمية الثانية

1. عدم إصغاء هتلر لجنرالاته
حيث اعتقد هتلر نفسه قائد عسكري عظيم بعد النصر في فرنسا فقام بوضع خطط عسكرية ولم يستمع لجنرالاته كما أنه قام بطرد بعضهم.
2. الحليف الإيطالي الضعيف
أول تحالف لألمانيا النازية كان مع إيطاليا لتشابه الفكر المعادي للشيوعية لكن الجيش الإيطالي كان ضعيف جدا ومعداته قديمة وتكتيكات عسكرية قديمة مما جعل إيطاليا عبئ على ألمانيا.
3. فتح الحرب على جبهتين
قرر هتلر غزو الاتحاد السوفيتي في الشرق والاستيلاء على قناة السويس في الجنوب، وترتب على ذلك فتح حرب على جبهتين، مما أدى إلى نقص المعدات على الجبهتين.
4. التكنولوجيا العسكرية في الوقت الخاطئ
صنعت ألمانيا صواريخ و طائرات نفاثة ودبابات خارقة لكن في الوقت الخاطئ حيث جميع ما ذكر تم صنعه في اخر سنتين من الحرب
1945، 1944.
5. إعلان الحرب على الولايات المتحدة
عندما قام هتلر بإعلان الحرب على الولايات المتحدة لم يكن يعلم أو أنه أقنع نفسه بأنه سينتصر لكن كان العكس، لأن الولايات المتحدة تتمتع بقوة صناعية هائلة وبُعدها عن منطقة الحرب أدى إلى إنتاج غير محدود للمعدات و الطائرات والدبابات.
6. الشتاء الروسي
يجمع الكثير على أن سبب خسارة ألمانيا في الحرب هو الشتاء والبرد القارص لأنه معظم جنود هتلر ماتو بسبب تدني درجات الحرارة و انتشار الأمراض و تجمد الوقود في الدبابات والشاحنات.
7. رفض هتلر للانسحاب
رفض هتلر انسحاب أي من قواته على الجبهه الشرقية مما أدى إلى تدمير هذه القوات أو أسرها وعدم الاستفادة منها.

مراحل الحرب العالمية الثانية

1. بدأت الحرب بهجوم ألمانيا على بولندا، وكان ذلك في الأول من سبتمبر من العام 1939، الأمر الذي دفع بالعديد من الدول المختلفة إلى إعلان الحرب على ألمانيا، وهذه الدول هي بريطانيا، وفرنسا، واستراليا، وكندا، ونيوزلندا، والعديد من الدول الأخرى، واستسلمت بولندا بعد المعركة الشهيرة التي عرفت باسم معركة كوك.
2. قام الاتحاد السوفيتي بغزو فنلندا، وذلك على إثر رفض الأخيرة وضع قواعد عسكرية سوفياتيَّة على أراضيها، وعلى الرغم من حجم الكوارث التي سبَّبها هذا الاجتياح، إلا أن الاتحاد السوفيتي قرر الانسحاب فجأةً، فخضعت فنلندا لمعاهدة سلام، سلمت بناءً عليها قسماً كبيراً من أراضيها.
3. وقعت عدة معارك كانت بريطانيا طرفاً فيها، استطاعت تحقيق النصر في بعضها، بينما لم تحقق أي تقدم يذكر في البعض الآخر.
4. القوات الألمانية شنت حرب ضروس على كل من بلجيكا، وهولندا، ولوكسمبورج، وبعد نجاح معاركها في هذه الدول، تقدَّمت إلى فرنسا، واستطاعت القوات الألمانية تحقيق انتصاراتٍ هائلة، وبعد ذلك بدأت القوَّات الإيطاليَّة بمهاجمة فرنسا أيضاً، إلى أن سقطت العاصمة باريس بيد القوَّات الألمانية.
4. بدأت القوات الألمانية حملة شرسة على بريطانيا، حيث بدأت بقصفها بالطيران، إلى أن دخلت الولايات المتحدة الأمريكية على الخط، وإلى أن استطاعت القوات البريطانية تطوير أسلحتها، بدأت هاتان القوتان بالهجوم جواً على ألمانيا.
5. وقعت العديد من المعارك الضارية بين القوات المختلفة في مناطق العالم كلها وتحديداً في المناطق الأوروبية والآسيوية، ولكن بدخول الولايات المتحدة على الخط، وبعد مضي فترة من بدء هذه الحرب، بدأت مجريات الأحداث تسير لصالح قوات الحلفاء، إلى أن استطاع الحلفاء استعادة السيطرة شيئاً فشيئا، الأمر الذي أوقع موسوليني بأسر المحاربين الإيطاليين، والذي دفع بهتلر إلى الانتحار هو وزوجته.
6. شهدت الحرب العالمية الثانية، وفي المسرح الآسيوي إلقاء قنبلتين نوويتين على مدينتين يابانيتين، الأمر الذي أدى إلى تدميرهما، وقتل عدد كبير من سكانهما.

نتائج الحرب العالمية الثانية

1. أصبحت كل من أمريكا والاتحاد السوفيتي كقوة عظمى، ذات نفوذ كبيرة وهيمنة ضخمة في كافة الدول الأوروبية.
2. نمو اقتصادي في عدد من الدول التي تضررت صناعية، بالتعاون مع الدول الأخرى.
3. إنشاء الأمم المتحدة لوقف أي صراعات وحروبات دولية مستقبلة ولتعزيز التعاون بين الدول، وتغير الخارجية السياسية والعسكرية والاقتصادية والاجتماعية في كافة أنحاء العالم.
4. ظهور حركات استقلالية في أفريقيا ودول آسيا.
5. دخول أمريكا والاتحاد السوفيتي والصين وفرنسا والمملكة المتحدة كأعضاء دائمين في مجلس الأمن.


Advertising اعلانات

434 Views