أسئلة عن التنمر الوظيفي

كتابة somaya nabil - تاريخ الكتابة: 25 نوفمبر, 2021 2:23 - آخر تحديث :
أسئلة عن التنمر الوظيفي


Advertising اعلانات

أسئلة عن التنمر الوظيفي، ومفهوم التنمر الوظيفي، وأثر التنمر على الالتزام الوظيفي، وطرق مواجهة التنمر الوظيفي، نتناول الحديث عنهم بشيء من التفصيل خلال المقال التالي.

أسئلة عن التنمر الوظيفي

ما هو التنمر بشكل عام؟
التنمّر هو عبارة عن سلوك عدواني مُتكرّر يهدف للإضرار بشخص آخر بشكلٍ مُتعمّد، إن كان هذا العدوان جسدي أو نفسي، ويتميّز التنمّر بتصرّف فردي بطرق معينة من أجل اكتساب السلطة على حساب شخص آخر، ويمكن أن تتضمّن التصرفات التي تعد تنمّرًا التنابز بالألقاب، أو الإساءات اللفظية أو المكتوبة، أو الاستبعاد من النشاطات، أو من المناسبات الاجتماعية، أو الإساءة الجسدية، أو الإكراه، ويُمكن أن يتصرّف المتنمرين بهذه الطريقة كي يُنظر إليهم على أنهم محبوبون أو أقوياء أو قد يتم هذا من أجل لفت الانتباه، ويمكن أن يقوموا بالتنمر بدافع الغيرة، أو لأنّهم تعرضوا لمثل هذه الأفعال من قبل، كما وعرّف الباحث النرويجي دان أولويس التنمّر على أنّه تعرّض شخص بشكل مُتكرّر وعلى مدار الوقت إلى الأفعال السلبية من جانب واحد أو أكثر من الأشخاص الآخرين، وعرّف العمل السلبي على أنه عندما يتعمّد شخص إصابة أو إزعاج راحة شخص آخر، من خلال الاتصال الجسدي، أو من خلال الكلمات أو بطرق أخرى، ويمكن أن يحدث التنمّر في أي مكان تتفاعل فيه البشر مع بعضها البعض، ويشمل ذلك المدارس وأماكن العمل والمنازل والأحياء، حتّى أنه عامل شائع في أسباب الهجرة، ويمكن أن يوجد التنمر بين الفئات الاجتماعية والطبقات الاجتماعية وحتى بين البلدان.
ما هي أشكال التنمر الوظيفي وأسبابه؟
أولًا: الأشكال
1. التعامل السيء بشكل مباشر، كأن يتعرض الموظف للأذى الجسدي من قِبل المدير أو أن يُهدّد بمختلف أنواع التهديدات.
2. الخصم من الراتب الشهري أو الفصل المؤقت وبلا سبب فعلي يستدعي ذلك.
3. التقليل من شأنه أو التحقير والاستخفاف به، أو بجعله أضحوكة أمام زملائه بالعمل.
4. الشتم والسب والصراخ عليه أمام الآخرين.
5. التطاول على حقوق الموظف كعدم إعطائه إجازة سنوية أو اضطرارية بينما يتمتع بها غيره من الموظفين.
ثانيًّا: الأسباب
1. غياب الرقابة من الجهات العليا في المؤسسات الصغيرة والكبيرة.
2. صفات المدراء وسلوكهم العنيف والتي يتوقع من الموظفين تحمّلها على الدوام في سبيل البقاء في العمل.
3. غياب القانون الملزم بحفظ حقوق الموظف وعدم الإعتداء عليه.
4. جهل الموظف بحقوقه المتاحة له ضمن القانون.
5. عدم وجود واجبات مُحدّدة في العمل.

مفهوم التنمر الوظيفي

– التنمر في مواقع العمل (بالإنجليزية: Workplace bullying) ويسمى التنمر الوظيفي أيضًا، هو ميل الأفراد أو الجماعات لاستخدام سلوك عدواني بشكل مستمر ضد زميل في العمل أو مدراء ضد مرؤوسيهم، هذا النوع من التنمر يمكن أن يأخذ أشكال عدة مثل اللفظية، غير اللفظية، النفسي، الاعتداء الجسدي والإذلال والإشاعات، هذا النوع من التنمر في أماكن العمل صعب للغاية لأنه، على عكس التنمر في المدارس، فغالباً ما يعمل المتنمرون في مكان العمل ضمن القواعد والسياسات التي يتم الأخذ بها في منظمتهم ومجتمعهم. في معظم الحالات، يبلغ عن التنمر في مكان العمل إن كان من قبل شخص لديهِ سلطة على ضحيتهِ. ومع ذلك، يمكن أن يكون المتنمرين أيضًا زملاء في العمل في بعض الأحيان.
– أول استخدام موثق لمصطلح “التنمر في العمل” هو في عام 1992 في كتاب لأندريا آدمز بعنوان التنمر في العمل: كيف نواجه التنمر الوظيفي ونتغلب عليه. ويمكن تعريفه أيضًا ميل بعض الأصحاب أو المدراء أو رؤساء العمل إلى السيطرة والهيمنة على مرؤوسيهم ومضايقتهم بالتسلط والقسوة والتعنيف لدرجة أن عدداً لا يستهان بهِ من الموظفين قد يُجبَرون نفسياً وقهرياً على ترك العمل بتقديم الاستقالة أو التحويل إلى قطاع آخر أو جهة أخرى، وكل هذه إشارات على أن هناك من يتنمر وينصب مكائد للموظفين، هذا النوع من العدوان في أماكن العمل في معظم الحالات يقوم به المتنمرين من الرجال، يمكن أن تكون سرية أو علنية لكنها دائما سيئة وتؤثر على الحياة المهنية والشخصية، والصحة، وفي بعض الحالات القصوى أن تؤدي إلى الانتحار.

