اذكار الصباح والمساء مكتوبة مختصرة

كتابة محمد الذوادي - تاريخ الكتابة: 29 نوفمبر, 2019 4:42 - آخر تحديث :
اذكار الصباح والمساء مكتوبة مختصرة


Advertising اعلانات

نقدم لكم في هذا المقال مجموعة من اهم اذكار الصباح والمساء مكتوبة مختصرة نتمني ان تنال اعجابكم.

الأذكار
الأذكار هي حصن المسلم الحريز من كل همزات الشياطين التي قد تحصل للإنسان، ولا بد للعبد أن يلتزم بالأذكار الواردة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم، فإن رسول الله صلى الله عليه وسلم لم يدع خيرًا إلا وأمر أمته به، ولم يدع شرًّا إلا ونهى أمته عنه، فهكذا كان رحمة من رب العالمين، وهدًى للحائرين الزائغين عن طرق الحق والصدق.
أهمية أذكار الصباح والمساء:
-أذكار الصباح والمساء تجلب لك الرزق وتفتح لك الأبواب المغلقة.
-أذكار الصباح والمساء تساعدك في قضاء دينك ورزقك الحلال.
-أذكار الصباح والمساء تحافظ على صلة العبد بربه.
-أذكاء الصباح والمساء تزيد من خشوع العبد وتشعره بعظم خالقه.
-أذكار الصباح والمساء تطهر لسانك فتشغله بذكر الله سبحانه وتعالى بدلًا من الغيبة والنميمة والخوض في أعراض الناس.
-أذكار الصباح والمساء تحصنك من العين والحسد.
-أذكار الصباح والمساء تنزل علي قلوب المسلمين سكينة وطمأنينة.
-أذكار الصباح والمساء تطرد الشياطين وتحصنك من كيدهم.
-أذكار الصباح والمساء تحميك من خوف يوم القيامة.
-أذكار الصباح والمساء تمنحك رضى ومحبة من الله سبحانه وتعالى.
-أذكار الصباح والمساء تحميك من عذاب الله سبحانه وتعالى.
-أذكار الصباح والمساء تمنحك شعورًا بالأمان وتشعرك بعظم الخالق.
-أذكار الصباح والمساء جالبة للخير وباعدة للشر.
-أذكار الصباح والمساء تجعل دعوتك مستجابة بإذن الله.
-أذكار الصباح والمساء شفاء وتليين للقلب.
-أذكار الصباح والمساء تشعرك بمعية الله سبحانه وتعالى وأنه دائمًا بجانبك.
-أذكار الصباح والمساء وسيلة للمرء بأن يشكر ربه على نعمه التي لا تعد ولا تحصى.
-أذكار الصباح والمساء توقظ القلوب حتى لا تقع في غفلة.
-أذكار الصباح والمساء من أفضل الأعمال المقربة لله سبحانه وتعالى كالجهاد وغيره من الأعمال العظيمة.
-أذكار الصباح والمساء رغم سهولتها لها فضل كبير فالمسلم يمكنه أن يقولها في أي وقت ومكان أراد.
-أذكار الصباح والمساء لقولها فأنت لست بحاجة لمجهود كبير لأنها من أسهل العبادات استحضر قلبك فقط بذكر الله.
أذكار الصباح مكتوبة
مجموعة من الأذكار الجميلة التي تُقرأ في كل صباح، ليبقى الإنسان في حفظ المولى عز وجل.
((أَصَبَّحْنَا عَلَى فِطْرَةِ الْإِسْلَامِ، وَكَلِمَةِ الْإِخْلَاَصِ، وَدِينِ نَبِيِّنَا مُحَمَّدٍ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، وَمِلَّةِ أَبِينَا إبراهيمَ، حَنيفًا مُسْلِمًا، وَمَا كَانَ مِنَ الْمُشْرِكِينَ))
((أَصْبَحْنَا وَأَصْبَحَ الْمُلْكُ للهِ وَالْحَمْدُ للهِ أَسْأَلُكَ مِنْ خَيْرِ هَذَا الْيَوْمِ وَمِنْ خَيْرِ مَا فِيهِ وَخَيْرِ مَا بَعْدَهُ وَأَعُوذُ بِكَ مِنَ الْكَسَلِ وَالْهَرَمِ وَسُوءِ الْعُمُرِ وَفِتْنَةِ الدَّجَّالِ وَعَذَابِ الْقَبْرِ))
((قُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ ٱلْفَلَقِ، مِن شَرِّ مَا خَلَقَ، وَمِن شَرِّ غَاسِقٍ إِذَا وَقَبَ، وَمِن شَرِّ ٱلنَّفَّٰثَٰتِ فِى ٱلْعُقَدِ، وَمِن شَرِّ حَاسِدٍ إِذَا حَسَدَ))
عطروا أفواهكم في كل صباح، بالأذكار الجميلة، التي تحفظ الإنسان في كل صباح من أي شر أو ضرر
