أفضل وقت لتناول الفواكه

كتابة عائشة الغامدي - تاريخ الكتابة: 28 يناير, 2021 7:05 - آخر تحديث : 21 يناير, 2023 1:00
أفضل وقت لتناول الفواكه

Advertising اعلانات

أفضل وقت لتناول الفواكه نتعرف عليه من خلال مقالنا هذا كما نقدم لكم نصائح هامة من أجل تناول الفواكه وتجب خطر المخلوط منها بالمبيدات تابعوا السطور القادمة لتفاصيل أكثر .

أفضل وقت لتناول الفواكه

-يحصل الإنسان على الفائدة الكاملة للفواكه بغض النظر عن مواعيد تناول الفواكه إذ لا يشكل ذلك أي فرق! ولكن يفضل تناول الفواكه في أوقات معينة لعدة أسباب أخرى.
ينصح عادةً بتناول الفواكه في الصباح الباكر إذ تحتوي الفواكه على كمية كبيرة من الفركتوز والتي يمكن حرقها بواسطة عمليات الأيض في جسم الإنسان عند تناول الفواكه في الصباح.
-كما ينصح بتناول الفاكهة عند الحاجة للطاقة مثل أوقات الصباح والظهيرة وقبل تناول الوجبات بساعتين تقريبًا.
-لا ينصح بتناول الفواكه مع الوجبات الرئيسة خصوصًا الكميات الكبيرة منها، إن إضافة الفواكه بكميات كبيرة خصوصًا العصائر إلى الوجبات الرئيسة يعمل على زيادة عدد السعرات الحرارية التي يتناولها الإنسان بدون الإحساس بذلك الأمر.
-إن تناول الفواكه في الصباح الباكر يساعد على منح الإنسان الطاقة والحيوية من أجل القيام بالأعمال المختلفة والشعور بالنشاط والشبع لفترات طويلة.
-كما يمنح تناول الفواكه السعادة للإنسان لما لها من مذاق حلو وطيب ولما لها من فائدة في تعزيز الطاقة اللازمة من أجل القيام بالتمارين الرياضية المختلفة.

حقائق مغلوطة عن مواعيد تناول الفواكه

عدم تناول الفاكهة مع الوجبات الرئيسة لمرضى السكري
هناك ادعاء ينصح مرضى السكري بتناول الفاكهة قبل ساعة أو ساعتين من تناول الوجبة الرئيسة ولا يعد هذا الادعاء صحيح على الإطلاق ولا يوجد هناك أي دراسة علمية تثبت أن تناول الفاكهة مع الوجبات الرئيسة يسبب عسر الهضم لدى مرضى السكري، كما أن تناول الفاكهة وحدها من شأنه أن يرفع مستوى السكر في الدم لمستويات عالية لمرضي السكري عند مقارنته بتناولها مع الوجبات وينصح مرضى السكري عادة بتناول الفاكهة مع الوجبات الرئيسة الغنية بالبروتينات، الألياف، والدهون، كما يساعد تناول الفاكهة قبل الوجبة الرئيسة بقليل على منع الإفراط في تناول الطعام.
وقت الظهيرة هو أفضل وقت لتناول الفواكه
هناك بعض المصادر التي توضح أنه يمكن الاستفادة من الفواكه بشكل أكبر عند تناولها وقت الظهيرة مقارنةً بتناولها في الأوقات الأخرى من اليوم وتكمن الحقيقة بأن تناول الفاكهة في أي يوم وأي وقت يمنح الإنسان القيمة الغذائية نفسها بل إن الفاكهة تحتاج إلى وقت من أجل عملية الهضم لما تحتوي عليه من ألياف وينطبق ذلك على جميع أوقات اليوم.
تناول الفاكهة على معدة فارغة
يعتقد بعض الأشخاص أن تناول الفواكه على معدة فارغة يمنح الإنسان المزيد من المعادن والفيتامينات الموجودة داخلها وأنها تسبب عسر الهضم عند تناولها مع الوجبات الأخرى ولكن الحقيقة أن الفاكهة تحتوي على الألياف التي تستغرق وقتًا في عملية الهضم ولكن لا يعد هذا الأمر بالسيء على الإطلاق بل يمنح ذلك الإنسان الشبع لفترات طويلة كما تعد الألياف الموجودة داخل الأنواع المختلفة من الفاكهة مهمة من أجل صحة الجهاز الهضمي.

