أسباب قلة حليب الأم المرضع

كتابة لطيفة السهلي - تاريخ الكتابة: 12 سبتمبر, 2022 3:37 - آخر تحديث :
أسباب قلة حليب الأم المرضع


Advertising اعلانات

أسباب قلة حليب الأم المرضع كما سنذكر كذلك كيف يؤثر الحزن على حليب الأم وما هي أهم نصائح عملية للتعامل مع مشكلة امتلاء الثدي كذلك سنتحدث عن كيفية إيقاف تسرب حليب الثدي كما سنجيب عن كيف أعرف اني ادر حليب كل تلك الموضوعات تجدونها من خلال مقالنا هذا.

أسباب قلة حليب الأم المرضع

1-عدم الإرضاع فى أوقات كثيرة بما يكفى.
2-استخدام بعض الأدوية التى تؤثر فى إدرار الحليب.
3-أحيانا قد تؤثر جراحة سابقة فى الثدى فى إنتاج الحليب.
4-ويمكن لعوامل أخرى مثل الولادة المبكرة، سمنة الأم أو داء السكري المعتمد على الأنسولين، أن يؤثروا أيضًا في إنتاج الحليب.
5-الانتظار وقتًا طويلًا للبدء فى الرضاعة الطبيعية بعد الولادة.
6-عدم الاهتمام بالتغذية الجيدة وتناول السوائل بوفرة قد يضعف إنتاج الحليب وجودته.

كيف يؤثر الحزن على حليب الأم؟

1-من علامات زيادة هرمون التوتر في حليب الأم أن الرضيع يصبح سريع الغضب، كثير البكاء.
2-هرمون التوتر المعروف بالكورتيزول يتم إفرازه في حليب الأم ويصل للطفل ويؤثر فيه.
ويعاني الرضيع من قلة النوم وتقطعه.
3-كما أنه يشعر دوماً بالخوف والحاجة لوجود الآخرين من حوله.
4-قد يؤدي زيادة هرمون التوتر لأن يرفض الرضيع الرضاعة من ثدي الأم.
5-في حال حدوث صدمة نفسية للأم فقد يقل الحليب ويشعر المولود بالجوع على الدوام.
6-وفي حال استمر الحزن فالحليب سوف ينقطع.

نصائح عملية للتعامل مع مشكلة امتلاء الثدي

1- ركزي على الرضاعة الطبيعية من ثدي واحد في كل رضعة، واستمري في تقديم نفس الثدي لطفلك لمدة ساعتين على الأقل حتى موعد التغذية الكاملة القادمة، مع زيادة وقت التغذية تدريجيا.
2- إذا شعرت أن الثدي الآخر ممتلئ بشكل لا يطاق قبل أن تكوني مستعدة للرضاعة، فخففي من الضغط بضخ بعض اللبن، ويمكنك أيضا تدليكه بخفة أو استخدام كمادات باردة لتخفيف التورم.
3- احرصي على تغذية طفلك قبل أن يعاني من الجوع الشديد حتى لا يرضع بقوة وشراهة.
4- اختاري أوضاع الرضاعة التي تقلل من تأثير الجاذبية على تدفق اللبن، مثل الوضع الجانبي.
5- ساعدي طفلك على التجشؤ كثيرا إذا كان يعاني من كثرة الغازات.

