ادعية مكتوبة

الدعاء في الإسلام هي عبادة تقوم على سؤال العبد ربَّه والطلب منه وهي عبادة من أفضل العبادات التي يحبها الله خالصةً له ولا يجوز أن يصرفها العبد إلى غيره.
الأوقات التي يفضل فيها الدعاء
الثلث الأخير من الليل
عند الأذان : ‏روي في سنن ابي داود عن ‏ ‏سهل بن سعد ‏ ‏قال ‏ قال رسول الله ‏ صلى الله عليه وسلم ‏” ‏ثنتان لا تردان الدعاء عند النداء وعند ‏ ‏البأس ‏ ‏حين ‏ ‏يلحم ‏ ‏بعضهم بعضا ”
بين الأذان والإقامة : روي في ‏مسند أحمد عن ‏ ‏أنس بن مالك ‏ ‏قال ‏قال رسول الله ‏ ‏ ‏ ‏ “إن الدعاء لا يرد بين الأذان والإقامة فادعوا”
في السجود: روي في سنن النسائي ‏عن ‏ ‏أبي هريرة ‏أن رسول الله ‏ صلى الله عليه وسلم ‏ ” ‏قال ‏ ‏أقرب ما يكون العبد من ربه عز وجل وهو ساجد فأكثروا الدعاء ”
أدبار الصلوات المكتوبات
عند نزول الغيث
عند صعود الإمام يوم الجمعة على المنبر حتى تقضى الصلاة
آخر ساعة من بعد العصر
دعاء يوم عرفة : ‏روى مالك بن أنس في الموطأ عن ‏ ‏طلحة بن عبيدالله أن رسول الله ‏ ‏قال ‏ “‏أفضل الدعاء دعاء يوم ‏ ‏عرفة ‏ ‏وأفضل ما قلت أنا والنبيون من قبلي لا إله إلا الله وحده لا شريك له”
عند الجهاد : ‏روي في سنن ابي داود عن ‏ ‏سهل بن سعد ‏ ‏قال ‏ قال رسول الله ‏ صلى الله عليه وسلم‏” ‏ثنتان لا تردان الدعاء عند النداء وعند ‏ ‏البأس ‏ ‏حين ‏ ‏يلحم ‏ ‏بعضهم بعضا ”
هناك أوقات تكون مخصوصة بالاستجابة وهي ليلة القدر ويوم عرفة وشهر رمضان وليلة الجمعة ويوم الجمعة وعند نزول الغيث (المطر) وجوف الليل وعند النداء للصلاة وبين الأذان والإقامة وعند التحام الجيوش في الحرب وعند تلاوة القرآن وختمه وعند شرب ماء زمزم لحديث {ماء زمزم لما شرب له} وفي مجالس ذكر الله
وقال ابن عطاء الله : إن الدعاء أركاناً وأجنحة واسباباً وأوقاتاً , فإن وافق أركانه قوى وإن وافق أجنحة طار إلى السماء وإن وافق مواقيته فاز وإن وافق أسبابه نجح , فأركانه حضور القلب والخشوع وأجنحه الصدق ومواقيته الأسحار وأسبابه الصلاة على النبي ومن شروط الدعاء أن يكون سليماً من اللحن.
ادعية دينية إسلامية مكتوبة
-ﺍﻟﻠﻬﻢ ﺇﻧﻲ ﺇﺳﺘﻮﺩﻋﻚ ﻗﻠﺒﻲ ﻓﻼ‌ ﺗﺠﻌﻞ ﻓﻴﻪ ﺃﺣﺪﺍً ﻏﻴﺮﻙ ، ﻭ ﺇﺳﺘﻮﺩﻋﻚ ﻻ‌ ﺇﻟﻪ ﺇﻻ‌ ﺍﻟﻠﻪ ﻓﻠﻘﻨﻲ ﺇﻳﺎﻫﺎ ﻋﻨﺪ ﺍﻟﻤﻮﺕ
-ﻭﺇﺳﺘﻮﺩﻋﻚ ﻧﻔﺴﻲ ﻓﻼ‌ ﺗﺠﻌﻠﻨﻲ ﺃﺧﻄﻮ ﺧﻄﻮﺓ ﺇﻻ‌ ﻓﻲ ﻣﺮﺿﺎﺗﻚ ، ﻭ أﺳﺘﻮﺩﻋﻚ ﻛﻞ ﺷﺊ ﺭﺯﻗﺘﻨﻲ
-ﻭ ﺃﻋﻄﻴﺘﻨﻲ ﻓﺎﺣﻔﻈﻪ ﻟﻲ ﻣﻦ ﺷﺮ ﺧﻠﻘﻚ ﺃﺟﻤﻌﻴﻦ ﻭ اﻏﻔﺮ ﻟﻲ ﻭ ﻟﻮﺍﻟﺪﻱ ﻭ ﻟﻤﻦ ﺃﺣﺒﺒﺖ
-ﻭ ﻟﻤﻦ ﺳﻜﻦ ﻗﻠﺒﻲ ﻭ ﻹ‌ﺧﻮﺗﻲ ﻳﺎ ﻣﻦ ﻻ‌ﺗﻀﻴﻊ ﻋﻨﺪﻩ ﺍﻟﻮﺩﺍﺋﻊ .
