أنواع الحرائق والطفايات المناسبة لها

كتابة حنان الشهري - تاريخ الكتابة: 11 سبتمبر, 2022 4:46 - آخر تحديث :
أنواع الحرائق والطفايات المناسبة لها


Advertising اعلانات

أنواع الحرائق والطفايات المناسبة لها وكذلك تعريف الحريق وانواعه، كما سنقوم بذكر إطفاء الحرائق من غير طفايات الحريق، وكذلك سنوضح استخدامات طفايات الحريق، وكل هذا من خلال مقالنا هذا تابعونا.

أنواع الحرائق والطفايات المناسبة لها

1- الحرائق نوع (أ):
وهي المواد الصلبة العادية الكربونية الأصل مثل الورق والخشب والقماش وغيرها ويصلح لها الطفايات المائية لتوفر خاصة التبريد في الماء ثم لسهولة تسرب الماء داخل مسام المواد.
2- الحرائق نوع (ب):
وهي السوائل القابلة للاشتعال ويصلح لها:
– طفايات الرغوة:
لأن سائل الرغوة يطفو على سطح السائل المشتعل مشكلاً غطاء يحجز سطح السائل المشتعل عن أكسجين الهواء وتمتاز الرغوة ببقائها فترة طويلة فوق سطح السائل تساعد في منع عودة الاشتعال ومن المهم ملاحظة أن الرغوة موصل جيد للتيار الكهربائي.
– طفايات المسحوق الجاف:
وهي فعالة وسريعة في كسح اللهب وتستعمل عندما يكون الحريق في سوائل منسكبة على الأرض أو متحركة أو عندما مطلوبا سرعة مكافحة اللهب خوف انتشار الحريق، ولكن ليس له تأثير في التبريد مما يخشى معه عودة الاشتعال إذا كانت درجة حرارة السائل مرتفعة والمسحوق مادة غير موصلة للتيار الكهربائي.
– طفايات غاز ثاني أكسيد الكربون:
مثل طقايات المسحوق الكيميائي بفارق أن غاز ثاني أكسيد الكوبون ليس له تأثير ضار على الموجودات كبعض أنواع طفايات الرغوة والمسحوق وغاز ثاني أكسيد الكربون مادة غير موصلة للتيار الكهربائي.
– طفايات السوائل المتبخرة:
نظراً لأن عبواتها صغيرة تستعمل في الحرائق الصغيرة أو في المحركات التي تعمل على الوقود السائل وهي مادة غير موصلة للتيار الكهربائي.
3- الحرائق نوع (ج):
وهي الحرائق الي تحدث في تجهيزات كهربائية وتستعمل لها طفايات ثاني أكسيد الكربون والمسحوق الجاف أو السوائل المتبخرة ويمنع استعمال الماء أو الرغوة لأنهما موصلان للتيار الكهربائي.
4- الحرائق نوع (د):
وهي الحرائق التي تحدث في المعادن مثل الماغنيسيوم، التيتانيوم الصوديوم، البوتاسيوم وغيرها ويستعمل لها نوع خاص من المسحوق الجاف، كما توجد بعض المعادن لها نوع خاص من المسحوق. و على كل تجب استشارة المديرية العامة للدفاع المدني في هذا الشأن واتباع التعليمات المثبتة على الطفايات من قبل المصنع. علما بأنه تم تطوير نوع من البودرة الجافة لاستعماله لمكافحة حرائق المعادن بحيث يصبح كالمعجون حين ملامسته السطح المحترق.
5- الحرائق نوع (هـ):
الحرائق الناشبة في معدات المطابخ التي تحتوي على مواد طهي قابلة للاشتعال مثل الزيوت الحيوانية أو النباتية والدهون.ويستخدم لها طفاية حريق بالبودرة السائلة ( Wet Chemical ) ولا يتم إطفاء حرائق الزيوت بالماء إطلاقاً.

