أسباب الطفح الجلدي المفاجئ

كتابة لطيفة السهلي - تاريخ الكتابة: 2 يوليو, 2022 1:28 - آخر تحديث :
أسباب الطفح الجلدي المفاجئ


Advertising اعلانات

أسباب الطفح الجلدي المفاجئ، وأنواع الطفح الجلدي بالصور، وأعراض الطفح الجلدي، وعلاج الطفح الجلدي والحكة، وطرق لتخفيف الطفح الجلدي والحكة، نتناول الحديث عنهم بشيء من التفصيل عبر السطور الآتية.

أسباب الطفح الجلدي المفاجئ

هناك عدّة أسباب شائعة وراء إصابة الإنسان بأنواع الطفح الجلدي المختلفة، وفي ما يلي أهم هذه الأسباب:
1. التهاب الجلد التماسي
يعد التهاب الجلد التماسي من أشهر الأسباب وأكثرها شيوعًا للإصابة بالطفح الجلدي، وهو عبارة عن ظهور الطفح بمجرد ملامسة مادة أو سطح معين، مثل: الصبغات في الأنسجة، أو مستحضرات التجميل، أو النباتات السامة، أو المواد الكيميائية.
2. الأدوية
تسبب بعض أنواع الأدوية بظهور طفح جلدي لبعض الأشخاص كعرض جانبي لهذه الأدوية، مثل: بعض المضادات الحيوية.
3. العدوى والالتهابات
العدوى البكتيرية، أو الفيروسية، أو العدوى بسبب الفطريات قد تؤدي إلى ظهور الطفح الجلدي.
4. الأمراض المناعية
تصيب الأمراض المناعية الإنسان بحيث يهاجم جهاز المناعة الأنسجة الخاصة بجسم الإنسان والتي تسبب ظهور الطفح الجلدي في بعض الأحيان.

أنواع الطفح الجلدي بالصور

1. لدغات الحشرات

عادة ما تتم الإصابة بهذا النوع في أماكن متفرقة بالجسم مثل الساقين والقدمين واليدين، وتظهر على شكل نتوءات حمراء يثير الحكة، وغالبًا ما تظهر أعراض الإصابة فور التعرض للدغة.
2. التهاب الجلد التماسي

قد يظهر هذا النوع عند التعرض لمسببات الحساسية المختلفة وقد يستغرق ساعات أو أيام حتى يظهر، حيث يحدث فور التعرض لمسببات الحساسية وحينها يظهر الجلد بلون أحمر أو متقشر، وبالتالي فمن الأفضل تجنب أي مسببات للحساسية.
3. الأكزيما

تظهر الأكزيما في شكل بقع صفراء أو بيضاء مقشرة، مما يثير الشعور الدائم بالحكة، ومن الممكن أن تحدث بعض المضاعفات في المنطقة المصابة بالأكزيما مثل تساقط الشعر.
4. الجدري

هو مجموعة من البثور الحمراء المليئة بالسوائل مما يتسبب في الشعور الدائم بالحكة باختلاف مراحله، حيث ينتشر في الجسم بشكل كامل فور الإصابة به، وغالبًا ما يكون هذا النوع معدى للأشخاص الآخرين، ويصاحبه بعض الأعراض مثل الحمى والتهاب الحلق وآلام الجسم وفقدان الشهية.
5. الجرب

أبرز الأمراض التي تستغرق وقتًا حتى تظهر أعراض الإصابة به، حيث تتراوح من أربعة إلى ستة أسابيع، وتتمثل أعراضه في الحكة الشديدة، تكوين بثور صغيرة، أو خطوط مرتفعة أو بيضاء، ويفضل في هذه الحالة استشارة الطبيب المختص.
6. القوباء

يعرف هذا النوع من الطفح الجلدي بمدى شيوعه عند الرضع والأطفال، فغالبًا ما يظهر في المنطقة المحيطة بالفم والذقن والأنف، حيث يظهر على شكل بثور مملوءة بالسوائل تنفجر بسهولة وتشكل قشرة بلون العسل.
7. الأكزيما التحسسية