-ﺍﻟﻠﻬﻢ ﺍﺟﻌﻞ ﻟﻨﺎ ﻓﻲ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﻴﻮﻡ ﺩﻋﻮﺓ ﻻ‌ﺗﺮﺩ ، ﻭﺍﻭﻫﺒﻨﺎ ﻓﻴﻪ ﺭﺯﻗﺎً ﻻ‌ ﻳﻌﺪ ، ﻭ ﺍﻓﺘﺢ ﻟﻨﺎ ﺑﺎﺑﺎ ﻓﻲ ﺍﻟﺠﻨﺔ ﻻ‌ ﻳﺴﺪ
-ﻭ ﺍﺣﺸﺮﻧﺎ ﻓﻲ ﺯﻣﺮﺓ ﺳﻴﺪﻧﺎ ﻣﺤﻤﺪ ﺻلى ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠﻢ ، ﺍﻟﻠهم ﺣﺒﺐ ﺧﻴﺮ ﺧﻠﻘﻚ ﻓﻴﻨﺎ
-ﻭ ﻣﻦ ﺣﻮﺽ ﻧﺒﻴﻚ ﺍﺳﻘﻴﻨﺎ ، ﻭ ﻓﻲ ﺟﻨﺘﻚ ﺁﻭﻳﻨﺎ ، ﻭ ﺑﺮﺣﻤﺘﻚ ﺍﺣﺘﻮﻳﻨﺎ ، ﻭ ﺃﻣﻨﻴﺘﻨﺎ ﺃﻋﻄﻴﻨﺎ ، ﻭ ﺑﻔﻀﻠﻚ ﺃﻏﻨﻴﻨﺎ ﻭ ﻟﻄﺎﻋﺘﻚ ﺍﻫﺪﻧﺎ ، ﻭ ﻣﻦ ﻋﺬﺍﺏ ﺍﻟﻨﺎﺭ ﺍﺣﻤﻴﻨﺎ ﻭ ﻣﻦ ﺷﺮ ﻛﻞ ﺣﺎﺳﺪ ﺍﻛﻔﻴﻨﺎ
-اللهم إني أعوذ بك من الجبن و أعوذ بك من البخل و أعوذ بك من أن أُرد إلى أرذل العمر
-و أعوذ بك من فتنة الدنيا و عذاب القبر اللهم جنبني منكرات الأخلاق ، و الأهواء ، و الأعمال ، و الأدواء
-اللهم فقهني في الدين اللهم احفظني بالإسلام قائماً ، و احفظني بالإسلام قاعداً
-و احفظني بالإسلام راقداً ولا تشمت بي عدواً ولا حاسداً اللهم إني أسألك
-من كل خير خزائنه بيدك ، و أعوذ بك من كل شر خزائنه بيدك
-اللهم حاسبني حساباً يسيراَ اللهم إني أسألك فعل الخيرات و ترك المنكرات
-و أن تغفر لي و ترحمني ، و إذا أردت فتنة قوم فتوفني غير مفتون و أسألك حُبّك ،
-و حب من يُحبِك ، و حُب كل عمل يقربني إلى حُبك
-اللهم إني أعوذ بك من البرص و الجنون و الجذام ، و من سيئ الأسقام اللهم قني شر نفسي
-و اعزم لي على ارشد أمري اللهم اغفر لي ما أسررت و ما أعلنتُ ، و ما أخطأتُ و ما عملتُ و ما جهلتُ
أدعية الفرج مكتوبة
-لا إله إلا الله العظيم الحليم، لا إله إلا الله ربّ العرش العظيم، لا إله إلا الله ربّ السّموات، وربّ الأرض، وربّ العرش الكريم.
-من لزم الاستغفار جعل الله له من كل ضيق مخرجاً، ومن كل همّ فرجاً، ورزقه من حيث لا يحتسب.
-عن أبيّ بن كعب، قلت:” يا رسول الله، إنّي أكثر من الصّلاة عليك فكم أجعل لك من صلاتي؟ فقال: ما شئت، قال: قلت: الرّبع؟ قال: ما شئت، فإن زدت فهو خير لك، قلت: النّصف؟ قال: ما شئت، فإن زدت فهو خير لك، قال: قلت: فالثّلثين؟ قال: ما شئت، فإن زدت فهو خير لك، قلت: أجعل لك صلاتي كلها؟ قال: إذن تُكفى همّك، ويغفر لك ذنبك “.
-ألا أعلّمك كلمات تقولينهن عند الكرب أو في الكرب: الله، الله ربّي لا أشرك به شيئاً “.
