أسباب التهاب اللفافة الأخمصية

كتابة لطيفة السهلي - تاريخ الكتابة: 23 سبتمبر, 2022 1:47 - آخر تحديث :
أسباب التهاب اللفافة الأخمصية


Advertising اعلانات

أسباب التهاب اللفافة الأخمصية، والتهاب اللفافة الأخمصية، وأعراض التهاب اللفافة الاخمصية، وعلاج التهاب اللفافة الأخمصية في البيت، وطرق علاج التهاب اللفافة الأخمصية، وتمارين التهاب اللفافة الأخمصية، ومدة علاج اللفافة الأخمصية، نتناول الحديث عنهم بشيء من التفصيل عبر السطور التالية.

أسباب التهاب اللفافة الأخمصية

اللفافة الأخمصية هي شريط من الأنسجة التي تربط عظم العَقِب (كعب القدم) بقاعدة أظافر القدم. وهي تدعم قوس القدم وتمتص الصدمة أثناء المشي، ويمكن أن يؤدي إجهاد اللفافة الأخمصية وزيادة الضغط عليها إلى حدوث تمزقات صغيرة. ويمكن أن يؤدي الشد والتمزُّق المتكرر فيها إلى تهيجها أو التهابها، على الرغم من أن السبب ما زال غير واضح في العديد من حالات الإصابة بالتهاب اللفافة الأخمصية.

التهاب اللفافة الأخمصية

التهاب اللفافة الأخمصية هو اضطرابٌ في النسيج الضام الداعِم لقوس القدم، حيثُ يؤدي إلى ألمٍ في العَقِب، وأسفلِ القدم، ويكون الألم عادةً شديدًا مع الخطوات الأولى في اليوم أو بعد الحصول على فترةٍ من الراحة، كما يحصل الألم أيضًا عند ثني القدم وأصابع القدم نحو قصبة الساق. يحدث الألمُ تدريجيًا، ويؤثر على كلتا القَدمين في حوالي ثُلث الحالات.

أعراض التهاب اللفافة الاخمصية

1. يعد ألم الكعب العرض الأساسي والكلاسيكي لالتهاب اللفافة الأخمصية.
2. يعد التهاب اللفافة أشيع سبب لألم الكعب.
3. يبدأ ألم الكعب عند أول خطوة يقوم بها الشخص عند النهوض من السرير أو عند النهوض من الجلوس لفترة طويلة.
4. يتحسن الألم بالمشي لفترة قصيرة لكنه يعود للازدياد مع الوقت.
5. ازدياد الألم في الكعب أثناء عملية صعود الدرج أو الوقوف على الأصابع.
6. ازدياد الألم نتيجة الوقوف لفترات طويلة.
7. تحسن في الألم أثناء ممارسة التمارين الرياضية ولكنه يعود بشكل أسوء بعد انتهائها.

علاج التهاب اللفافة الأخمصية في البيت

تتمثل طرق علاج التهاب اللفافة الأخمصية في البيت في النقاط التالية:
1. الراحة من أولى خطوات تخفيف الألم هو الراحة وإيقاف الأنشطة التي تزيد من وضع الألم سوءًا.
2. استخدام الثلج يُساعد وضع قدميك في الماء البارد أو الثلج مدة 20 دقيقة على تخفيف الآلام الناتجة عن التهاب اللفافة الأخمصية.
3. الأدوية المضادة للالتهاب، مثل الآيبوبروفين، لكن يجب عليك مراجعة الطبيب قبل استخدام تلك الأدوية.
4. حقن الكورتيزون، والتي تعد من أنواع الستيرويد (Steroid) المضاد للالتهاب.
5. استخدام الأحذية الداعمة، عند استخدام الأحذية ذات الكعب السميك أو الوسائد الإضافية قد تقلل من الآلام عند الوقوف أو المشي.
6. حذاء أو عصا أو عكاز المشي. قد يوصيك الطبيب بإحدى هذه الأدوات لفترة قصيرة؛ إما لمنعك من تحريك قدمك أو لمنعك من تحميل وزن جسمك بالكامل على قدمك.