أثر التنمر على الالتزام الوظيفي

يتسبب التمر في التأثير بالسلب على الالتزام الوظيفي، حيث لا يستطيع العمال المضطربون أداء وظائفهم بأفضل ما لديهم. تتضمن مشكلات الأداء ما يلي:
1. تواجه صعوبة في اتخاذ القرارات.
2. عدم القدرة على العمل أو التركيز.
3. فقدان احترام الذات.
4. انخفاض الإنتاجية بشكل ملحوظ.

طرق مواجهة التنمر الوظيفي

1. ضع حدوداً مع المتنمرين
صف السلوك الذي يقوم به المتنمر وصفاً دقيقاً دون أن تزيد عليه أي وصف، فلا تقل له “تصرفاتك مقززة بالنسبة لي”، ولكن صف له ما يفعله وقل له “أنت تتكئ على كتفي، وتقرأ مراسلاتي الشخصية على شاشة حاسوبي”.
وأخبر المتنمر بالضبط كيف يؤثر سلوكه على عملك، فمثلاً قل له: “هذا التطفل يؤثر على عملي فلا يجب أن تطلع على تلك الرسائل دون رغبة مني”.
ويجب عليك إخبار المتنمرين عن السلوك الذي لن تتحمله في المستقبل، فعلى سبيل المثال: “أنت لست بحاجة لتدخل حجرتي إلا إذا دعوتك للدخول، هذه هي مساحة العمل الخاصة بي وأفعالك غير مرحب بها”.
2. توثيق التنمر وحفظ الدليل
في أي وقت تشعر فيه بالتنمر والتسلط عليك، قم بتوثيق التاريخ والوقت وتفاصيل الحادث، ولاحظ إذا شاهد موظف آخر الحادث، فإذا كنت تسعى في نهاية المطاف للحصول على مساعدة من الموارد البشرية، فإن هذه الوثائق تعطي رسالة قوية لقسم الموارد البشرية بالتحقيق في الأمر، فالتنمر لا يؤدي فقط لإيذاء للمشاعر إنما أيضاً تخريب أعمال.
وإذا كان التنمر يحدث خلال البريد الإلكتروني أو النصوص أو المراسلات، احتفظ بنسخة مطبوعة من البريد الإلكتروني والنصوص.
3. تخذ صديقًا حميمًا
تظهر الدراسات أن الأشخاص الذين يتعرضون للتنمر يتعرضون للإجهاد وعدم احترام الذات، وضعف الصحة الجسدية والعاطفية وضعف الأداء الإدراكي، وإن كنا نعلم أن العثور على صديق تثق به بنسبة 100%، سواء في العمل أو الحياة بشكل عام، أمر صعب، فإن العثور على صديق حميم تثق به إلى حد بعيد يمكن أن يعينك في مواجهة التنمر؛ إذ يعني هذا أنك لست وحدك، وأن هناك من هو إلى جوارك.
4. مواجهة المتنمر أمام مديرك
مواجهة المتنمر أمر مخيف وصعب، ولكن تذكر أنت شخص بالغ تستطيع الحصول على كافة حقوقك، فقط كن عقلانياً ولا تفقد أعصابك مطلقاً حتى لا تفقد حقوقك.
فعلى سبيل المثال، لو يقوم المتنمر دوماً بتوجيه الانتقادات في معظم الأوقات وخصوصاً في أوقات الاجتماعات، اسأله بشكل مباشر عما يريده منك بدلاً من ذلك، إذا لم ينجح الأمر، فاطلب منه مغادرة الاجتماع حتى تنتهي من المناقشة، وإذا رفض، فأخبر مديرك أنك لا تستطيع المناقشة في هذا الوضع، وبالتأكيد سيكون مديرك مهتماً بالحفاظ على بيئة عمل آمنة.
5. أخبر الإدارة والموارد البشرية عن سلوك المتنمر
حان الوقت للحصول على المساعدة، انتقل إلى قسم الموارد البشرية أو مديرك مع الأدلة الخاصة بك، وخاصة الأدلة التي توضح تأثير المتنمرين على العمل، وتقدم بشكوى رسمية تؤكد أن المتنمرين يؤثرون على طريقتك في العمل.


Advertising اعلانات

4 Views