أفضل طريقة لاستخدام الحلبة

كتابة نسرين السهلي - تاريخ الكتابة: 19 ديسمبر, 2020 8:34 - آخر تحديث : 20 يناير, 2023 1:24
أفضل طريقة لاستخدام الحلبة

Advertising اعلانات

أفضل طريقة لاستخدام الحلبة نتعرف عليها من خلال هذا المقال مع ذكر فوائد الحلبة الصحية والاضرار الخاصة بها

أفضل طريقة لاستخدام الحلبة

-يجب شرب الكثير من الماء عند شرب الحلبة، فذلك يعمل على فتح الشهيّة، وتناول الطعام، وبالتالي زيادة الوزن. شرب شاي الحلبة، الذي يعمل على زيادة الوزن.
-يتمّ إضافة ملعقة صغيرة من الحلبة المطحونة على لتر ماء وتغلى، ثمّ يصفّى الماء، ويجب أخذ جرعات من هذا الماء بمقدار ملعقة كبيرة كلّ ساعة ذلك يعمل على فتح الشهية، وزيادة الوزن.
– يمزج كل من زيت الزيتون، والحلبة المطحونة بنفس المقدار، ويتمّ تناوله أربع مرّات يوميّاً. إضافة الحلبة إلي الطعام كالسلطات، أو بعض أنواع الحلويات فهي تُضفي مذاقاً مميّزاً، وتُعطي النتيجة المطلوبة، وهي فتح الشهية، وزيادة الوزن.
-نقع الحلبة بالماء لمدّة اثنتا عشرة ساعة، ثمّ غليها، وتصفيتها، وخلط العسل مع الماء الناتج، وشرب كوب صباحاً وكوب مساءاً، ذلك يؤدّي إلى حلّ مشكلة الأشخاص النحيفين.
-يخلط كل من زيت الخروع، وزيت الحلبة بكميّات متساوية، وتُدهن على الأماكن المراد تسمينها كالخدود، أو الثدي.

نبذة عن الحلبة


الحلبة هي عشبة عطرية من نفس عائلة البازلاء وتمتاز ببذورها المجففة ونكهتها، وموطنها جنوب أوروبا ومنطقة البحر الأبيض المتوسط​​، وتُزرع الحلبة في وسط وجنوب شرق أوروبا وغرب آسيا والهند وشمال إفريقيا، ورائحة بذورها وطعمها قوي حلو ومر في ذات الوقت إلى حدٍ ما ويشبه طعم السكر المحروق، وعادةً ما تُطحن وتستخدم كتوابل، ويمكن أيضًا خلطها بالدقيق للخبز أو أكلها نيئةً أو مطبوخةً، وهذه العشبة الطبية عنصر مميز في بعض أنواع الكاري والصلصات وتُستخدم لصنع شراب القيقب التقليدي، وتُؤكل كخضار في بعض الأماكن وتُستخدم كعلف في شمال إفريقيا، كما تُعد البذور تقليديًا أداةً مساعدةً في الهضم، وقد استخدمت كمطريات داخلية للالتهابات في الجهاز الهضمي وكعلاج خارجي للدمامل والخراج، وتُستخدم في بعض الأحيان لتعزيز إنتاج الحليب لدى النساء المرضعات، ونباتات عشبة الحلبة مستقيمة ومتفرعة جدًا، وطولها أقل من متر واحد (ثلاثة أقدام)، وهي ثلاثية الأوراق وأوراقها خضراء فاتحة وتنمو على العشبة زهور بيضاء صغيرة يصل طول الجراب النحيلة إلى 15 سم وتكون منحنيةً ولها قمة، وتحتوي هذه الجراب على بذور صفراء بنية اللون معينية الشكل مسطّحة تتميز بثقوب عميقة، وطولها أقل من 0.5 سم، وتحتوي عشبة الحلبة على القلويدات؛ والتريغونيللين والكولين