طرق علاج التهاب اللفافة الأخمصية

1. العلاج الدوائي، حيث يمكن أن تساعد مسكنات الألم مثل الأيبوبروفين (Advil، وMotrin IB، وغيرهما) ونابروكسين الصوديوم (Aleve) في تخفيف الألم والالتهاب الناتج عن التهاب اللفافة الأخمصية.
2. تقويم العظام، فقد يصف لك الطبيب دعامات جاهزة أو مصممة لحالتك (تقويم العظام) لقوس القدم من أجل المساعدة في توزيع الضغط على قدمك توزيعًا متساويًا بصورة أكبر.
3. الجبائر الليلية فقد يوصيك اختصاصي العلاج الطبيعي أو الطبيب بارتداء جَبيرة لتثبيت اللفافة الأخمصية ووتر العرقوب في وضع الإطالة طوال الليل من أجل تعزيز استطالتها أثناء النوم.
4. العلاج الفيزيائي، قد يقترح طبيبك بضرورة القيام بالعلاج الطبيعي للقدمين من قبل مختصين، حيث يرتكز العلاج على شد عضلات الساق واللفافة الأخمصية، وقد يوضح بعض التمارين لإطالة اللفافة الأخمصية ووتر العرقوب ولتقوية عضلات الساق السفلية. كما يمكنه أيضًا تعليمك طريقة لف القدم بالشريط الرياضي لدعم باطن قدمك.

تمارين التهاب اللفافة الأخمصية

1. تمرين التمدد والإطالة

يمكن أن يساعدك هذا التمرين ببساطة على إرخاء عضلات قدميك وتخفيف الألم، بمساعدة كرة غولف أو زجاجة صغيرة، ببضع خطوات بسيطة؛ أولاً: اجلسي على كرسي وضعي الكرة تحت قدمك، وتأكدي من وضع الكرة تحت قوس قدمك، ثم بعد ذلك قومي بدحرجة الكرة ببطء في حركة دائرية لمدة دقيقتين.
2. شد الربلة

من أجل تخفيف الألم في قوس قدمك، من المهم توفير إطالة لطيفة لعضلات الربلة أيضاً، نظراً لأن العضلات المشدودة في الربلة أو القدمين تزيد الألم سوءاً، لذا، فإن شدها يمكن أن يفكها ويساعدك على التخلص من هذا الألم المزمن.
3. ثني القدم

أفضل طريقة لتخفيف التوتر من أي عضلة في جسمك هي تدفق الدم. تساعد زيادة تدفق الدم في المنطقة المصابة في إرخاء العضلات عن طريق تخفيف التوتر الذي يخفف الألم في النهاية. لذا، قومي بإجراء هذا التمرين البسيط لثني القدم للتخلص من ألم الكعب.
4. تمرين تمدد التهاب اللفافة الأخمصية

من أجل علاج المشكلة والتخلص من الألم، من المهم العمل على المنطقة المحيطة أيضاً. نظراً لأن التهاب اللفافة الأخمصية هو حالة تؤثر بشكل خاص على الرباط الذي يربط إصبع قدمك وكعبك، فمن المهم تمديد هذه المنطقة من أجل حل المشكلة. اتبعي هذه الخطوات البسيطة لأداء تمارين التهاب اللفافة الأخمصية بشكل فعال وجني فوائده، أولاً؛ اجلسي بشكل مستقيم على كرسي وارفعي قدمك المصابة وضعيها على الركبة الأخرى، ثم أمسكي القدم بقوة بيدك المعاكسة، واسحبي أصابع القدم ببطء إلى الداخل لإحداث بعض التمدد في قوس القدم، ثم ضعي يدك الأخرى أسفل قدمك لتشعري بالتمدد الناتج عن السحب. استمري في هذا الوضع لمدة 10 ثوانٍ ثم اتركيه، كرري هذا التمرين حوالي 3 مرات.
5. تمرين شد المنشفة

حسناً، من كان يعلم أن المنشفة ستكون مفيدة حقاً في تخفيف ألم الكعب؟ يمكن أن يساعد شد المنشفة بقدميك في الواقع على إطالة عضلات القدم وتخفيف الألم الناجم عن التهاب اللفافة الأخمصية. ليس فقط عضلات القدم ولكن تجعيد المنشفة هو تمرين فعال يمكن أن يعمل على عضلات ربلة الساق أيضاً.

مدة علاج اللفافة الأخمصية

في الغالب أكثر من 90% من الأشخاص الذين يعانون من التهاب اللفافة الأخمصية يتحسنون في غضون 10 أشهر من بدء طرق العلاج البسيطة.


Advertising اعلانات

11 Views