أكثر شي يستفز الرجل

كتابة مها العتيبي - تاريخ الكتابة: 24 يناير, 2021 9:43 - آخر تحديث : 27 يناير, 2021 10:42
أكثر شي يستفز الرجل


Advertising اعلانات

أكثر شي يستفز الرجل اشياء تقهر الرجال اكثر شىء يزعج الرجل اكثر شي يجرح الرجل كل ذلك في هذا الموضوع.

أكثر شي يستفز الرجل

1. الغيرة
الخطأ الأول الذي تقوم به جميع النساء هو محاولة جعل زوجها / حبييها يغار ظنّا ًأنها سوف تحظى بذلك على كل انتباهه. ولكن في معظم الحالات، فإنه يسيء الأمور لأن الرجال لا يحبون أن يتم التلاعب بهم ومن الممكن أن يتجاهل المرأة بسبب هذه التصرّفات.
وغالباّ ما تغضب معظم النساء لمجرد ذكر زوجها أسم امرأة أخرى وهذا أمر يزعج الرجال، خصوصاً عند اتّهامه بأنها تعجبه وفي الحقيقة ليس هناك أي شيء يربطه بتلك السيدة. فالغيرة المفرطة أمر مزعج ويسبب المشاكل الغير لازمة.
2. حب التملّك
لا تحاولي السيطرة على الرجل! حب التملّك عادة مزعجة قد تدفع الرجال بعيداً. من المعروف أن الرجال يخافون من الالتزام وكلما حاولت السيطرة عليه سوف تدفعينه بعيداً أكثر وأكثر. ابتعدي عن التصرّف كمحقق أو خنقه بغيرة مزعجة خاصةً فيما يتعلّق بالأمور الصغيرة. أعطه المساحة التي يحتاج إليها ودعي الأمور تسير بسلاسة.
3. الضعف
لا يحب الرجل المرأة الضعيفة التي لا تستطيع القيام بواجباتها دون استشارته في كل صغيرة وكبيرة، أو التي تشتكي باستمرار وتطلب الأهتمام الدائم. يحب الرجل المرأة الواثقة من نفسها التي يستطيع الأعتماد عليها في السراء والضراء.
4. الرموز
بعض النساء تتحدّث بالرموز كمحاولة لتوقيع الرجل! قولي ما تريدين بوضوح ودون اللفّ والدوران. اسأليه بالتحديد إذا كنت تريدين إجابة واضحة ولا تتوقّعي منه أن يتكهّن عما يجول في رأسك.
5. البكاء
تبكي النساء للعديد من الأسباب المهمّة والسخيفة. فقط تتأثّر لرؤية مشهد عاطفي، أو عندما لا تعجبها أطلالتها أو لم تجد الفستان المناسب للسهرة، وتتوقّع من حبيبها أو زوجها أن يكون ساحراً ويحل الأزمة بلمح البصر. من الجميل أن يتعاطف الرجل مع شريكته ولكنه يشعر بالأرتباك عند البكاء.
6. التسوًق
يكره الرجل التسوق في المتاجر لساعات طويلة. يختلف تفسير الرجل للتسوّق، فهو يدخل إلى محل ثياب واحدليشتري منه كل ما يحتاجه… لا تأخذيه معك إلا قي حالة واحدة: حين تعلمين تماماً ما تريدين ومن أين تشترينه…
7. المعاقبة
تستخدم بعض النساء أسوب العقاب للضغط على شريكها والوصول إلى مبتغاها خاصةً فيما يتعلّق بالجنس.
أكثر ما يكرهه الرجل في صراعه مع المرأة، هو أنها لن تتوانى عن استعمال كل أسلحتها بما فيها الجنس. اتركي المشاكل خارج غرفة النوم!!!

