أهم أشجار الغابات المخروطية

كتابة حنان الشهري - تاريخ الكتابة: 11 سبتمبر, 2022 4:45 - آخر تحديث :
أهم أشجار الغابات المخروطية


Advertising اعلانات

أهم أشجار الغابات المخروطية وكذلك الغابات المخروطية، كما سنقوم بذكر شجرة الصنوبر في السعودية، وكذلك سنتحدث عن اين توجد الغابات المخروطية، وكل هذا من خلال مقالنا هذا تابعوا معنا.

أهم أشجار الغابات المخروطية

1- المخروط الحلبي (Pinus halepensis):

المخروط الحلبي هو شجرة كبيرة ذات شكل مخروطي مفتوح التاج، حيث تحتوي أشجارالمخروط الحلبية على إبرتين ذوات لون أخضر مصفر فاتح، وأحيانًا ثلاث إبر لكل حزمة، ويُعد هذا المخروط نوع عالي المقاومة للجفاف، وتمتاز هذه الشجرة بمنظرها الطبيعي القيّم والذي ينمو في المناخات الحارة، إذ يعود موطنه إلى مناطق البحر الأبيض المتوسط ويبلغ ارتفاع هذه الأشجار من 9 إلى 18 مترًا تقريبًا.
2- المخروط النمساوي (Pinus nigra):

المخروط النمساوي أو كما يُعرف أيضًا باسم المخروط الأسود الأوروبي، يمتاز بأحجام متوسطة إلى كبيرة حيث يتراوح ارتفاعها من 12 إلى 30 مترًا تقريبًا، وتتحول من شكل هرمي في قاعدة الشجرة إلى قمة مستديرة في أعلاها، ويحتوي المخروط النمساوي على إبرتين معقدتين في كل حزمة، ويستخدم عادةً كأشجار زينة طبيعية، إلا أنه عرضة لمجموعة متنوعة من مشاكل الآفات والأمراض، خاصةً في مناطق الغرب الأوسط.
3- المخروط الأبيض الياباني (Pinus parviflora):

تُعد أشجارالمخروط اليابانية البيضاء من النباتات الأنيقة، إذ تحتوي على إبر ناعمة وحساسة غالبًا ما تكون مخططة باللون الأبيض أو الأزرق أو الذهبي، كما تحتوي هذه الأصناف أيضًا على بعض أكثر المخاريط الذكرية ( مخاريط حبوب اللقاح) جماليةً في عالم المخروطيات، مما يجعلها أشجار زينة مميزة للحدائق المختلفة، شريطة توفر تربة جيدة الصرف والقليل من الظل فترة الظهيرة في المناطق الحارة.
4- المخروط السكري (Pinus lambertiana):

تُعرف هذه الشجرة الضخمة أيضًا باسم المخروط المخروطي السكري، وهي أطول أنواع المخروط في العالم، تحتوي أشجار المخروط السكرية أيضًا على مخاريط طويلة جدًا، تنمو بعض أنواعه حتى طول 82 مترًا، ومع ذلك، فإن متوسط حجمها يتراوح بين 40-60 مترًا، ويحتوي على 5 إبر رفيعة ذات لون أخضر فاتح ولها خطوط بيضاء تمتد بشكل طولي مجموعة في حزم، ويصل طولها إلى 14 سم، كما تمتاز بلحاء بني محمر مع أخاديد واضحة.
5- مخروط التنوب (Pinus glabra):

يُعد صنوبر التنوب من الأشجار الطويلة والجميلة دائمة الخضرة مخروطية الشكل مع قمة تاجية بيضاوي، ومن السمات المميزة لصنوبر التنوب هي إبره الرمادية فضية اللون، ومخاريطه الصغيرة أسطوانية الشكل بنية اللون، ولحاء ذو لونٍ بني غامق أو رمادي، كما يتراوح طول شجرة صنوبر التنوب الجذابة من 25 إلى 35 مترًا.
6- المخروط البوسني (Pinus holdreichii):

ينمو المخروط البوسني في موطنه الأصلي من بلدان البلقان وجنوب إيطاليا، إذ يُعد الرمز الرسمي لحديقة بولينو الوطنية في إيطاليا، ويشتهر هذا النوع من المخروط بأوراقه الخضراء الداكنة التي تنمو في حزم قصيرة، بالإضافة إلى مخاريطه رفيعة الشكل والتي تنمو باللون الأزرق الأرجواني وتتحول إلى اللون البني الداكن مع تقدم الشجرة في العمر، وتمتاز هذه الأشجار بقابليتها العالية للتكيف وتعتبر أقدم شجرة في أوروبا.