تعريف الحريق وانواعه

الحريق هو نار كبيرة مدمرة تهدد حياة الأفراد، الحيوانات أو الممتلكات، قد يبدأ الحريق كحادث، مثال: حرائق الغابات وأسبابها طبيعية، وربما تنتج من حوادث متعمدة (إحراق الممتلكات) والتي قد تحمل دوافع التخريب، الإيذاء العمد، وربما هوس مَرضي بالموضوع، قد تتحول بعض الحرائق الكبيرة إلى عاصفة نارية، وفيها يتشكل عمود مركزي من الهواء المتصاعد والساخن والذي يعمل على توليد رياح قوية داخلية، تزيد من وصول الأكسجين إلى النار. يمكن أن تتسبب الحرائق في وقوع ضحايا، يشمل ذلك الوفيات أو إصابات الحروق وربما إصابات ناجمة عن انهيار المباني ومحاولات الهرب وأخرى من استنشاق الدخان.
وتنتج من تفاعل كيميائي يحدث نتيجة أكسدة سريعة لبعض المواد مسبباً حرارة ولهب الأكسجين O2+ الحرارة + الوقود + سلسلة التفاعل الكيميائي= العناصر الأساسية لتكوين الحريق. الحريق الذي نقصده هنا هو الاشتعال الناتج عن اتحاد المادة بالأكسجين وليس بغيره والذي تبنى نظريته على تجمع أربع عوامل هي المادة والحرارة والأكسجين وسلسلة التفاعل الكيميائي ويطلق على هذا التجمع هرم الحريق. الوقود: وهو المادة المشتعلة مهما اختلف نوعها وطبيعتها ويأتي بثلاث أشكال وهي، صلب: مثل الخشب، الورق، القماش…. إلخ، وسائل وشبه سائل: مثل الشحوم بجميع أنواعها، الزيوت، البنزين، الكحول .…إلخ، وغازي: مثل غاز البوتان، الإستلين، الميثان …إلخ، والحرارة: ونحصل عليها في الطبيعة على الأشكال الآتية:- إشعاع حراري مثل شعاع الشمس، الشعاع الناتج من الحرائق والمدفئ الكهربائي. الشعلة المكشوفة: الشمعة، الشرارة والقوس الكهربائي، والاحتكاك، والطاقة الكهربائية، وانتقال الحرارة: وذلك عن طريق النقل وهو نقل الحرارة من مكان إلى آخر عن طريق السطح الموصل للحرارة وعن طريق الحمل وتتم عن طريق التيارات الهوائية الساخنة وعن طريق الشعاع مثل شعاع الشمس واللهب، والأكسجين: هو غاز متواجد في الهواء وهو العامل المؤكسد في أغلب الحرائق وهو متشابه في جميع الأماكن وفي جميع الظروف سواء كان مضغوطا أو عاديا. يحتوي الهواء الجوي على نسبة 21% من لأكسجين وعلى 78% من النيتروجين و1% غازات أخرى. لتشتعل المادة يجب أن لا تقل نسبة الأكسجين في محيط الحريق عن 14%. سلسلة التفاعل الكيميائي: وهو عبارة عن أكسدة المادة المشتعلة عند اتحاده مع الأكسجين عند درجة حرارة معينة.

إطفاء الحرائق من غير طفايات الحريق

1- تجويع الحريق:
تجويع الحريق بحرمانه من المواد القابلة للاشتعال التي تعتبر وقود مغذيي للحريق وذلك بنقل البضائع والمواد المتوفرة بمكان الحريق بعيدًا عن تأثير الحرارة واللهب، كما يمكن سحب السوائل القابلة للإشتعال من الصهاريج الموجود بها الحريق.
2- خنق الحريق:
خنق الحريق لكتم النيران ومنع وصول الأكسجين لها، ويتم ذلك إما بتغطية الحريق بالرغاوى أو إستعمال غاز ثانى أكسيد الكربون الذي يحل محل الأكسجين كذلك باستخدام الهالون أو البودرة.
3- تبريد الحريق:
تبريد الحريق لتخفيض درجة الحرارة وتعتبر هذه الطريقة الأكثر شيوعًا في إطفاء الحرائق وذلك باستخدام المياه وتعتمد هذه الطريقة على قدرة امتصاص الماء لحرارة المواد المشتعلة.

استخدامات طفايات الحريق

تستخدم طفاية الحريق حسب نوع الحريق فلكل نوع من الحرائق طفاية الحريق الخاصة لاطفائه وهي كالتالي:
1- طفاية ثاني أكسيد الكربون:

هي الطفّاية التي تعتمد على غاز ثاني أكسيد الكربون بشكل رئيسيّ من أجل إخماد الحرائق، وتعد من الطفّايات المناسبة للحرائق الناتجة عن الكهرباء.
ويجب الحذر عند استخدامها؛ لأنّها تؤدي إلى التسمّم في حال عدم القدرة على التعامل معها بشكل صحيح، أو توجد في أماكن ضيقة، ومغلقة لفترة زمنيّة طويلة.
ويعتمد مبدأ عملها على خروج غاز ثاني أكسيد الكربون الجامد، والمخزن في درجة حرارة أقل من 80 درجة مئويّة، ويشكل طبقات عازلة للنيران عن طريق التجمد عليها.
ويجب أن تستخدم في الأماكن التي لا توجد فيها تياراتٌ هوائيّة، حتى لا يؤدي ذلك إلى الإصابة بالتسمم، أو عدم القدرة على إخماد النار بشكل صحيح.
2- طفاية المسحوق الجاف:

تعد من أنواع طفايات الحريق الحديثة، والتي تعتمد على استخدام مساحيق مضادة لحرائق المعادن، وخصوصاً التي تحدث في المناجم، أو مصانع المعادن، ولكل معدن مادةٌ مضادةٌ له.
وتختلف باختلاف مكونات المعدن الأساسية، لذلك تم اختراع طفايات المسحوق الجاف في عام 1950م، من أجل الحد من الحرائق الناتجة عن المعادن.
3- طفاية الماء:

تستعمل لإطفاء حرائق الموادّ الصلبة، مثل حرائق الأخشاب، والورق والقماش.
4- طفاية الرغوة:

هي الأفضل لإطفاء حرائق السوائل القابلة للاشتعال، مثل السوائل البترولية والأصباغ.


Advertising اعلانات

27 Views