لماذا يستفز الرجل المرأة التي يحبها؟

– أحياناً يحب الرجل أن يرى علامات التبدُّل على وجه حبيبته، يحب أن يراها مبتسمة، ويحب أن يراها أيضاً عابسة ومنزعجة؛ فيضحك على تلك الملامح.
– يرغب الرجل في إيجاد وسيلة لتدليل حبيبته؛ لذا يستفزها لتغضب، ثم يصالحها، ويرى في ذلك «بهارات الحب»، التي تجعل طعم العلاقة أطيب.
– يفعل ذلك ليختبر مدى حبها له؛ فلا يستفز المرأة التي لا تحبه، ولا تغار عليه، ولا تهتم به؛ بل يستفز حبيبته ليقرأ مؤشر حبها له.
– أحياناً يستفز الرجل حبيبته ليجعلها تفكر فيه دائماً، ويحتل عقلها وقلبها، ويضع نفسه في مقدمة أولوياتها دون أن يطلب منها ذلك.
– وأخيراً، يستفزها ليكون معها دائماً؛ فأحياناً يمنعه الكبرياء من الاقتراب بشكل مباشر منها؛ فيستفزها لتبادر بنفسها الاقتراب منه.

أمور مفاجئة يخاف منها الرجل

1. شعر متساقط أثناء الاستحمام :
لأن هذه الحالة هي إشارة لبداية الصلع ، يعلم الرجل أن الصلع لن ينقص قيمته في عيون النساء، ولكن رهبة الصلع في بدايته يشكل لديه شعوراً بالكارثة التي يخاف منها الرجل ،ولكن سرعان ماسيتخطاها ويتعود عليها.
2. أن يراه أحد يختلس النظر إلى امرأة أخرى :
فمهما كانت علاقته بزوجته قوية، إلا أنه يحب أن ينظر إلى غيرها وعندما يلقى القبض عليه أثناء النظر إلى غير زوجته، لايجد أي مبرراً لتصرفه هذا،  بالرغم من أنه يحب زوجته كثيراً،  لذلك يجب على النساء أن لاتحول نظرة زوجها إلى مصيبة فهو أمر ذكوري بحت لاينم عن أي مشاعر أو أحاسيس ولا يمكن التحكم به.
3. الشعور بالرفض :
وذلك سواء أكان بعد رفضه في  مقابلة عمل أو محاولة التعرف إلى أنثى ، حتى وإن كان الأمر هيناً ولطيفاً إلا أن ذلك سيورثه الشعور بالنقص.
4. القيام بأعمال الأطفال :
قد يرى البعض أن أسهل أعمال المنزل هو رعاية الطفل، ولكن الرجل بشكل غريزي ليس معتاداً على رعاية الطفل لذلك تسبب له البداية الإرباك والخوف.
5. وفاة والده :
تعتبر من أخطر منعطفات حياة الرجل لأنه سيضطر إلى تولي مسؤوليات والده كله ورعاية الأسرة والبيت، بالإضافة إلى شعور لايفارقه بأنه يجب أن يكون عند حسن ظن والده في كل شيء محاولاً رد الجميل بعد مماته ، وكذلك ليثبت للناس أن مجهود والده من أجل صناعة هذا الرجل لم تذهب سدى.

كلمات يكره الرجل سماعها من زوجته

1- أنت زى أبوك: فالرجل لا يحب المقارنة بأهله ولو أنهم الأحب إلى قلبه، فالتشبيه قد يزعجه، يحرجه ويظهر له كرهك لعائلته ما ينعكس سلبًا عليك.
2- خليك راجل: هذه الجملة تحطم معنوياته، وتهدم أكثر مما تبنى، فحتى إن كنتِ لا ترينه رجلاً بالقدر الكافى، فلا تقولى له ذلك، وعليكِ بالأسلوب الطيب والحكيم حتى يتغير ويصبح أكثر إحساسًا بالمسئولية والرجولة.
3- أنا لا أحب أمك: ويفضل هنا أن تحتفظى بمشاعرك السلبية تجاه أمه أو أى قريبة له، فعند هذه النقطة بالذات لا داعى للمشاركة والتواصل، حتى تضعى نفسك محل للمشاكل.
4- أنت بقيت بكرش أو كرشك كبر: لا يحب الرجل أن يذكره أحد بعيوبه أو نقائصه، فعليكِ هنا أن تلفتى نظره بطرق غير مباشرة.
5- كنت فين طول اليوم: حتى وإن كنتِ قلقة عليه، فعليك أن تسأليه بصيغة لا يفهمها على أنها سيطرة، إذ تقولى مثلاً: “اتأخرت ليه يا حبيبى.. أنا كنت قلقانة عليك”.
6- أنت كل يوم مع أصحابك: هذه الكلمة تزعج الرجل، وتذكره أنه أصبح شخصًا عليه واجبات عليه أن يؤديها، وهنا عليكِ التدلل عليه بأكثر من طريقة حتى تخبريه بما تريدين.
7- طريقتك لا تعجبنى: ليس من الخطأ التعبير عن رأيك حول شخصيته، لكن لابد أن تأتى الملاحظات ناعمة فالرجل يكره أن يكون محل انتقاد دائم.
8- أنت زى أخويا: بعض النساء تقول لزوجها هذه الكلمة بغرض السخرية، لكنها لا تعرف أن هذه الكلمة تقلل من ثقته بنفسه.

