أعراض التهاب الكبد C

كتابة لطيفة السهلي - تاريخ الكتابة: 14 سبتمبر, 2022 5:52 - آخر تحديث :
أعراض التهاب الكبد C


Advertising اعلانات

أعراض التهاب الكبد C كما سنذكر كذلك أعراض التهاب الكبد B كما سنجيب عن هل يشفى مريض التهاب الكبد C وما هو علاج التهاب الكبد الوبائي C بالأعشاب كما سنجيب عن كيف ينتقل مرض التهاب الكبد الوبائي بي كل تلك الموضوعات تجدونها من خلال مقالنا هذا.

أعراض التهاب الكبد C

1-حدوث كدمات بسهولة
2-الإرهاق
3-ضعف الشهية
4-حدوث النزيف بسهولة
5-بول غامق اللون
6-اصفرار لون الجلد والعينين (اليرقان)
7-تورُّم كلتا رجليك
8-حكَّة في الجلد
9-تَراكُم السوائل في بطنكَ (الاستسقاء)
10-فقدان الوزن
11-الارتباك، والنُّعاس وتداخُل الكلام (الاعتلال الدماغي الكبدي)
12-أوعية دموية تُشبِه العنكبوت على جلدكَ (أورام وعائية عنكبوتية)

أعراض التهاب الكبد B

1-لا تظهر أي أعراض على معظم الناس عند إصابتهم حديثاً بالعدوى.
2- ومع ذلك، يُصاب بعض الأشخاص باعتلال حاد وتظهر عليهم أعراض تدوم عدة أسابيع وتشمل اصفرار البشرة والعيون (اليرقان)، والبول الداكن، والإجهاد الشديد، والغثيان، والقيء، وآلام البطن.
3-ويمكن لمجموعة فرعية صغيرة من الأشخاص المعانين من التهاب الكبد الحاد أن تُصاب بفشل كبدي حاد قد يسبب الوفاة.
4-وقد يسبب فيروس التهاب الكبد B أيضاً لدى بعض الأشخاص الإصابة بالتهاب كبدي مزمن يمكن أن يتحوّل لاحقاً إلى تليف الكبد (تندب الكبد) أو إلى سرطان الكبد.

هل يشفى مريض التهاب الكبد C

1-في الواقع نعم، إن التهاب الكبد C يمكن الشفاء منه باستخدام العلاجات الصحيحة وذلك بفضل اكتشاف العلاجات الجديدة للفيروس، بحيث تقضي هذه العلاجات على الفيروس وتساعد بمنع حدوث المضاعفات الخطيرة على الكبد
2-إن معظم حالات التهاب الكبد C تتطلب العلاج، لأن الالتهاب الفيروسي يكون مزمنًا، وفي حالات أقل، أي حالة واحدة من كل أربع حالات يكون فيها المرض مؤقتًا ولا يحتاج المريض للعلاج.
ويمكن ذلك من خلال زراعة الكبد إن الفيروس يعيش في دم المريض، فبالتالي إن إزالة الكبد لن تخلص الجسم من الفيروس، وبالعكس فإن زراعة الكبد في حالة نشاط الفيروس تؤدي إلى تلف أنسجة خلايا الكبد الجديد أيضًا.
3-ولكن قد يلجأ الأطباء لزراعة الكبد في حال حدوث مضاعفات من فيروس الكبد C، مثل: الإصابة بسرطان الكبد أو توقفه عن أداء وظائفه

علاج التهاب الكبد الوبائي C بالأعشاب

1-حليب الشّوك أو ما يُعرَف بنبات الخرفيش؛ وهو أحد أنواع النباتات التي تتميّز بقدرتها على تحسين صحّة الكبد، إلّا أنّها قد تمتلك بعض الآثار الجانبيّة؛ مثل: الغثيان، والإسهال، والانتفاخ، ويشعر المريض بعد شربها بصُداع، وحساسية جلديّة؛ كالأكزيما، أو بعض التفاعلات الأُخرى، أو الأرق.
2-يُعدّها بعض الخبراء بأنّها علاج وهمي يتضمّن إيقاف تلف الكبد فقط. الشاي الأخضر ومُستخلصه، إذ غالبًا ما يُذكَر الشاي الأخضر والمركّبات المكوّنة له بوصفهما من الدعائم الرئيسة في وسائل علاج مختلف الحالات الصحيّة التي قد يتعرّض لها أي شخص، بما فيها التهاب الكبد الوبائي سي؛ إذ تُعدّ مادة الفينول المُتعدّدة الموجودة داخل أوراق الشاي الأخضر من المواد التي تمتلك القدرة على تثبيط عمل الفيروس المُسبّب لالتهاب الكبد الوبائي.
3- وعلى الرغم من هذه النتائج الإيجابيّة إلّا أنّ الدلائل القاطعة على نجاح الشاي الأخضر في علاج التهاب الكبد سي لا تستند إلى أبحاث ونتائج قويّة؛ لِذا فإنّ شرب كوب من الشاي الأخضر لا يكون مُضرًّا، ولا يكون فعّالًا في علاج التهاب الكبد الوبائي سي كما يدّعي القائمون على البحوث المُتعلقة بهذا الشأن.

كيف ينتقل مرض التهاب الكبد الوبائي بي

1-التهاب الكبد B هو أحد جراثيم اليرقان. إنه فيروس يسبب التهاب الكبد. كلاسيكيا ، هناك 4 طرق معدية. أول طريق معدي يكون من الأم الحامل إلى الطفل.
2-إذا كانت الأم مصابة بالتهاب الكبد B ، فيمكن أن ينتقل إلى الطفل إذا لم يتم ملاحظته أثناء الولادة. الطريقة الثانية للانتقال عن طريق الدم.
3-عندما نقول الدم ، يتم استخدام مادة تم استخدامها في مرض التهاب الكبد B جراحيًا من قبل في المريض التالي دون تعقيم جيد ، ويمكن أن ينتقل دم مريض التهاب الكبد B إلى مريض آخر بالدم في النقل الانتقالي دون معرفة ذلك.
4-الطريق المعدي الثالث هو من خلال الاتصال الجنسي. إذا كان موجودًا في أحد الزوجين ، فيمكن أن ينتقل إلى الآخر بمرور الوقت من خلال الاتصال الجنسي. الطريقة الرابعة والأخيرة للإرسال هي الاتصال المحلي.
5-عندما نقول الاتصال المنزلي ، يمكن أن ينتقل التهاب الكبد B عن طريق الاستخدام الشائع لأجهزة مثل قصافة الأظافر ، وفرشاة الأسنان ، وشفرات الحلاقة ، وأجهزة إزالة الشعر ، خاصة تلك التي تلامس الدم.


Advertising اعلانات

19 Views