الغابات المخروطية

إن الغابات المخروطية تعتبر من أهم النباتات الطبيعية التي تنمو داخل العروض المعتدلة الباردة في نصف الكرة الشمالي، وهي تغطي مساحات كبيرة في كل من أوراسيا وأمريكا الشمالية، وذلك إلى الشمال من خط عرض 50 درجة تقريباً في أوراسيا و45 درجة في أمريكا، أمَّا حدها الشمالي فهو متفق بشكل عام مع خط حرارة 10 درجات مئوية لأدفئ الشهور، حيث أن الأشجار لا تستطيع النمو إلا إذا كان هناك شهر واحد على الأقل يرتفع درجة حرارته إلى 10 درجات مئوية أو أكثر.

شجرة الصنوبر في السعودية

أشجار الصنوبر هي من أنواع الأشجار التي تنمو داخل الغابات التي توجد في جنوب المملكة العربية السعودية ولكن بعد استخلاص البذور الحاصة بها ومعالجتها وزرعها داخل الأصص حتى تصل إلى شتلات عديدة ويصل عمرها حتى العامين وتكون ذات ارتفاع يصل إلى 30 سم بعد ذلك يتم نقلها ووضعها في الموقع المختار، ويتم زرع الشتلات على مسافة تصل إلى 2 متر في 2 متر ويجب أن تسقى هذا النوع من الأشجار كل 10 أيام أثناء فصل الصيف.
وأثبتت النتائج أن أشجار العرعر وهي أحد أنواع أشجار الصنوبر هي من أكثر الأنواع الموجودة والتي نجح زراعتها في غرب المملكة العربية السعودية بدون أستخدام أي معالجة حيث بلغت نسبة نجاحها 80 % وذلك بعد 10 أيام فقط من زراعتها، بينما تصل نسبة نجاح زراعة الأنواع الأخرى من أشجار الصنوبر إلى نسبة 98% وقد يصل طول الساق إلى 86.35 سم وذلك بعد عامين من الزراعة.
ومن المعروف انتشار أشجار الصنوبر داخل الغابات الجنوبية في المملكة العربية السعودية والتي توجد على طول المناطق الجبلية التي توجد من الشمال إلى الجنوب ولكن تصل نسبة أشجار العرعر داخل الغابات إلى نسبة أكثر من 90% من الغابة، كما توجد أشجار العرعر بأرتفاعات مختلفة وأحجام مختلفة داخل الغابة والتي من الممكن ان تختلف أيضاً في أنواع وأحجام الورق الخاص بها، ولكن من المؤسف تعرض هذه الغابات لبعض سوء الأستخدام والقطع الكثيف للأشجار التي بداخلها مما أدى إلى فقد مساحات كبيرة من التربة الجيدة
بما فيها من خصائص مثل وجود المواد العضوية والعمق وقدرة التربة على الاحتفاظ بالرطوبة وجميع هذه عوامل تساعد على الزراعة الجيدة والزراعة بشكل طبيعي، ولإصلاح الغابة من جديد يجب زراعة أشجار العرعر لحل مشكلة تدهور الغابة بجانب إستخدام البذور المحلية لإعادة زراعة الأشجار من جديد وبالفعل تم تحسين إنبات البذور المحلية من خلال جمع الأقماع التي تحتوي على البذور وتم أختيارها من أشجار محددة.

اين توجد الغابات المخروطية

تقع الغابات المخروطية في المناطق الواقعة على الزوايا بين درجة 50-60 شمالًا من خطّ الاستواء، وتُعرَف باسم غابات تايغا، وتختلف أطوال الأشجار وأحجامها في شمال الغابات عن جنوبها، ففي الجنوب تكون الأشجار الصنوبرية أطول وأثخن وأكثر كثافة، فيما تكون أشجار الصّنوبر في الأجزاء الشمالية قصيرة وأقل كثافة.


Advertising اعلانات

17 Views