يشبه هذا النوع من الطفح الجلدي الحروق، وغالبًا ما يظهر على اليدين والساعدين، وبالتالي يظهر الجلد بلون أحمر وقد تشبه البثور المقشرة.
8. الصدفية

هي أشهر أنواع الطفح الجلدي التي تظهر على فروة الرأس والمرفقين والركبتين وأسفل الظهر، وقد يصاحبها الشعور بالحكة أو لا، ولكنها محددة بشكل حاد على الجلد.
9. الذئبة الحمراء

أحد أمراض المناعة الذاتية التي تسبب ظهور بعض الأعراض مما يؤثر على أجهزة الجسم وأعضائه المختلفة، فمن الممكن أن يزداد هذا النوع من الطفح فور التعرض لأشعة الشمس، كما يمكن انتشاره في الجسم ولكن بنسبة ضئيلة.
10. الحصبة

تشمل أعراض الإصابة بها الحمى، التهاب الحلق، احمرار العينين، فقدان الشهية، السعال، سيلان الأنف، وينشر هذا النوع من الطفح بداية من الوجه إلى أسفل الجسم بعد ثلاثة إلى خمسة أيام من ظهور الأعراض الأولى، وقد تظهر بقع حمراء صغيرة داخل الفم.

أعراض الطفح الجلدي

1. احمرار.
2. رغبة في الحك.
3. تورم معين وآفات جلدية مميزة.
4. تشققات في الجلد.
5. جفاف الجلد.
6. ظهور آفات جلدية مختلفة في الجلد.
7. ظهور قشور في منطقة الطفح الجلدي.
8. تورم الجلد.
9. حرارة موضعية.
10. إفراز سوائل في منطقة الطفح الجلدي.

علاج الطفح الجلدي والحكة

تعتمد طريقة علاج الطفح الجلدي على علاج الحالة المسببة له وعلى نوعه وشدّته. وقد تُستعمل بعض الأدوية في تخفيف الأعراض وعلاجها، منها:
1. استخدام الكريمات الموضعية التي تحتوي في تركيبتها على مضادات للتحسس.
2. التوقف عن استخدام المستحضرات والأدوية التي تُسبب الطفح، واستعمال البدائل الملائمة باستشارة الطبيب.
3. تناول المضادات الحيوية أو المضادات الفطرية، بحسب نوع الالتهاب.
4. تناول مضادات الحساسية في حالات ردات الفعل التحسسية.
5. يمكن الاهتمام بالطفح الجلدي منزليًا، وذلك باستخدام منظفات خفيفة بدلًا من الصابون المعطر، والتربيت على الطفح الجاف بدلًا من فركه، واستخدام مستحلب الترطيب غير المعطر للمناطق المتضررة من الأكزيما، وتجنُّب خدش الطفح، لأنّ ذلك قد يزيد الأمر سوءًا، وتناول الأدوية المسكّنة باعتدال لتخفيف الآلام المرتبط بالطفح الجلدي.

طرق لتخفيف الطفح الجلدي والحكة

1- صودا البيكربونات؛ التي تستخدم لتهدئة الحكة وتبريد الجسم مكان الطفح الجلدي، وتستخدم بوضع كوب من الصودا إلى ماء الاستحمام الدافئ.
2- الخل الأبيض، يوضع ملعقة منه على كوب ماء ويقوم المصاب بعمل كمادات به على مكان الطفح الجلدي.
3-اللبن البودرة، يخلط مع الماء لعمل عجينة تضع مكان الطفح الجلدي للتخفف من الحكة والاحمرار.
4- زيت الزيتون والعسل، يمزجان مع بعضهما لتكوين خليط متجانس يوضع فوق الطفح الجلدي، وهذا الخليط له قدرة كمضادة للجراثيم والفطريات والالتهابات و التي تساعد في علاج الطفح الجلدي.
5- الخيار، يوضع مكان الطفح لأن معروف عنه خصائصه المرطبة للجلد ولاحتوائه على نسبة عالية من المياه.
6- الألوفيرا، بوضعها على الجلد المصاب مباشرتاً فهو يساعد في تخفيف الالتهاب و الحكة والاحمرار.


Advertising اعلانات

38 Views