أجمل عصافير في العالم

كتابة هناء الزاهد - تاريخ الكتابة: 6 ديسمبر, 2021 6:34 - آخر تحديث :
أجمل عصافير في العالم


Advertising اعلانات

أجمل عصافير في العالم نتعرف عليها من خلال مقالنا هذا كما نذكر لكم مجموعة متنوعة أخرى من الفقرات مثل معلومات عن العصافير وكيف نربى العصافير و استخدام العصافير على مر التاريخ.

أجمل عصافير في العالم

1-طائر تناجرا الجنة

يمتلك طائر تناجرا الجنة ألوان فريدة من نوعها، لايمتلكها أي طائر آخر في العالم، وعادةً ما يتواجد هذا الطائر في البرازيل، وبوليفيا، وكولومبيا الشرقية، وغويانا الفرنسية.
2-طائر اليوفون ذهبي الحواجب

يتميز هذا الطائر بألوانه الرائعة، والمتناسقة بشكل مذهل مع بعضها البعض، ويُقضل هذا الطائر العيش في الأماكن المُرتفعة؛ التي يتراوح ارتفاعها من 300 إلي 1200 مترًا فوق سطح البحر، وهو عادةً ما يتواجد في المناطق الممتدة من جبال كوستاريكا، وغرب بنما في أمريكا الوسطى.
3-عصفور الهازجه الإستوائي

يتواجد هذا الطائر في المكسيك، والولايات المتحدة الأمريكية، وعادةً ما يعتمد هذا الطائر على الحشرات، والبذور، والتوت كغذاء له.
4-طائر الحسون الأمريكي

ينتشر هذا الطائر في جميع أجزاء الولايات المتحدة الأمريكية، وعادةً ما يصل طوله إلي حوالي 14 سنتيمترًا، بينما يبلغ وزنه 20 جرامًا، وتمتلك هذه الطيور لونًا أصفرًا زاهيًا، ماعدا منطقة الجناحين، والرأس، والذيل فهم يحملون اللون الأسود.
5-عصفور بانانكيت

يعيش عصفور بانانكيت في أمريكا الوسطى، والجنوبية، وهو يمتلك ظهرًا يحمل اللونين الأصفر، والأسود، مما يجعل شكله مميزًا، وجذابًا للغاية، وغالبًا ما يتراوح طول هذا الطائر من 10 إلي 13 سنتيمترًا.
6-طائر الوروار

تُعد جزيرة كوبا هي المكان الوحيد؛ الذي من الممكن أن يتواجد به طائر الوروار، ويُصنف هذا الطائر كإحدى أصغر انواع الطيور على مستوى العالم.
7-العصفور القرمزي

يعود أصل العصفور القرمزي إلي استراليا، ويتميز هذا الطائر بسيقانه الطويلة، ويُقدر طوله بحوالي 13 سنتيمترًا، بينما يبلغ وزنه 13 جرامًا، وهو يتميز برأسه ذو اللون القرمزي، بينما تمتلك أنثى العصفور القرمزي ريش ذو لون وردي، وبني.
7-عصفور ويبيل

يتميز عصفور ويبيل بمنقاره ذو الحجم الصغير، وتُعتبر استراليا هي الموطن الأصلي لهذا الطائر، ويُقدر طول هذا الطائر بحوالي ثمانية سنتيمترات فقط.
8-طائر الراية الملونة

يتواجد طائر الراية الملونة في الجنوب الشرقي؛ بالولايات المتحدة الأمريكية، وهو يمتلك ريشًا ذو ألوان رائعة الجمال، متناسقة مع بعضها البعض بشكل فريد من نوعه.
9-طائر سيستيكولا ذو الرأس الذهبي

يتواجد هذا الطائر في أماكن عديدة في استراليا، والهند، ويبلغ طول هذا الطائر حوالي العشرة سنتيمترات، بينما يُقدر وزنه بحوالي 10 جرامات، وعادةً ما يتمتلك ذكر طائر سيستيكولا ريشة ذات لونًا ذهبيًا.