كيفية إيقاف تسرب حليب الثدي

1- الإكثار من إرضاع الطفل
حيث أنه يساعد في تقليل إمتلاء الحليب بالثدي، ولن يكن هناك فائضًا يتدفق منه.
2- الضغط على الحلمات
يمكن أن تستخدمي هذه الطريقة في حالة التواجد بمكان عام ومضطرة لفعل هذا، فعليك الدخول إلى الحمّام والبدء في إيقاف هذا التدفق من خلال الضغط على الحلمات
3- شفط الحليب من الثدي
من الطرق التي تساهم في التخلص من الحليب الزائد هي شفطه قبل أن يمتليء الثدي بالحليب، ويمكن تجميد الحليب في الفريزر لإرضاعه للطفل في وقتٍ لاحق.
4- استخدام القطن الخاص بإمتصاص الحليب
حل آخر لا يؤدي لمنع تسرب الحليب من الثدي، ولكنه يساعد في إخفاءه وعدم ظهوره على الملابس الخارجية، وذلك عن طريق إمتصاصه، فهناك مناشف قطنية بتصميم دائري يتم وضعها على الثدي تعيق ظهور بقع الحليب على الملابس.
5- ارتداء ملابس مناسبة
كما ينصح بإرتداء ملابس لا تظهر من خلالها بقع الحليب، مثل الملابس ذات النقشات والطبعات، ولا تنسي أخذ حمّالة صدر وملابس داخلية وخارجية إضافية في حقيبتك، وذلك عند التواجد خارج المنزل لفترة طويلة.
6- عدم الإكثار من السوائل المدرة للحليب
مثل الحلبة واليانسون، فعلى الرغم من أهميتها في هذه المرحلة، ولكن كثرتها ستزيد من إدرار وتسرب الحليب، ويمكن استخدام هذه المشروبات الطبيعية إذا لاحظتي قلة حليب الثدي لأنها تساعد في زيادته.

كيف أعرف اني ادر حليب

1- الشعور بليونة وفراغ الثدي بعد الرضاعة، تعتبر دليلًا على أن طفلك تناول ما يحتاجه بالفعل.
2- نوم طفلك الرضيع وقت القيلولة بهدوء دون قلق، يشير إلى شعوره بالشبع.
3-غالبًا ما يفقد الطفل الرضيع بشكل طبيعي جزءًا من وزنه في اﻷيام الأولى (من 250 : 350 جرام) واستعادة الطفل لوزنه بالتدريج بعد أول أسبوع، يعد أيضًا دليلًا على حصوله على الرضعّات الكافية.
4-إذا كان طفلك يتناول رضعته كل ساعتين تقريبًا، أي نحو ست إلى ثماني مرات في اليوم خلال أول أسبوعين أو الأسابيع الثلاثة الأولى، فالساعتان هما فترة هضم حليب الثدي، وعادة ما تصل عدد الرضعّات إلى 15 مرة في أول أربعة أيام بعد الولادة، ثم تستقر على العدد السابق ذكره.
5-عادة لا يحدث جفاف للأطفال في هذا السنّ، ولكن الطفل الذي لا يتناول رضعته بشكل كافٍ يكن جلده الرقيق جافًا بشكل ملحوظ.
6- يستهلك طفلك ما لا يقلّ عن ستة إلى ثماني حفاظات خلال اليوم، كما يكون بول الطفل دون رائحة.
7-مراقبة حركة البلع خلال الرضاعة، والتي تؤكد على تناوله رضعته بشكل طبيعي.
8- أن يكون لون براز الطفل أصفر يميل إلى اﻷخضر الداكن واﻷسود، على أن يصبح لونه فاتحًا بعد اليوم الخامس من الولادة.
9-عندما يمص طفلك الحليب ينتج الثدى مزيدًا منه، وكلما كثر عدد الرضعات، كثر إنتاج الحليب، لذلك فإدرار الحليب في ثدييك يؤكد أن طفلك يتناول رضعاته بشكل صحيح.
10-إذا كان طفلك يتجاوب معكِ خلال اليوم، فهذه إشارة إلى أنه يشعر بالشبع وليس جائعًا، فعادة الطفل الذي لا يتناول الرضعات الكافية له يكون كسولًا ولا يتجاوب مع الأم خلال اليوم .
11- تظل خدود طفلك مستديرة وليست مجوفة خلال مص ثديك.
12- شعور طفلك بالراحة والهدوء خلال حصوله على الرضاعة.
يترك طفلك ثديك بمفرده في نهاية الرضاعة.
13- يبدو فم طفلك رطبًا بعد الرضاعة.
14-يبدو طفلك راضيًا ومرتاحًا بعد حصوله على الرضعة. شعور الأم بالنعاس والاسترخاء بعد الرضاعة.


Advertising اعلانات

17 Views