أعراض السكر المؤقت

كتابة امل المهنا - تاريخ الكتابة: 11 أغسطس, 2022 1:14 - آخر تحديث :
أعراض السكر المؤقت


Advertising اعلانات

أعراض السكر المؤقت وتحليل السكر الكاذب وطرق الوقاية من مرض السكر المؤقت و السكر الكاذب عند الأطفال وعلاج سكر الأطفال المؤقت، هذا ما سوف نتعرف عليه فيما يلي.

أعراض السكر المؤقت

تشمل أعراض السكري الكاذب عند الشباب ما يلي:
-العطش الشديد.
-فرط التبول، ويمكن أن يصل إلى 20 لتراً يومياً في الحالات الشديدة.
-كثرة الاستيقاظ ليلاً للتبول أو التبول الليلي.
-التبول اللاإرادي في الفراش.
-بول عديم اللون.
-قلة تركيز البول.
-الضعف.
-الآلام العضلات.
-الجفاف، ومن علاماته:
-العطش الشديد، والذي قد يصل إلى تناول أكثر من 4 لتر من الماء في اليوم.
-الخمول.
-الدوخة.
-الارتباك.
-الغثيان.
-فقدان الوعي.

تحليل السكر الكاذب

-هو تحليل يتم إجراؤه عندما يشك الطبيب بوجود مرض السكر الكاذب عند المريض بناءً على الأعراض التي تُواجهه.
-إذ يتم إجراء تحليل السكر الكاذب بهدف معرفة كيفية استجابة الكلية عندما لا يقوم المريض بشرب السوائل لمدة زمنية محددة، حيث أنه في مرض السكري الكاذب يزداد العطش عند المصاب وتزداد حاجته إلى التبوّل على الرغم من عدم شربه لكمية كبيرة من الماء، وذلك يعود لنقص إفراز الغدة النخامية للهرمون المضاد لإدرار البول (ADH – Antidiuretic hormone).

السكر الكاذب عند الأطفال

يعتبر السكري الكاذب عند الأطفال من الأمراض النادر حدوثها، ويحدث بسبب أن الجسم لا يستطيع إنتاج ما يكفي من هرمون الفاسوبريسين المسئول عن إدرار البول، وهذا الهرمون يقوم بمساعدة الكلى على تنظيم وتحديد كمية المياه في جسم الطفل.
وينتج هذا الهرمون من منطقة في المخ يطلق عليها (تحت المهاد) وينتقل إلى الغدة النخامية وهي التي تقوم بفرزه في الدم، وهذا الهرمون المسئول عن حماية الطفل من الإصابة بالجفاف، وسوف نتعرف اعراض السكري الكاذب للاطفال:
-الشعور بالعطش المستمر.
-الحاجة لدخول الحمام باستمرار.
-يجد الطفل صعوبة في النوم ليلاً بسبب دخوله المستمر للحمام.
-وهذه الأعراض تحدث بسبب التغير الذي يحدث في إنتاج هرمون الفاسوبريسين واستجابة الجسم له.

طرق الوقاية من مرض السكر المؤقت

-من الممكن الوقاية من الإصابة بمرض السكر المؤقت بالالتزام بالخطوات التي ذكرناها لعلاجه، وذلك باستثناء العلاج الدوائي.
-ويشار إلى أن هذه الأساليب تقي أيضا من تحول هذا المرض إلى النوع الثاني من مرض السكر في حالة التزام المصابين بمرض ما قبل السكر بها وعدم نجاحها سريعا في علاجه.
-وهذه الأساليب تعد صحية وينصح بالالتزام بها حتى من لا توجد لديه أي عوامل تزيد احتمال إصابته بمرض السكر المؤقت كونها تقلل من احتمال الإصابة بأمراض ومشكلات صحية مختلفة.

علاج سكر الأطفال المؤقت

لكي نتمكن من علاج مرض السكر علينا بمعرفة أسبابه، ولذلك قمنا في توضيحها فيما سبق، وسنحاول الآن أن نعالج كل عرض من هذه الأعراض، لكي نتمكن من السيطرة على مرض السكر المؤقت، وهذه العلاجات كما يلي:
-في حالة مرض السكر الكاذب المركزي، يكون الطفل مصاب بداء السكر بشكل بسيط، ويحتاج إلى شرب كميات من الماء، أما في حالة أن يكون داء السكري بسبب الإصابة بمشاكل في الغدة النخامية أو الأورام، فسيقوم الطبيب بمعالجة هذه المشاكل وإعطاء المريض بعض الأدوية والتي منها:
-الأدوية التي تحتوي على هرمونات مضادة لإدرار البول، ومن هذه الهرمونات هرمون ديسموبريسين، الذي يقلل الهرمون الذي يضاد إدرار البول الذي تم فقده وبالتالي تقليل البول، ويتم تناول هذا الدواء من خلال بخاخ عن طريق الفم، أو من خلال الحقن.
-أدوية الإندوميتاسين وكلوربروباميد، وهذه الأدوية ستسهم في إنتاج الهرمون الذي يعمل على إدرار البول في الجسم.
أما في حالة مرض السكري الكاذب الكلوي فلا يستجيب الكلى بشكل جيد للهرمون المضاد لإدرار البول، وفي هذا النوع يقوم الطبيب بوصف بعض الأنظمة الغذائية التي تحرص على تقليل الملح، مما يسهم في تقليل كميات البول التي تقوم الكليتان بإنتاجها، وذلك بجانب شرب كميات من الماء لكي تبتعد عن الإصابة بالجفاف، ويوجد بعض الأدوية التي ينصح الأطباء بها، ومن هذه الأدوية ما يلي:
-دواء هيدروكلوروثيازيد الشي يقلل من إنتاج كميات البول لبعض الأشخاص المصابون بمرض السكر الكاذب الكلوي.
-بعض الأدوية التي تحد من الإصابة بالالتهابات.
-الابتعاد عن تناول الأدوية المحتوية على الليثيوم.


Advertising اعلانات

71 Views