أنواع مسمار القدم

كتابة لطيفة السهلي - تاريخ الكتابة: 2 أكتوبر, 2022 7:35 - آخر تحديث :
أنواع مسمار القدم


Advertising اعلانات

أنواع مسمار القدم، وأسباب مسمار القدم، وأعراض مسمار القدم، وعلاج مسمار القدم نهائيا، وهل مسمار القدم معدي، نتناول الحديث عنهم بشيء من التفصيل خلال المقال التالي.

أنواع مسمار القدم
– المسامير اللحمية
ومنها:
1. المسامير الصلبة (Hard corn)
غالبًا ما تظهر المسامير الصلبة داخل منطقة أعمق من الجلد السميك حيث أنها عبارة عن مناطق صغيرة صلبة كثيفة من الجلد، وعادةً ما تتشكل هذه المسامير في الجزء العلوي من أصابع القدم وهي منطقة يوجد بها ضغط عظمي على الجلد.
2. المسامير الناعمة (Soft corn)
تكون هذه المسامير اللينة بيضاء أو رمادية ولها ملمس مطاطي ناعم، وغالبًا ما تظهر هذه المسامير اللينة بين أصابع القدم.
3. المسامير المنثورة (Seed corn)
وهي تسمى بذلك لأنها عادةً ما تكون صغيرة جدًا ومنفصلة، وقد تكون طرية جدًا خاصة إذا كانت على جزء يتحمل الوزن من القدم، وتتكون في الغالب أسفل القدمين.
– المسامير العظيمة
المسامير العظمية عبارة عن نتوء في الكعب بسبب تراكم رواسب الكالسيوم والتي بدورها تؤدي لظهور النتوء العظمية على الجانب السفلي من عظم الكعب، وعلى الرغم من أن نتوءات الكعب غير مؤلمة إلا أنها قد تسبب ألم وغالبًا ما ترتبط بالتهاب اللفافة الأخمصية.

أسباب مسمار القدم

تظهر مسامير القدم نتيجة الاحتكاك المتكرر أو الفرك أو الضغط على الجلد، وفيما يأتي بعض أسباب مسمار القدم المحتملة:
1. ارتداء الأحذية التي لا تناسب مقاس القدم، حيث يعد من أسباب مسمار القدم الشائعة.
2. تصاب النساء اللاتي يرتدين أحذية عالية الكعب بمسمار في مقدمة القدم بسبب الضغط الذي يضعه الكعب العالي على هذه المنطقة عند المشي.
3. الوقوف أو المشي أو الجري لفترات طويلة.
4. ممارسة الهوايات البدنية أو الأنشطة الرياضية أو الأعمال التي تضغط على القدمين.
5. المشي حافي القدمين.
6. عدم ارتداء الجوارب مع الأحذية.
7. الجوارب أو بطانات الأحذية تنزلق وتتجمع تحت القدمين أثناء ارتداء الأحذية.
8. المشي بطريقة غير صحيحة، كما في حالة المشي بقوة كبيرة على الحافة الداخلية أو الخارجية من القدم.
9. تشوهات القدم البنيوية أو تغير الميكانيكا الحيوية للقدم، مثل: أصبع القدم المطرقية، ووكعة الخياطين، والتشوهات الخلقية منذ الولادة.
10. التقدم في السن، حيث تقل نسبة الأنسجة الدهنية في الجلد، مما يعني أن حشوة القدم تقل مما يزيد من خطر الإصابة بمسامير، خاصة في مقدمة القدم.
11. سوء خياطة الحذاء مما يسبب الاحتكاك بالجلد.

أعراض مسمار القدم

قد تكون مصابًا بقَرن (مسمار القدم) أو ثَفَن إذا لاحظت:
1. ظهور مناطق سميكة وخشنة من الجلد.
2. بروز نتوء صلب وبارز.
3. شعور بالألم في حالة اللمس أو ألم تحت جلدك.
4. المعاناة من جلد رقاقي أو جاف أو شمعي.

علاج مسمار القدم نهائيا

لا داعي للقلق من مسمار القدم للأشخاص الأصحاء، حيث يساعد الابتعاد عن الأمور التي تسبب الاحتكاك والضغط في منطقة المسمار في اختفائه ذاتيًا وبسرعة، ولكن أحيانًا يبقى المسمار منغرزًا في الجلد، لذا ظهرت العديد من الوصفات المنزلية التي تساعد في التخلص منه، أما بالنسبة للأشخاص الذين يعانون من مشاكل صحية تتسبب في ضعف تدفق الدم إلى القدمين أو المصابين بمرض السكري، فهؤلاء معرضين للإصابة بمضاعفات ناتجة عن مسمار القدم، لذا عليهم تلقي العناية الطبية، وإن كنت لا تعاني من أي مشكلة صحية فبإمكانك تطبيق ما يلي للمساعدة في علاج مسمار القدم:
1. استخدام لاصقات تباع دون وصفة طبية في الصيدليات، حيث توضع على منطقة المسمار لحمايتها.
2. وضع القدم في ماء دافئ مع إضافة الصابون، يساهم هذا الأمر في علاج مسمار القدم وإزالة الجلد السميك في المنطقة.
3. فرك مسمار القدم بعد الاستحمام أو خلاله بالحجر الخفاف أو مبرد الأظافر أو المنشفة للتخلص من طبقة واحدة على الأقل من الجلد الصلب.
4. قم بترطيب الجلد من أجل الحفاظ على نعومته.
5. تأكد من ارتداء أحذية وجوارب مناسبة ومريحة.
6. استعمال منتجات حمض الساليسيليك (Salicylic acid)، حيث يوجد عدد من منتجات حمض الساليسيليك، مثل: الكريمات، واللوشن، واللاصق الخاص بمسمار اللحم، التي قد تساعد في إزالة طبقات الجلد الميت، كما أنه لوحظ أن استخدام هذه المنتجات تعد أقل إيلامًا وتساعد في ضمور مسمار القدم بشكل أكبر مقارنةً بإزالته عند الطبيب، لكن عليك الانتباه في حال كانت بشرتك حساسة أو لديك أي من مشكلات تدفق الدم، إذ أن بعض المنتجات تحتوي على نسبة عالية من هذا الحمض، أما إذا كانت لديك حساسية تجاه هذا الحمض يمكن استخدام المنتجات التي تحتوي على اليوريا.
5. إزالة مسمار القدم، حيث يفضل إزالة مسمار القدم من قبل الطبيب، أما إذا أردت إزالته بنفسك فيمكنك ذلك من خلال نقع القدم ما لا يقل عن 10 – 15 دقيقة في ماء دافئة ليصبح الجلد أكثر طراوة، ثم إزالته باستخدام حجر أو فرشاة القدم، لكن عليك عدم إزالة جميع طبقات مسمار اللحم إذ قد يؤدي ذلك إلى التهاب أو نزيف في تلك المنطقة لذا يفضل إزالته عند الطبيب.

هل مسمار القدم معدي

إن مسمار القدم، وهو طبقة سميكة من الجلد الجاف الذي يظهر بشكل مرتفع عن الجلد المحيط به، والذي يتكون بسبب الاحتكاك المتكرر والضغط على الجلد، لذا فالإجابة هي لا، إن مسمار القدم غير معدي، حيث إن مسمار القدم لا ينتج عن الإصابة بأحد أنواع البكتيريا أو الفيروسات، ولا يمكن أن ينتقل من الأشخاص المصابين بأي طريقة.


Advertising اعلانات

44 Views