أعراض القدم السكري

كتابة لطيفة السهلي - تاريخ الكتابة: 19 سبتمبر, 2022 8:51 - آخر تحديث :
أعراض القدم السكري


Advertising اعلانات

أعراض القدم السكري و نصائح لمرضى السكري للعناية بالقدمين و أدوية القدم السكري و مراحل القدم السكري، هذا ما سوف نتعرف عليه فيما يلي.

أعراض القدم السكري

تختلف الأعراض على حسب شدة الحالة، ومن شخص لآخر، ولكن في الأغلب هناك أعراض شائعة للقدم السكري ومنها:
-عدم الإحساس.
-وخز أو تنميل.
-خدر.
-جروح وبثور دون ألم.
-تغير لون الجلد ودرجة الحرارة.
-خطوط حمراء.
-وجود جروح دون أو مع صديد.
في حالة إصابة المريض بعدوى فقد يعاني من الأعراض التالية:
-حمى.
-قشعريرة.
-مستوى سكر لا يمكن السيطرة عليه.
-ارتعاش.
-احمرار.

نصائح لمرضى السكري للعناية بالقدمين

يقدم د. طبيب مجموعة من النصائح لمرضى السكري، للعناية بالقدمين وتقليل مضاعفات القدم السكرية:
-ضرورة فحص القدمين يومياً للحبث عن أية جروح أو تغيرات في الجلد، والتأكد من فحص المنطقة ما بين أصابع القدمين.
-التأكد من استشارة الطبيب حول صحة القدمين بشكل دوري، لمراقبة أي تغيرات يمكن أن تطرأ على مستوى الحساسية أو تدفق الدم.
-غسل القدمين يومياً، واختبار درجة حرارة الماء بالكوع لتجنب الحروق.
-تجفيف القدمين جيداً، خاصة المنطقة ما بين أصابع القدمين. والحرص على قص وبرد الأظافر بشكل مستقيم والاتصال بطبيب القدم في حالة حدوث أي مشاكل.
-استخدام مرطب أو كريم للحفاظ على نضارة بشرة القدمين ومنع التشققات الناتجة عن الجفاف.
-تجنب تعريض القدمين للحرارة المباشرة أو زجاجات الماء الساخن، وقد يؤدي فقدان الشعور بالألم ودرجات الحرارة إلى تفاقم خطورة الوضع.
-التأكد من ارتداء الأحذية المناسبة والمريحة.
-التأكد من خلو الأحذية والجوارب من الأشياء الحادة قبل ارتدائها.
-يمكن أن يؤثر مرض السكري على معدل سرعة التعافي من الجروح، لذلك قد تستغرق الجروح وقتاً أطول قليلاً للتعافي منها.
-ضرورة تغطية الجلد المجروح بضمادة جافة ومعقمة، وتجنب العبث بالبثور، وإنما طلب النصيحة من الطبيب أو طبيب الأقدام المختص بدلاً من ذلك.

أدوية القدم السكري

بعد استشارة الطبيب بناءً على الحالة يتم تحديد الأدوية، حيث عادةً ما يبدأ المرضى بما يسمى بالعلاج واسع المدى (Epmpirical regimen) الذي يهدف إلى تغطية معظم أنواع الميكروبات المُسببة لالتهاب القدم السكري، ويُضاف إلى هذه الأدوية واسعة المدى أدوية أخرى تبعًا لشدة العدوى، ففي حالات العدوى الشديدة تُوصف الأدوية لإعطائها عن طريق الوريد في حال:
-الاستجابة ضعيفة لأدوية القدم السكري الفموية.
-المريض غير قادر على تحمل الأدوية الفموية.
-وفي حالات العدوى الأخرى يتم استخدام العلاج ضيق المدى (Narrow-specctrum agents) لاستهداف مدىً أضيق من حالات العدوى.
-لكن هناك بعض الحالات التي لا تستدعي استخدام أدوية القدم السكري المضادة للعدوى عند عدم إصابتها بأي نوعٍ من العدوى، بل يتم استخدام أدوية تبعًا للحالة للحفاظ على مستويات سكر الدم.

مراحل القدم السكري

-يوجد عدة تصنيفات لمراحل القدم السكرية، والتي تهدف إلى تقييم حالة القدمين لمريض السكري وتقدير خطر الإصابة بالتقرحات، أو التهاب العظم، أو الغرغرينا، أو التعرض للبتر.
-من أشهر التصنيفات لمراحل القدم السكري هو نظام وينجر (بالإنجليزية: Wagner System) الذي يشمل 6 مراحل من 0 إلى 5 حسب عوامل الخطر الرئيسية لتطور تقرحات القدم السكري ومضاعفاتها، وهي:
-الاعتلال العصبي (بالإنجليزية: Neuropathy).
-نقص التروية (بالإنجليزية: Ischemia).
-تشوه عظام القدم.
-زيادة سماكة البشرة في مناطق الضغط والاحتكاك في القدم.
الوذمة (بالإنجليزية: Edema).
أما مراحل القدم السكري الستة فهي:
المرحلة 0: قدم مريض السكري طبيعية والجلد سليم، ولا وجود لأي من عوامل الخطر الرئيسية.
المرحلة 1: قدم سكرية عالية الخطورة، ويوجد واحد أو أكثر من عوامل الخطورة، بالإضافة إلى زيادة في سماكة الجلد وتشكل قرحة سطحية أو جزئية.
المرحلة 2: قدم سكرية متقرحة، وفي الغالب تتطور القرح في هذه المرحلة على السطح الأخمصي للقدم، وأصابع القدم، وحواف القدم.
المرحلة 3: قدم سكرية ذات تقرحات عميقة وتطور التهاب في العظم.
المرحلة 4: غرغرينا القدم الجزئية، وموت نسبة من أنسجة القدم.
المرحلة 5: غرغرينا القدم الكاملة، ولا بد من إجراء البتر للقدم.


Advertising اعلانات

14 Views