أنواع حساسية العين

كتابة لطيفة السهلي - تاريخ الكتابة: 4 أكتوبر, 2022 2:01 - آخر تحديث :
أنواع حساسية العين


Advertising اعلانات

أنواع حساسية العين، وأسباب حساسية العين، وعلاج حساسية العين واحمرارها، وعلاج حساسية العين في المنزل، وطرق للوقاية من حساسية العين، نتناول الحديث عنهم بشيء من التفصيل عبر السطور التالية.

أنواع حساسية العين

1. الحساسية الموسمية والتهاب الملتحمة التحسسي
إن حساسية العين الموسمية كما يشير اسمها تظهر فقط في أوقات معينة من العام، وهي أكثر الأنواع شيوعًا، وهذه الأعراض التي تظهر على العيون عند الإصابة بها: الشعور بحرقان في العين، وحكة، واحمرار، وفرط في إفراز الدموع، وانتفاخ في الجفون ومحيط العين، وهالات سوداء، وسيلان في الأنف، احتقان في الأنف، أما التهاب الملتحمة التحسسي، فهذا ليس مرهونًا بوقت محدد، ويأتي مع أعراض مشابهة لما ذكر أعلاه ولكنها تكون أخف حدة.
2. التهاب القرنية والملتحمة الربيعي
هذا النوع أكثر خطورة من النوعين السابقين، فلا موسم محدد له، ولكن أعراضه تسوء بشكل كبير في مواسم معينة من العام، وإذا ترك دون علاج فقد يسبب العمى، وهذا النوع تحديدًا من حساسية العيون غالبًا ما يصيب الرجال والأشخاص المصابين من الأصل بربو أو أكزيما، ومن أعراضه الظاهرة: حكة مزعجة في منطقة العيون، وفرط في الدموع مع إفرازات كثيفة، وحساسية تجاه مصادر الضوء، الشعور بوجود جسم غريب في داخل العين.
3. التهاب الملتحمة التماسي
ينتج هذا النوع من الحساسية عن تحسس العين من العدسات اللاصقة أو نوع معين من البروتينات الموجودة في الدموع عندما تلتصق بسطح العدسة، وهذه أهم أعراض التهاب الملتحمة التماسي التي تظهر على العيون والأنف: احمرار وحكة، وبلغم سميك، وانزعاج في عدسة العين.
4. التهاب الملتحمة الحليمي العملاق
يرتبط هذا النوع عادة بارتداء العدسات اللاصقة، وهو نوع حاد جدًا، حيث يتكون لدى المصاب أكياس وبثور مملوءة بالسوائل في بطانة جفن العين من الداخل، وهذه بعض الأعراض المرافقة: حكة وتورم في العيون، ودموع، والشعور بوجود جسم غريب في داخل العين، وبلغم سميك، ورؤية ضبابية، والشعور بالانزعاج عند محاولة ارتداء العدسات اللاصقة.

أسباب حساسية العين

– تنتشر المواد المسببة للحساسية في الهواء مثل حبوب اللقاح أو الأتربة أو وبر الحيوانات الأليفة أو وبر الملابس الغبار أو الدخان أو الأبخرة، وعندما تتعرض لها العين فإن الجهاز المناعي يفرز مجموعة من المواد المضادة لتلك الحساسية وذلك يسبب في النهاية الإصابة بحساسية العينين، فعندما تتعرض العين لمسببات الحساسية يفرز الجهاز المناعي مادة الهيستامين المقاومة والتي تتسبب في الشعور بالعديد من الأعراض غير المريحة مثل الحكة والحرقان والدموع، وقد تصل هذه الأعراض لإصابة الأنف بالسيلان والعطس أو الحلق بالاحتقان.
– ويمكن أن تحدث حساسية العين في أي وقت وفي أي مكان، ولكن تكون هناك زيادة في احتماليات وفرص الإصابة في بعض أوقات السنة والتي تكثر فيها المهيجات ومسببات الحساسية مثل فصل الربيع والخريف والصيف، كما قد تحدث الإصابة بحساسية العين أيضًا بسبب بعض العوامل الأخرى مثل مستحضرات التجميل وخصوصًا التي تستخدم في العينين، وبعض الأدوية التي يكون من بين آثارها الجانبية الإصابة بالحساسية.