-اللهم إنّي عبدك، وابن عبدك، وابن أمتك، ناصيتي بيدك، ماضٍ فيّ حكمك، عدل فيّ قضاؤك، أسألك بكل اسم هو لك، سمّيت به نفسك، أو علمته أحداً من خلقك، أو أنزلته في كتابك، أو استأثرت به في علم الغيب عندك، أن تجعل القرآن ربيع قلبي، ونور صدري، وجلاء حزني، وذهاب همّي، إلا أذهب الله همّه وحزنه، وأبدله مكانه فرجاً، قال: فقيل: يا رسول، ألا نتعلّمها؟ فقال: بلى، ينبغي لمن سمعها أن يتعلّمها.
-اللهم رحمتك أرجو، فلا تكلني إلى نفسي طرفة عين، وأصلح لي شأني كله، لا إله إلا أنت.
-اللهم إنّي أسألك بأنّ لك الحمد، لا إله إلا أنت المنّان، بديع السّموات والأرض، يا ذا الجلال والإكرام، يا حيّ يا قيوم، إنّي أسألك، فقال النّبي – صلّى الله عليه وسلم – لأصحابه: أتدرون بم دعا، قالوا: الله ورسوله أعلم، قال: والذي نفسي بيده، لقد دعا الله باسمه العظيم، الذي إذا دعي به أجاب، وإذا سئل به أعطى “.
-اللهم اكفني بحلالك عن حرامك، وأغنني بفضلك عمّن سواك.
-اللهم ربّ السّماوات السّبع، وربّ العرش العظيم، ربّنا وربّ كل شيء، فالق الحبّ والنّوى، ومنزل التّوراة، والإنجيل، والفرقان، أعوذ بك من شرّ كلّ شيء أنت آخذ بناصيته، أنت الأوّل فليس قبلك شيء، وأنت الآخر فليس بعدك شيء، وأنت الظّاهر فليس فوقك شيء، وأنت الباطن فليس دونك شيء، اقضِ عنّا الدّين، وأغننا من الفقر “.
-اللهم مالك الملك، تؤتي الملك من تشاء، بيدك الخير إنّك على كلّ شيء قدير، رحمن الدّنيا والآخرة ورحيمهما، تعطيهما من تشاء، وتمنع منهما من تشاء، ارحمني رحمةً تغنيني بها عن رحمة من سواك.
أدعية الضيق والهم
-اللهم إنّي أعوذ بك من الهمّ والحزن، وأعوذ بك من العجز والكسل، وأعوذ بك من الجبن والبخل، وأعوذ بك من غلبة الدّين وقهر الرّجال.
-اللَّهُمَّ إِنِّي أَعُوذُ بِكَ مِنَ الهَدْمِ، وَأَعُوذُ بِكَ مِنَ التَرَدِّي، وَأَعُوذُ بِكَ مِنَ الغَرَقِ، وَالحَرْقِ، وَالهَرَمِ، وَأَعُوذُ بِكَ أَنْ يَتَخَبَّطَنِي الشَيْطَانُ عِنْدَ المَوْتِ، وَأَعُوذُ بِكَ أَنْ أَمُوتَ فِي سَبِيِلِكَ مُدْبِرَاً، وَأَعُوذُ بِكَ أَنْ أَمُوتَ لَدِيِغَاً. اللَّهُمَّ إِنِّي أَعُوذُ بِكَ مِنَ الهَمِّ، وَالحَزَنِ، وَالعَجْزِ، وَالكَسَلِ، وَالبُخْلِ، وَالجُبْنِ، وَضَلْعِ الدَّيْنِ، وَغَلَبَةِ الرِّجَالِ. اللَّهُمَّ إِنِّي أَعُوذُ بِكَ مِنَ جَهْدِ البَلاَءِ، وَدَرْكِ الشَقَاءِ، وَسُوءِ القَضَاءِ، وَشَمَاتَةَ الأَعْدَاءِ. اللَّهُمَّ إِنِّي أَعُوذُ بِكَ مِنَ زَوَالِ نِعْمَتِكَ، وَتَحَوُّلِ عَافِيَتِكَ، وَفُجَاءَةِ نِقْمَتِكَ، وَجَمِيِعِ سَخَطِكَ.
-ربي لا تكلني إلى أحد , ولا تحوجني إلا أحد , وأغنني عن كل أحد , يا من إليه المستند , وعليه المعتمد , وهو الواحد الفرد الصمد , لا شريك له ولا ولد ,خذ بيدي من الضلال إلا الرشد , ونجني من كل ضيق ونكد.
-اللهم اني اسالك موجبات رحمتك وعزائم مغفرتك والغنيمة من كل بر والسلامة من كل اثم والفوز بالجنة والنجاة من النار لا تدع لي ذنبا الا غفرته ولا هما الا فرجته ولا حاجة من حوائج الدنيا هي لك رضا الا قضيتها برحمتك يا ارحمالراحمين.