اسئلة عن الصوم واجابتها

كتابة محمد الذوادي - تاريخ الكتابة: 15 ديسمبر, 2019 7:53 - آخر تحديث :
اسئلة عن الصوم واجابتها


Advertising اعلانات

نقدم اليكم من خلال هذه المقالة الشيقة مجموعة من اهم وافضل الاسئلة التي تخص الصوم واجابتها.

أسئلة عن الصيام
س: ما الحكم عندما تتعارض الفتاوى في رمضان؟
ج:قد يقع عامّة الناس في الحرج والبلبلة عندما يسمعون الفتاوى المتعارضة، وعلى وجه الخصوص ما يتعلق بالمفطرات في رمضان، لذا لا بد من التأكيد على أنّ اختلاف الفقهاء هو في الأمور غير الأساسية، وهو اختلاف فيه توسعة على الناس ورحمة، وهو مقصد من مقاصد الشارع الحكيم. وحتى يطمئن الصائم نقول له: عندما يكون المفتي من أهل العلم والتقوى فيمكنك أن تعمل بفتواه من غير حرج . وفي حالة التعارض بين فتاوى العلماء المُعتبرين يمكنك أن تأخذ بأيٍّ منها من غير حرج، وصيامك صحيح بإجماع العلماء. فلو أفتاك أحدهم، مثلاً، بصحة صيامك في حالة ابتلاع النخامة عمداً، فأخذت بفتواه، وأفتاك آخر ببطلان الصيام، فصيامك صحيح بالإجماع. وما يُقال في الصيام يُقال في غيره من الأحكام.
س: حكم بلع البلغم والنخامة؟
ج: الراجح عند العلماء أنّ بلع البلغم والنخامة لا يفسد الصيام حتى لو وصلت إلى الفم ثم ابتلعها. والقول بفساد الصيام في مثل هذه الحالة فيه تشديد على الناس من غير دليل. والأولى في مثل هذه الأمور القول بعدم فساد الصيام حتى يقوم الدليل على خلافه. ولا بأس أن يحتاط الصائم ولكن لا يُحرج نفسه.
س: ما الحكم فيمن كان يظن أنّ بإمكانه أن يأكل ويشرب حتى نهاية الأذان، هل عليه قضاء؟
ج: ليس على مثل هؤلاء قضاء، وعليهم في المستقبل أن يمسكوا عن المفطرات بمجرد سماع المؤذّن، أو بمجرد دخول الوقت، حسب علمهم المستند إلى الإمساكيات المتداولة.
س: صائم أكل وشرب معتقداً أنّ الفجر لم يطلع، أو اعتقد أنّ الشمس قد غربت. فما الحكم؟
ج: إذا نتج ذلك عن خطأ فصيامه صحيح، ولا قضاء عليه. أمّا إذا شك في طلوع الشمس أو مغيبها وتعمّد ألا يتحقق ثم ظهر أنه أكل أو شرب في نهار رمضان فعليه أن يقضي ذلك اليوم.
س: إمرأة حامل وأصابها نزيف، فما حكم صيامها؟
ج: طالما أنها حامل، وطالما أنّ نزول الدّم لم ينتج عن الوضع أو عن إسقاط الجنين المتخلّق فصيامها صحيح. على خلاف دم الحيض أو النفاس.
س: حكم الميت الذي مات وعليه قضاء أيام لم يصمها؟
ج: نخرج من ماله الذي تركه مقدار إطعام مسكين عن كل يوم أفطره، وأقلّه مقدار صدقة الفطر عن كل يوم. وإذا لم يترك الميت مالاً فمن البّر به إخراج الفدية عنه ولكن لا يجب. ويمكن أيضاً الصيام عنه لقول الرسول، صلى الله عليه وسلم:”من مات وعليه صيام صام عنه وليّه”. أما المريض الذي توفي قبل أن يشفى، أو قبل أن يتمكن من القضاء أو إخراج الفدية، فلا شيء عليه، وتسقط عنه الفدية وكذلك والقضاء.
س: حكم استعمال حبوب منع الحيض في رمضان؟
ج: يجوز استعمال هذه الأدوية بشرط أن لا تكون لها آثار ضارة على صحة المرأة. وهذا الأمر يقرره الأطباء الثقات.
اسئلة شائعة عن الصيام
س) من هو المريض الذي يجوز له الإفطار وما حكمه؟
ج) المريض الذي يجوز له الإفطار هو الذي يخاف الضرر على نفسه من الصوم، فيفطر ويقضي فيما بعد إن برئ من مرضه قبل رمضان التالي وإلا إن استمر مرضه فيسقط عنه القضاء ويدفع الفدية.
س) كيف يحدد المرض الذي يجوز معه الإفطار؟