صفات يكرهها الرجل في المرأة

1- المرأة اللصيقة
نعني بذلك المرأة التي تريد أن تلازم رجلها أينما حل وارتحل، لترافقه أكثر من ظله الذي يختفي في الظلام! فتكثر من مهاتفته ومراسلته على مدار اليوم، لسبب أو لغير سبب وتكرر على مسامعه سؤالها عن مدى حبه لها وتعلقه بها.
إن مثل هذا التصرف يرهق الرجل ويجعله يشعر بالضيق منها إلى درجة يستثقل فيها كل اللحظات التي يقضيها بجانبها. اعلمي أن الرجال بطبعهم يحتاجون لبعض الراحة والخصوصية، فلا تكوني ملحة أكثر من اللازم.
2- المرأة الغيورة والمتملكة
المرأة التي تسيطر الغيرة على كل جوارحها وتصرفاتها غالباً ما ترتكب حماقات تغيظ الرجل. فهي تغار من الجارة ومن صديقاتها وحتى من زميلات زوجها في العمل ولأن الغيرة أعمت بصيرتها، تصير كثيرة الشك، فتطل تراقب هاتفه، وحساباته على مواقع التواصل الاجتماعي، قد يثير أدنى زر لايك (Like) نقاشات ساخنة مع خطيبها أو زوجها. إن دل هذا الأمر على شيء فهو عدم ثقة هذه المرأة في شريكِ حياتها وهذا الأمر لا يتقبله الرجل على الإطلاق. فأساس العلاقة المتينة هي الثقة ثم الثقة ثم الثقة.
3- المرأة السطحية والمتسرعة
هناك نوع من النساء تعيش فقط من أجل المظهر، ولا شيء آخر يدور في أذهانهن. فهن لا يعرن اهتماماً سوى لآخر صيحات الموضة وآخر المستجدات في عالم الماكياج ولا يكدن يكملن جملة مفيدة واحدة إذا ما أثار الرجل معهن نقاشاً جاداً. فشخصياتهن مثل عقولهن، فارغة تماماً! من الجميل أن تهتمي بجمالكِ وإطلالتكِ كأنثى لكن الأجمل أن تتوجي هذا المظهر الجذاب بشخصية مثقفة أكثر جاذبية.
لا يحب الرجل كذلك النساء المتسرعات جداً في ربط علاقات جادة والتي تفاتح شريكها مباشرة في تفاصيل الزواج وعدد الأولاد ومتطلبات الحياة الزوجية من أول لقاء! فهي تعطي الانطباع بأنها يائسة وغير واثقة من نفسها، لا تريد أن تفلت من يديها أي فرصة تصادفها. هذا الأمر ينفر الرجل لكونه يحب التحدي، بمعنى آخر يحب المرأة التي تصعب عليه مهمة الحصول عليها.
4- المرأة المتحكمة
تجيد هذه المرأة لعب دور الضحية، وغالباً ما تساوم زوجها أو خطيبها بمجموعة من الأمور كالتهديد بالابتعاد عنه أو كثرة اللوم حتى تحقق رغباتها. تريد دوماً أن تملك دفة القيادة والقرار الأخير، وهو الأمر الذي يضر بالعلاقة العاطفية، لأن أساس العلاقة الصحية هو التوازن بين الطرفين وليس التنافس على لعب دور القيادة.
تدخل في هذا النوع، المرأة التي تعامل زوجها وكأنها والدته. فهي تطلب منه دوماً أن يتصل بها عند بلوغ مقر العمل لتطمئن عليه، كما تحاول تشكيل شخصيته على ذوقها. اعلمي جيداً أن الرجال لا يطيقون أن يعاملوا كأطفال غير قادرين على الاهتمام بأنفسهم.


Advertising اعلانات

1989 Views