نصائح من أجل تناول الفاكهة


في ما يأتي بعض النصائح المهمة التي يمكن اتباعها عند تناول الفاكهة:
-الحرص على تناول الفاكهة طازجة وعدم إضافة أي صلصات غنية بالدهون والسعرات الحرارية.
-يمكن الحصول على الفواكه المجمدة في حال عدم توفر الفواكه الطازجة ولكن يجب الانتباه من عدم احتواء هذه المنتجات على كميات إضافية من السكر.
-اختيار الفاكهة الطازجة والابتعاد عن العصائر، إذ تفقد الفاكهة معظم كمية الألياف الموجودة داخلها عند عصرها.
-إن استهلاك الفاكهة الطازجة يمنح الإنسان حصة أكبر من الطعام عند مقارنتها بالفاكهة المجففة الأصغر حجمًا والمساوية للفاكهة الطازجة بالسعرات الحرارية.

إرشادات لتجنب خطر الفواكه والخضروات التي تعرضت للمبيدات

-ننصحكِ بشراء الخضروات العضوية وحاولي بقدر الامكان تجنب المُعرضة منها لكميات كبيرة من المبيدات، وهناك دراسة استرالية أثبتت أن تناول 80% من الخضروات والفواكه العضوية لمدة اسبوع واحد فقط قلل من نسبة تركيز المبيدات في البول ل 90% أقل.
-يجب غسل الخضروات والفواكه جيدًا قبل تناولها بالماء لكي نتخلص من المبيدات، فقد كشفت احدى الدراسات أن شطف الفواكه والخضروات جيدًا وفركها بفرشاه أو باليد يساعد في التخلص من 75% من المبيدات، كما ينصح أن يتم ذلك قبل تناولها وليس قبل حفظها في المبرد، لأن ذلك يساعد في نمو البكتيريا وتكاثرها، وفي جميع الأحوال عندما تغسل الخضروات والفواكه فور شرائها فلابد من تجفيفها جيدًا بفوطة نظيفة.
– احرصي دائمًا على التخلص من القشر بعيدًا عندما تقشر الخضروات أو الفاكهة، ولا تغسل القشر الخارجي معها بعد تقشيرها في ذات الأناء، لأن ذلك يساعد في انتقال المبيدات الموجودة على القشرة وتجنب أيضًا غسلها في نفس الحوض.
– يفضل أن نرش الخضروات والفواكه بمحلول مكون من الماء والخل بنسبة 3 : 1 باستخدام بخاخ، ويمكن شطها بعد مرور 30 ثانية من ذلك بماء نظيف وفركها بفرشاة خاصة بتنظيف الخضروات والفواكه، أما عن الفواكه والخضروات التي تغطي بقشرة رقيقة فيمكن أن يتم نقعها في محلول من الماء والخل ولكن بنسبة متساوية من كلاهما لمدة لا تقل عن دقيقة ثم يتم شطفها بالماء.
– احرصي دائمًا على نظافة يديكِ لأن النظافة تعتبر شرطًا أساسي لنظافة الطعام، لذلك ننصح دائمًا بغسل اليدين قبل وبعد غسل الفواكة والخضروات، حتى تضمن التخلص تمامًا من المبيدات التى قد تعلق بيديكِ.
-يفضل دائمًا رش الفواكه الطرية والخضروات مثل الفراولة والتوت بالماء حتى لا تهرى، أو يمكن وضعها في الماء وتصفيتها برفق.
– ينصح دائمًا بمعاملة خاصة لتنظيف الخضروات الورقية، فهى تحمل بداخلها كميات كبيرة من المبيدات من الصعب الوصول إليها، لهذا يجب فضل الورق وشطفها منفردة بماء جاري.
– لا ينصح ابدًا باستخدام الصابون في غسل الفواكة والخضروات لأنها تسمح بإمتصاص المواد الضارة الموجودة في الصابون إلى الثمار.


Advertising اعلانات

373 Views