معلومات عن العصافير

تعتبر العصافير من أنواع الطيور ولكن المميز فيها بأنها أصغر أنواع الطيور حجمًا وتعتبر أكثرها نوعًا وعددًا، ويمكن تربية العديد من الأنواع في المنزل، تعتبر تربيتها سهلة جدًا فهي لا تحتاج إلى كثير من المتطلبات، لكن بعض الأنواع تعتبر نادرة جدًا فلا يسمح باصطيادها وبيعها، يوجد في العالم أكثر من 10.400 نوع من الطيور المختلفة، وتتميز الطيور عن بقية الحيوانات بوجود الريش ، ويتم تعريف العصافير أو الطيور بشكل عام علميًا بأنها ” فقاريات ذوات الدم الحار ترتبط بالزواحف أكثر من ارتباطها بالثدييات وأن لها قلبًا مكونًا من أربع حجرات، وأطراف أمامية معدلة إلى أجنحة ، ولها بيضة بقشرة قوية ، وتمتلك رؤية ثاقبة “، حاسة الشم عند العصافير ضعيفة، وحاسة السمع لديها محدودة جدًا، وهي حيوانات نهارية أي أنها لا تطير في الليل بل تختفي تمامًا في الليل لحماية نفسها من الأعداء.

كيف نربى العصافير

1-تغذية العصافير
يجب المحافظة على نظام غذائيّ خاصّ بالعصافير، من خلال تقديم مجموعة متنوّعة من الفواكه، والخضار، إلى جانب الحبوب، والمُكسّرات، والفاصولياء المطبوخة، والبذور، لذلك يُمكن استشارة طبيب بيطريّ للطيور للتعرّف على الأطعمة التي يُمكن تقديمها لها، كما يجب وضع أواني الطعام والماء فوق الحامل حتّى لا يتلوّث بالفضلات، وتنظيف هذه الأواني مرّتين على الأقل يوميّاً؛ لمنع نموّ البكتيريا.
2-تحضير قفص العصفور
يُمكن تربية العصافير في المنزل من خلال وضعه في قفص كبير، لاستيعاب حجمه، وذلك بأن يزيد عرض القفص عن ضعفيّ عرض جناحيّ العصفور؛ لتسهيل طيرانه لمسافات قصيرة داخل القفص، مع مراعاة أن يكون مستطيلاً بدلاً من أن يكون دائرياً.
3-الاختيار المناسب لمكان القفص
يجب التأكدّ من وضع قفص العصفور في مكان دافئ ومريح داخل المنزل في غرفة تكثر فيها الحركة؛ كونها تعدّ من الحيوانات الاجتماعيّة التي لا تشعر بالراحة والسعادة عند وضعها في مكان معزول، كما يجب وضع القفص في مكان يسهُل الوصول إليه لتنظيفه بشكل متكرّر، مع تجنّب وضعه أمام النوافذ بشكل دائم، إذ إنّ العصافير قد تشعر بالقلق عند رؤية الحيوانات الأخرى، لذا من الممكن تعليقه على الحائط لمنح العصافير الطمأنينة.

استخدام العصافير على مر التاريخ

استخدمت الكثير من الحضارات العصافير وبعض أنواع الطيور كرموز خاصة في ثقافتها، وبعض الشعوب استخدمت ريشها لصنع بعض الحلي للزينة، واستخدم الكثير من الكتاب والروائيين أسماء بعض العصافير وأشكالها في كتبهم ورواياتهم، فالهيروغليفية واللوحات المصرية القديمة تحتوي على كثير من أشكال العصافير والطيور، وكان سائدًا لدى الكثير من الشعوب بأن ظهور بعض أنواع الطيور هو دليل على حدوث أمر سيء أو أنها مصدر خير كثير للشعب، وفي العصر الحديث بدأت العديد من الشعوب والثقافات بالاهتمام باصطياد العصافير الزاهية والملونة والغريبة من أجل التجارة بها، أو من أجل التباهي بها أمام الآخرين.


Advertising اعلانات

195 Views