ج) يعرف تضرر الإنسان من الصوم إما بقول الطبيب الذي يمنعه من الصوم أو يحذره خوفاً على صحته أو بوجود الخوف الفعلي لدى المكلف بما يعلمه من حاله.
س) هل المصل مفطر؟
ج) المصل الذي يوضع للمريض إن كان للغذاء فهو مفطر فلا يصح معه الصوم.
س) هل الإغماء يبطل الصوم؟
– الصائم الذي يغمى عليه أثناء نهار الصوم لا يبطل صومه.
– المكلف الذي يغمى عليه قبل الفجر ولم يكن قد نوى الصوم لا يصح منه الصوم، أما إذا نوى وأغمي عليه ولو قبل الفجر ثم أفاق في النهار فيكمل صومه ويصح.
س) هل البنج مفطر؟
ج) لو بنّج قبل الفجر وقبل النية فلا يصح منه الصوم أيضاً لكن عليه القضاء أما إذا بنج خلال النهار أو بعد النية ثم أفاق فيتابع صومه.
س) ما حكم المصاب بداء العطش لناحية الصوم؟
ج) المصاب بداء العطاش الذي يتعذر عليه الصوم أو يشق عليه يجوز له الإفطار ويدفع الفدية في صورة المشقة دون حالة التعذّر.
س) هل على الحامل أن تصوم أو يجوز لها الإفطار؟
ج) الحامل إذا أضر الصوم بها يجوز لها الإفطار وتقضي، والحامل المُقرب إذا أضرّ الصوم بجنينها تفطر وتقضي مع الفدية.
س) ما حكم المرضع لناحية الصوم؟
ج) المرضع القليلة اللبن التي يضر الصوم برضيعها يجوز لها الافطار وتقضي مع دفع الفدية.
س) هل إبرة العلاج من المفطرات؟
ج) إبرة العلاج ليست مفطرة.
س) هل إبرة البنج مفطرة؟
ج) إبرة البنج في اللثة لعلاج الأسنان ليست مفطرة.
س) هل يجوز للصائم أن يصلح أسنانه؟
ج) علاج الأسنان ليس مفطراً مع عدم تعمد ابتلاع شيء مما يوضع في الفم.
س) هل تنظيف الأسنان مفطر؟
ج) تنظيف الأسنان بالمعجون والفرشاة ليس مفطراً مع عدم تعمد ابتلاع شيء.
س) هل طساسة الربو من المفطرات؟
ج) طساسة الربو ونحوها إن كان تحتوي على سائل يدخل الجوف فهي مفطرة أما إذا كانت بخاراً أو هواءً فليست مفطرة.
س) هل قطرة العين والأذن مفطرة؟
ج) قطرة العين والأذن ليست مفطرة.
س) هل قطرة الأنف من المفطرات؟
ج) قطرة الأنف إن دخلت الجوف فهي مفطرة.
س) هل التقيؤ من المفطرات؟
ج) التقيؤ ليس مفطراً إلا إذا كان عمدياً فإنه مفطر على الأحوط وجوباً.
س) هل التحميلة من المفطرات؟
ج) التحميلة الجامدة ليست مفطرة أما الاحتقان بالسائل فهو مفطر على الأحوط وجوباً.
س) هل سحب الدم من المفطرات؟
ج) سحب الدم ليس مفطراً.
س) هل الدواء الذي يأخذه المريض لعمل الصورة مفطر؟
ج) إذا اضطر لأخذ دواء لأجل عمل تصوير أو غيره للعلاج فهذا مفطر فإن لم يمكنه القيام به ليلاً فيجوز نهاراً ويفطر به وعليه القضاء.
س) هل على المريض الذي يفطر القضاء؟
ج) من به مرض مانع من الصوم كأمراض المعدة والسكري وغير ذلك يجوز له الإفطار، فإن استطاع القضاء بعد شهر رمضان ولو بتفريق الأيام فعليه القضاء، وإلا فإن استمر مرضه المانع من الصوم إلى رمضان التالي فيكتفي بدفع الفدية.
س) إذا أفطر الصائم لأخذ الدواء فهل يجوز له أخذه ومتابعة صومه؟
ج) إذا احتاج لأخذ الدواء خلال النهار فإن أمكن أخذه قبل الفجر وبعد الإفطار بأن سمح الطبيب بذلك فعليه الصوم وإلا إن إحتاج لأخذه خلال النهار بحسب أمر الطبيب فيجوز له الإفطار ويقضي فيما بعد.
س) إذا أضر الصوم بالإنسان لكن بعد انتهاء النهار فما حكمه؟
ج) إذا سبب الصوم ألم الرأس أو المعدة أو سبب الآلام والعوارض ولو بعد الإفطار بحيث إذا لم يصم لا يحدث ذلك فيجوز له الإفطار ويقضي إن استطاع.


Advertising اعلانات

341 Views