أضرار البابايا

كتابة هناء التويجري - تاريخ الكتابة: 2 فبراير, 2021 6:23 - آخر تحديث : 21 يناير, 2023 3:25
أضرار البابايا

Advertising اعلانات

أضرار البابايا، وفوائد البابايا، وكيفية تناول فاكهة البابايا، وقناع البابايا لتنظيف البشرة، نتحدث عنهم بشيء من التفصيل خلال المقال التالي.

أضرار البابايا

1. من الممكن أن تسبب الإسهال
تحتوي فاكهة البابايا على مستويات عالية من الألياف الغذائية والتي تعد مفيدة ومهمة لعمل الجهاز الهضمي وحركة الأمعاء.
في المقابل، إن الإكثار من تناول البابايا من شأنه أن يكون له تأثيرًا مشابه للملين، مما قد يسبب الإسهال واضطرابات في المعدة.
2 غير آمنة للرجال
هناك بعض الأدلة على أن بذور البابايا بالتحديد تعمل كمبيد للحيوانات المنوية وتقلل من حركة الحيوانات المنوية.
لذلك يفضل على الرجال الذين يرغبون بالإنجاب تجنب البابايا في هذه الفترات.
3. غير جيدة لمرضى السكري
في بعض الأحيان يتم تخمير البابايا، وهذا بدوره يؤثر على مستوى السكر في الدم، حيث من الممكن أن يسبب في انخفاض.
هذا يعني أن على مرضى السكري الذين يتناولون أدوية لخفض نسبة السكر في الدم أن ينتبهوا عن كثب إلى نسبة السكر في الدم.
حيث من الممكن أن يسبب تناول هذا النوع من الفاكهة انخفاضًا في مستويات السكر في الدم، وخاصة لدى الأشخاص الذين يعانون بالفعل من انخفاض نسبة السكر في الدم.
4. أضرار البابايا الأخرى
إلى جانب ما سبق، من الممكن أن تشمل أضرار البابايا الأمور التالية أيضًا:
– تزيد من خمول الغدة الدرقية لمن يعاني من الإصابة بهذه المشكلة الصحية.
– من الممكن أن تؤثر على الجراحة.

فوائد البابايا

1- تعزيز صحة القلب
تحتوي فاكهة البابايا على نسبة عالية من الألياف والبوتاسيوم والفيتامينات التي تجعلها فعالة في الوقاية من أمراض القلب، خاصة أن القاعدة الذهبية للحفاظ على صحة القلب هي زيادة منسوب البوتاسيوم في غذائك والتقليل من كمية الصوديوم في المقابل.
2- تعزيز صحة الشعر والبشرة
تعتبر فاكهة البابايا هامة لصحة الشعر، خاصة بسبب احتوائها على نسبة عالية من فيتامين أ، وهو فيتامين هام لتنظيم الإفرازات الدهنية في فروة الرأس والضرورية لصحة ورطوبة الشعر.
كما تحتوي فاكهة البابايا على مستويات عالية من فيتامين سي، والذي يعتبر ضرورياً لبناء الكولاجين الهام لصحة البشرة.
3- تعزيز صحة العظام
قد يتسبب انخفاض مستويات فيتامين ك في الجسم في زيادة فرص التعرض لكسور في العظام، ويعتبر فيتامين ك أحد الفيتامينات الضرورية لتعزيز امتصاص الكالسيوم الهام لصحة العظام.
4- مكافحة السكري
أظهرت العديد من الدراسات أن مرضى السكري من النمط الأول والذين يستهلكون أطعمة غنية بالألياف، مثل البابايا، تكون مستويات جلوكوز الدم لديهم أقل عموماً من الذين لا يتبعون حمية غنية بالألياف.
كما وجدت الدراسات أن البابايا تساعد مرضى السكري من النمط الأول في السيطرة على مستويات سكر الدم والأنسولين لديهم.
5- تحسين الهضم
تحتوي فاكهة البابايا على إنزيم يساعد على تحسين الهضم، ومن الممكن استخدامه كذلك في تليين اللحم قبل طهيه.
كما وتحتوي البابايا على مستويات عالية من الألياف والماء والتي تساعد في مكافحة الإمساك وتعزيز صحة القناة الهاضمة.
6- مكافحة السرطان
يساعد تناول الأغذية الغنية بالبيتا كاروتينات، مثل البابايا، على التقليل من فرص الإصابة بالسرطان، خاصة لدى الأشخاص اليافعين وصغار السن.
7- الوقاية من الربو
تقل فرص حدوث الربو عند الأشخاص الذين يتناولون كميات كافية من مواد غذائية معينة، مثل البيتا كاروتينات، وهناك أغذية خاصة تتميز في أنها غنية بالبيتا كاروتينات، مثل البابايا والمشمش والبروكلي والشمام والقرع والجزر.
8- محاربة الالتهابات والعدوى
تعتبر الالتهابات المزمنة أساس العديد من الأمراض، وقد تساهم الأغذية غير الصحية في تسريع المرض والالتهابات.
وقد أظهرت العديد من الدراسات أن الفواكه الغنية بمضادات الأكسدة، مثل البابايا، تساهم في التقليل من حدوث الالتهابات ومكافحتها ومنع حدوثها.
كما تساعد البابايا بشكل خاص في مكافحة ديدان الأمعاء وقتلها، ما يقلل من فرص حصول المضاعفات الصحية المرتبطة بها.
9- خسارة الوزن الزائد
تعتبر البابايا خياراً جيداً للأشخاص الذين يرغبون في خسارة الوزن الزائد، خاصة عند تناولها في أوقات منتصف النهار أو مساء كنوع من الوجبات الخفيفة بين الوجبات الرئيسية الكبيرة.
10- تسكين ألم الأسنان
من الممكن استخدام معجون مصنوع من فاكهة البابايا الطازجة وفركه على منطقة الإصابة والألم من اللثة والأسنان، وذلك كفيل بالتخفيف من الألم الحاصل.
11- علاج حب الشباب
تستعمل بعض المواد المستخلصة من فاكهة البابايا في علاج المناطق المصابة بحب الشباب من البشرة، ومن الممكن تطبيق قشور البابايا الطازجة على المناطق المصابة بحب الشباب مباشرة كماسك علاجي.
كما أن تناول البابايا ضمن حمية غذائية صحية ومتوازنة يساهم في علاج حب الشباب ومكافحته بفاعلية.
12- تنظيم الدورة الشهرية
من الممكن أن يساهم عصير البابايا الطبيعي في تنظيم الدورة الشهرية لدى النساء، خاصة عصير البابايا الخضراء التي لم تنضج بعد.
كما أن البابايا تخفض حرارة الجسم، ما يجعلها عاملاً مساعداً عموماً في تنظيم إنتاج هرمونات الجسم لدى النساء، خاصة الأستروجين، الذي قد يخل فرط الحرارة في الجسم بإنتاجه، مما يؤثر سلباً على انتظام الدورة الشهرية.

