أعراض ضغط الأعصاب في الرأس

كتابة امل المهنا - تاريخ الكتابة: 14 أغسطس, 2022 11:13 - آخر تحديث :
أعراض ضغط الأعصاب في الرأس


Advertising اعلانات

أعراض ضغط الأعصاب في الرأس و التهاب الأعصاب في الرأس و أعصاب الرأس من الخلف و التهاب الأعصاب في الرأس التهاب، هذا ما سوف نتعرف عليه فيما يلي.

أعراض ضغط الأعصاب في الرأس

-يشعر مريض تشنج الأعصاب بالإحساس بالصداع يستمر في بعض الحالات إلى 15 يوم متواصل أو متقطع وهذه في أصعب أنواع الحالات من هذا المرض.
-كما يشعر المريض ببعض الإحساس بالتخدير أو الضغط القوى في الجبهة أو في جانبي الرأس بشكل كبير، كما يؤثر بطريقة كبيرة على تأدية مهام الشخص المريض.
-وفي الغالب يشعر المريض بتعب في كتفه ورقبته نتيجة الضغط الواقع عليه، ويشعر المريض المصاب بتشنج أعصاب الرأس بالضيق والكآبة واليأس في بداية الأمر.
-من الأعشاب التي لها القدرة على تهدئة مثل هذه الأعراض هو البابونج الذي يقوم بإسترخاء الأعصاب والعضلات، وذلك عن طريق إضافة معلقتين من زهور البابونج إلى كوب من الماء المغلي ويشرب بصورة يومية.

علاج تشنج أعصاب الرأس

-مسكنات الألم التي يمكن صرفها دون وصفة: للتخلص من ألم شد عضلات الرأس، كالأسبرين (Aspirin)، والأيبوبروفين (Ibuprofen)، غير أنَّ استخدام هذه الأدوية يجب أنْ يكون من حين إلى آخر، فالإكثار من تناولها قد يُسبب الصداع الارتدادي، أو صداع الجرعة الزائدة الذي يحدث عند وقف تناول مُسكنات الألم التي تُستخدم باستمرار لعلاج الصداع.
– الأدوية التي يصفها الطبيب: مثل كيتورولاك (Ketorolac)، وإندوميتاسين (Indomethacin)، والمواد الأفيونية (Opioids)، والنابروكسين (Naproxen).
-المرخيات العضليَّة: قد يصفها الطبيب في الحالات التي لا تُجدي فيها مسكنات الألم نفعًا في تخفيف الشد، إذْ تساعد هذه المرخّيات على وقف الانقباضات العضليَّة.
-مضادات الاكتئاب: من الأمثلة على هذه الأدوية مثبطات استرداد السيروتونين الانتقائية (Selective serotonin reuptake inhibitor)، إذْ تساعد على تثبيت مُستويات السيروتونين في الدماغ، وبذلك تُساعد على التعامل مع التوتر

أعصاب الرأس من الخلف

يحدث ذلك بسبب:
-الشقيقة
​أي الصداع النصفي وهو الذي يصيب جهة واحدة فقط من الرأس، وفي أغلب الأحيان يصيب الجهة اليسار أو الخلفية من الرأس..
-الصداع التوتري
الصداع التوتري هو الصداع الذي يحدث بسبب كثرة الشعور بالتوتر والقلق، وهو من أسباب الآم الرأس من الخلف الأكثر شيوعًا.
-التهابات في الأوعية الدموية
فتعتبر آلام الرأس الخلفية أحد أبرز أعراض التهابات الأوعية الدموية، حيث ترتبط أعراضه بانخفاض تدفق الدم في مختلف أجزاء الجسم.
-التهابات المفاصل
​أيضًا من أسباب آلام الرأس من الخلف الإصابة بالتهابات المفاصل وهشاشة العظام، وحدوث مشكلات في العمود الفقري.
ويدر الإشارة إلى أن الصداع يحدث بسبب جميع أنواع التهابات المفاصل وأكثرها شيوعًا التهاب المفاصل الروماتيدي.
-أمراض الرقبة
من الطبيعي أن يحدث صداع عند وجود مشكلات في الرقبة، مثل ورم العنق، ديسك العنق، تشنجات الرقبة وغيرها. فهذه المشكلات ستؤدي حتمًا لألم في الجهة الخلفية من الرأس.
-الإصابة ببعض الأمراض
​​فالكثير من الأمراض المؤلمة تؤثر على كافة أنحاء الجسم، ويحدث بسببها صداع وآلام في الرأس من الخلف، مثل مرض السكري، السرطان والنقرس.
-وضعية خاطئة
تسبب الوضعيات الخاطئة ألمًا في الرأس من الخلف والرقبة. وذلك لأن الوضعية الخاطئة تسبب توترًا في الرقبة، الأكتاف والظهرالذي بدوره يتسبب في حدوث صداع.
-الألم العصبي القذالي
الألم العصبي القذالي هي حالة تحدث عند تلف الأعصاب الممتدة من الحبل الشوكي لفروة الرأس. يسبب ألما حادًا ومؤلمًا وخفقانًا يبدأ في قاعدة الرأس ويمتد نحو الفروة.
-الصداع العنقودي
وهو نوع نادر ولكنه مؤلم جدًا، يعاني المصابون من نوبات متكررة قد تستمر لأسابيع أو أشهر.
يسبب الصداع العنقودي ألمًا في مؤخرة وجانبي الرأس، تزداد سوءًا عند الإستلقاء. ويرافق ذلك الأرق، الغثيان، انسداد الأنف وتدلي الجفون.

التهاب الأعصاب في الرأس

التهاب أعصاب هي عبارة عن مشاكل تصيب الأعصاب المختلفة واحدًا منها أو بعضها، وتتسبب التهابات الأعصاب في مشاكل جسيمة، يتم تحديدها بناءً على نوع العصب الذي تم إصابته بالالتهاب، حيث يحدث خلل في الوظائف التي يقوم بها.
مثل التهاب العصب اللساني، يمكن أن يؤدي إلى الإصابة بالخرس، التهاب العصب البصري يمكن أن يسبب العمى وفقدان حاسة البصر نهائيًا، وهكذا.


Advertising اعلانات

79 Views