علاج حساسية العين واحمرارها

1. استخدام بعض مرطبات العين من الدموع الاصطناعية، التي لها دور كبير في تخفيف الأعراض، كما أنّها آمنة واستخدامها يرطب العينين ويزيل الحساسية وتمنع التصاق الأجسام الغريبة بالملتحمة.
2. مزيلات الاحتقان، حيث تقلل من الاحمرار المرتبط بحساسية العين، وتضيق الأوعية الدموية الموجودة فيها، ولكن يجب الانتباه بأن لا يستخدمها مريض الجلوكوما.
3. مضادات الهيستامين، حيث تخفف من حكة العينين والاحمرار وتقلل من تورم العينين.
4. القطرات المضادة للالتهاب غير الستيروئيدية، حيث تخفف حكة العين، ولكن يمكن أن يشعر المريض بالوخز أو حرقة في العين.
5. قطرات الكورتيكوستيرويد، تعمل على التخفيف من الحكة المستمرة.

علاج حساسية العين في المنزل

1. تساعد الكمادات الباردة على تهدئة العين والتخفيف من حدة الاحمرار والالتهاب والحكة، ولكن يجب أن تكون قطعة القماشة المستخدمة في هذا الغرض نظيفة، لمنع انتقال البكتيريا والفطريات إلى العين.
2. من الطرق الطبيعية التي تساعد على استرخاء عضلات العين المجهدة، بالإضافة إلى دورها الفعال في علاج الحساسية الناتجة عن جفاف العين، ويفضل ممارسة تمارين العين -مثل كثرة الرمش وفتح وإغلاق العين- لبضع دقائق كل نصف ساعة، لضمان الحصول على النتائج المرجوة.
3. يتميز عسل النحل بخصائصه المهدئة والمضادة للالتهاب، لذلك فهو من الخيارات الغذائية المناسبة لمرضى حساسية العين، ويمكن الحصول على قيمته الغذائية بتناول ملعقة صغيرة منه على الريق أو إضافته إلى أحد المشروبات العشبية.
4. حدث الحساسية نتيجة انعدام التوازن المناعي بداخل الجسم، مما يؤدي إلى ظهور بعض الأعراض، مثل الحكة والتورم، ولإصلاح هذا الخلل، يمكن تناول البروبيوتيك، وهو عنصر غذائي يقلل من رد الفعل المنبهات الخارجية المهيجة للعين، مثل حبوب اللقاح والغبار والحشرات، عن طريق تعزيز وجود البكتيريا النافعة داخل الجهاز الهضمي، والزبادي والثوم، من أبرز الأطعمة الغنية بالبروبيوتيك المتوفر أيضًا بالصيدليات على هيئة مكملات غذائية، يفضّل تناولها تحت استشارة الطبيب المختص.

طرق للوقاية من حساسية العين

1. أخذ قسط من الراحة والنوم العميق من أجل الصحة عموماً ومن أجل صحة عينيك على وجه الخصوص.
2. تجنب مسببات الحساسية خصوصاً حبوب اللقاح والأتربة والغبار.
3. تجنب أشعة الشمس، ودرجات الحرارة العالية، والأماكن التي تساعد على ظهور الحساسية، والملوثات الهوائية.
4. استخدام النظارات الشمسية الأصلية التي تفيد في حماية العين من الغبار والأتربة وأشعة الشمس القوية.
5. عدم استخدام العدسات اللاصقة لأنها تزيد من أعراض الحساسية.
6. بالنسبة للمرأة فيجب تجنب أنواع الماكياج التي تسبب حساسية بالعين.
7. عدم دعك العين و الاكتفاء بغسلها في حالة الإحساس بالحكة.
8. استخدام الشاش الطبي أو قطن لتنظيف الجفن ويمكن استعمال أحد القطرات او المراهم الطبية حسب وصفة الطبيب المختص لتسهيل تنظيف العين.
9. في حالة تورم العينين عمل مساج خاص للعينين.


Advertising اعلانات

39 Views