كيفية تناول فاكهة البابايا


يمكن الاستمتاع بفاكهة البابايا عن طريق حفرها بملعقة و تناولها ، أو إخراجها على شكل “كرات البطيخ” باستخدام مغرفة كرة البطيخ أو مغرفة الآيس كريم ، و هناك طرق عديدة أخرى لتقطيع البابايا و تقديمها ، مثل :
1- تقشير البابايا و صنع مكعبات أو شرائح دائرية منها ، و لتقشير البابايا ، يجب إمساك الثمرة بشكل عمودي ، و تحريك السكين باستمرار على طول الجلد لتكوين شرائح طويلة ، و مرة أخرى يجب عدم التقشير بشكل عميق ، و إلا ستفقد الكثير من الفاكهة ، و يمكن استخدام مقشرة الخضار بدلا من السكين .
2- يمكن قطع البابايا إلى شرائح باستخدام سكين لتقشير الجلد من كل شريحة، بشكل منفرد ، و بعد ذلك يمكن تقطيع الشرائح بصورة أكثر رقة، و لكن إذا رغب الشخص في تناولها سميكة فلا مانع من ذلك ، و بعد أن يتم تقطيعها شرائح يمكن تقسيمها إلى مكعبات و وضعها في طبق التقديم .
3- تعد البابايا خيارًا رائعًا في وجبة الإفطار ، حيث إن لونها البرتقالي الغني والنابض بالحياة يبدو رائعاً إلى جانب طبق من البيض والخبز المحمص ، و يمكن وضع القليل من عصير الليمون فوق البابايا لإزالة أي روائح غير جذابة و تحسين نكهة الفاكهة ، أو يتم دمج البابايا الطازجة مع الفواكه الأخرى في سلطة فواكه طازجة .

قناع البابايا لتنظيف البشرة


فوائد فاكهة البابايا للبشرة متعددة، فهي تمنحك بشرة خالية من العيوب وناعمة ونضرة ويمكن عمل القناع التالي للاستفادة من فوائدها وهو:
1. يتم إحضار ثمرة البابايا وتقطيعها بشكل طولي، وإزالة البذور الداخلية منها.
2. يتم تدليك البشرة بالثمرة من الداخل لمدة 5 دقائق، وتركها عليها بعدها لمدة لا تقل عن ثلث ساعة.
3. تغسل البشرة بالماء الفاتر حتى نحصل على بشرة نظيفة خالية من الأتربة والجلد الميت.


Advertising اعلانات

327 Views