((اللَّهُمُّ عَافِنِيُّ فِي بَدَنِيُّ اللَّهُمِّ عَافِنِيِّ فِي سُمْعِيُّ اللَّهُمِّ عَافِنِيِّ فِي بَصَرِيٍّ لَا إلَهَ إِلَّا أَنْتَ، اللَّهُمَّ إنْي أَعُوذُ بِكَ مِنَ الْكَفْرِ وَالْفَقْرِ وَأَعُوذُ بِكَ مِنْ عَذَابِ الْقَبْرِ لَا إلَهَ إِلَّا أَنْتَ))
((اللَّهُمُّ إنْي أَسَأَلُكُّ الْعَفْوَ وَالْعَافِيَةَ فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ اللَّهُمَّ إنْي أَسَأَلُكُّ الْعَفْوَ وَالْعَافِيَةَ فِي دِينِيٍّ وَدُنْيَاِي وَأَهْلِيٍّ وَمَالِيِّ اللَّهُمِّ اُسْتُرْ عَوْرَاتِي وَآمِنْ رَوْعَاتِي وَاِحْفَظْنِي مِنْ بَيْنَ يَدِيٍّ وَمَنْ خَلْفِي وَعَنْ يَمِينِيٍّ وَعَنْ شَمَالِيٍّ وَمَنْ فُوَقِي وَأَعُوذُ بِكَ أَنَّ أُغْتَالَ مَنْ تَحُتِّي))
((سُبْحَانَ اللهِ وَالْحَمْدُ للهِ وَلَا إلَهَ إِلَّا اللهُ وَاللهُ أكْبَرُ وَلَا حَوْلَ وَلَا قُوَّةَ إِلَّا بِاللهِ الْعَلِيِّ الْعَظِيمِ))
((سُبْحَانَ اللهِ وَبِحَمْدِهِ))
التسبيح في الصباح أجمل العبادات عند الله عز وجل، لذلك لا تهملوا السبيح.
((الحَمْـدُ لِلّهِ الّذي أَحْـيانا بَعْـدَ ما أَماتَـنا وَإليه النُّـشور))
((الحمدُ للهِ الذي عافاني في جَسَدي وَرَدّ عَليّ روحي وَأَذِنَ لي بِذِكْرِه))
الحمد على النعمة، يرضي الله، ويمن الله على عبد بالكثير من النعم، عندما يحمد ويشكره.
أذكار المساء مكتوبة
كلمات عطرة من الذكر لأوقات المساء، حتى يحفظ الله الإنسان من كل شر أو ضرر، ويكتب له الأجر والثواب.
((أَمْسَيْنَا وَأَمْسَى الْمُلْكُ لِلّهِ وَالْحَمْدُ لِلّهِ، لَا إلَهَ إِلَّا اللهُ وَحْدَهُ لَا شَرِّيُّكَ لَهُ، لَهُ الْمُلْكُ وَلَهُ الْحَمْدُ وَهُوَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ، اللَّهُمَّ أَسْأَلُكَ خَيْرَ هَذِهِ اللَّيْلَةِ، وَأَعُوذُ بِكَ مِنْ شَرِّ هَذِهِ اللَّيْلَةِ، وَشَرٌّ مَا بَعْدَهَا اللَّهُمَّ إنْي أَعُوذُ بِكَ مِنَ الْكَسَلِ وَسُوءِ الْكِبَرِ، اللَّهُمَّ إنْي أَعُوذُ بِكَ مِنْ عَذَابٍ فِي النَّارِ وَعَذَابٍ فِي الْقَبْرِ))
تذكير جميل، يوحد ربوبية الله عز وجل، ويعطر فم المسلم بالذكر الطيب في كل مساء.
((حَسْبِيَ اللهُ لَا إِلَه إِلَّا هُوَ عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ ۖ وَهُوَ رَبُّ الْعَرْشِ الْعَظِيمِ))
((بِسَمِّ اللهِ الَّذِي لَا يَضُرُّ مَعَ اِسْمِهِ شَيْءٌ، فِي الْأرْضِ، وَلَا فِي السَّمَاءِ، وَهُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ))
دائماً ما ينسى المسلم أن يذكر ربه، من خلال هذه الكلمات الطيبة، يذكر المسلم الله عز وجل.
((رضيتُ بِاللهِ رِبَا وَبِالْْإِسْلَامِ دِينًا وَبِمُحَمَّدٍ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ نَبِيَّا))
((أَمْسَيْنَا عَلَى فِطْرَةِ الْإِسْلَامِ، وَعَلَى كَلِمَةِ الْإِخْلَاَصِ، وَعَلَى دِينِ نَبِيِّنَا مُحَمَّدٍ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، وَعَلَى مِلَّةِ أَبِينَا إبراهيمَ حنيفًا مُسْلِمًا، وَمَا كَانَ مِنَ الْمُشْرِكِينَ))
مبايعة الله عز وجل، واجبة على كل مسلم ومسلمة، حيث يضمن المسلم رضى الله، ويفوز بالأجر الكبير.
((يَا حَيَّ يَا قَيُّومُ بِرَحْمَتِكَ أَسْتَغِيثُ، وَ أَصْلِحْ لِي شَأْنِيٌّ كُلَّهُ، وَ لَا تَكِلْنِي إِلَى نَفْسِي طَرَفَةَ عَيْنٍ أَبَدًا))
((اللَّهُمُّ بِكَ أَمْسَيْنَا، وَبِكَ أَصْبَحْنَا، وَبِكَ نُحَيَّا، وَبِكَ نَمُوتُ، وَإِلَيْكَ الْمَصِيرُ))
الاستغاثة يجب أن تكون فقط بالله عز وجل، حتى يكسب الشخص رضاه، وينال الأجر الكبير والعظيم..


Advertising اعلانات

385 Views