فوائد الحلبة

-تساعد الحلبة في تنظيم مستوى السكر بالدم، حيث تحتوي على ألياف جلكتومانان، والتي
-تبطيء من إمتصاص السكر في الدم، وتحتوي الحلبة أيضاً على الأحماض الأمينية التي تحرض على إنتاج الإنسولين.
-تساعد الحلبة في تخفيض نسبة الكوليسترول الضار في الدم، حيث تحتوي على مركبات الصابونين الستيرويدية، التي تمنع إمتصاص الكوليسترول بالأمعاء، وتمنع الكبد أن ينتج الكوليسترول، وبالتالي تساهم في تقليل فرص الإصابة بنوبات القلب والجلطات والسكتات، وتعالج فقر الدم.
-تحتوي الحلبة على مواد كيميائية تساعد في تخفيف آلام الدورة الشهرية، وتقليل أعراض سن اليأس، كالتشنجات والإكتئا، وتنشط إنقباضات الرحم مما يسهل عملية الولادة.
الحلبة مدر طبيعي للحليب، ولذا ينصح المرأة المرضعة بتناولها، حيث تحتوي على مادة ديوسجينين التي تزيد من إفراز الحليب.
-تساعد في قتل الخلايا السرطانية وبالتالي تقليل فرص الإصابة بالسرطانات، وخاصةً سرطان الثدي وسرطان البروستاتا.
-تقي الحلبة من الإصابة بمرض سرطان القولون بسبب مادة مادة ديوسجينين التي تعتبر مقاومة للسرطان.
-تعتبر الحلبة مثالية لمن يعانون من النحافة لأنها تساعد في فتح الشهية والإقبال على تناول الطعام.
-تساعد في علاج الإمساك والإسهال، لأنها تحتوي على نسبة كبيرة من الألياف، وتقليل مشاكل الهضم وطرح الديدان المعوية وعلاج البواسير.
-تخلص الكلى من الترسبات والحصى.
-تساهم في القضاء على مشكلات الصدر والجهاز التنفسي مثل الربو وإلتهابات الحلق والسعال، وتقليل البلغم.
-تحتوي الحلبة على عناصر صمغية تبطن المعدة والأمعاء لتهديء أنسجة القناة الهضمية المتهيجة، وبالتالي تقليل فرص إرتجاع الحمض في المعدة.
-تقوي الحلبة من مناعة الجسم ضد الأمراض والبكتيريا.
-تقلل الحلبة من آلام المفاصل وإلتهاباتها، فتحتوي على مواد مسكنة للآلام.
-تعالج الحلبة بعض المشكلات الجنسية مثل العقم عند الرجال وتزيد عدد الحيوانات المنوية.
-تحتوي الحلبة على مضادات الأكسدة مثل فيتامين ج، مما تقلل من مشاكل الجلد والإلتهابات مثل الحبوب، الندبات، والحروق، كما تخفف من آثار حب الشباب.
-تساعد في التخلص من البثور السوداء والعديد من مشاكل البشرة.
-تضفي الحلبة على الشعر لمعان وتقلل من مظهره المجهد، وتقلل من فرص تساقط الشعر.
-تقلل الحلبة من الشعور بالحكة في فروة الرأس، لأنها تمنع الإلتهابات البكتيرية.

أضرار كثرة استخدام الحلبة

مشاكل الجهاز الهضمي
يؤدي تناول 100 غرام أو أكثر من الحلبة يوميًا إلى العديد من مشاكل الجهاز الهضمي مثل الغثيان والغازات والانتفاخ واضطرابات المعدة وقد يؤدي الإسراف في تناول الحلبة في بعض الحالات إلى تشنجات الأمعاء والإسهال.
مشاكل عند مرضى السكري
تساعد مستخلصات الحلبة على خفض مستويات السكري في الدم، ولكن يؤدي تناول مكملات الحلبة مع أدوية مرضى السكري الى هبوط حاد في مستويات السكر في الدم، الأمر الذي يهدد حياة المريض.
رائحة البول
يؤدي تناول الحلبة بكافة أشكالها الى رائحة بول كريهة رائحة جسم غريبة.
مشاكل أخرى
تشير العديد من الدراسات أن الإكثار من تناول الحلبة يؤدي إلى تلف الحمض النووي(DNA) وانخفاض الخصوبة والمشاكل العصبية وزيادة خطر الإجهاض.


Advertising اعلانات

264 Views